منوعات

أفضل إعادات الإنتاج لأفلام سينمائية في آخر ثلاثة عقود!

يبدو أن هوليود شغوفة جدًا بإعادات الإنتاج، لكن النقاد في العادة لا يُشاركونها نفس المشاعر الدافئة. لكن في النهاية لا ضير من إعادة زيارة عمل قديم من الوقت للآخر، فهذا أثبت نجاحًا فعلًا، وليس فقط على الصعيد التجاري. ففي مقال اليوم سوف تجدون أفضل إعادات الإنتاج وإعادات الإطلاق خلال آخر 30 عامًا من تاريخ صناعة السينما، ومُرتبة حسب تقييم موقع Metascore الذي يعتد بالمراجعات الرصينة أكثر من التقييمات الجوفاء. والجدير بالذكر أن كل فيلم بهذه القائمة نال على الأقل 7 مراجعات من نقاد سينمائيين رسميين ومحترفين ينضم إليها. القائمة مُتربة من الأقل تقييمًا إلى الأعلى تقييمًا، بإجمالي 33 فيلمًا بالتمام والكمال.

إعلان

33- فيلم 3:10‎ to Yuma بعام 2007 – والأصل في 1957

فيلم  3:10 to Yuma بعام (2007) – مجموعة من الرجال يركبون الأحصنة ويتوجهون للأمام
Metacritic

القصة القصيرة للكاتب Elmore Leonard بعنوان Three-Ten to Yuma تم تحويلها إلى أفلام سينمائية مرتين. المرة الأولى كانت فيلم المخرج Delmer Daves في عام 1957 الذي ظهر فيه Glenn Ford بدور شرير نادرًا ما نراه بتلك الرصانة على شاشات السينما، وحصل على آراء إيجابية كثيرة من النقاد. ومن الناحية الأخرى فيلم 2007 للمخرج James Mangold كانت نسبه التقييمية أفضل، بل وكان أطول قليلًا مقارنة بالأول، وقد اقتبس الكثير من القصة الأصلية، ومن الفيلم الأول اقتبس القليل. الفيلم يُظهر Russell Crowe في دور بطلنا الرئيسي، بينما Christian Bale حصل على دور البطل الثانوي.

32- فيلم Heat بعام 1995 – والأصل في 1989

فيلم  Heatبعام (1995) – رجل يجلس على مائدة الطعام ويرتدي ملابسًا رسمية وينظر للأمام
Metacritic

من الصعب جدًا تصديق أن قرارًا مختلفًا من الرئيس التنفيذي لشبكة التلفاز في أواخر ثمانينيات القرن التاسع عشر كان ليحرم جمهور السينما الكبير من فرصة رؤية كل من الممثل العبقري Robert De Niro والممثل الرصين Al Pacino وجهًا لوجهًا بداخل شاشة السينما. عندما أرادت شركة NBC من صانع فيلم Miami Vice، Michael Mann أن يقوم بتطوير وصنع سلسلة أخرى من أجل الشبكة، لذلك عاد لكتابة سيناريو تركه منذ أواخر سبعينيات القرن التاسع عشر ليستعين به. بعدها أسقطت الشركة المشروع، لكنها أذاعت الحلقة الأولى التجريبية في صورة فيلم مُتلفز في عام 1989، وكان من بطولة Scott Plank و Alex McArthur.

إنه لمن الرائع حقًا رؤية الكم الهائل من الجودة الذي يمكن أن ينتج عند تسخير القليل من المال مع الكثير من الأداء التمثيلي. ففي النهاية لم يكن Mann راضيًا عن الناتج النهائي، فقرر العودة لنفس الحبكة في عام 1995، وقدم إعادة إنتاج لها في صورة فيلم Heat. وبالرغم من أن كلا الممثلين ظهر في سلسلة God Father الجزء الثاني منها، إلا أنهما لم يُمثلا أمام بعضهما البعض لأول مرة إلا في مشهد المطعم المتواجد في فيلم Heat.

إعلان

31- فيلم The Manchurian Candidate بعام 2004 – والأصل في 1962

فيلم The Manchurian Candidate بعام (2004) – صورة للممثل الرئيسي بين الماضي والحاضر لكلا الفيلمين
Metacritic

سيكون خيارًا غريبًا أن يتم إعادة إنتاج فيلم من إخراج John Frankenheimer، خصوصًا أن الفيلم تميز بالعبقرية الشديدة في تقديم الكوميديا السوداء الخاصة بفترة الحرب الباردة، وأيضًا لأن الفيلم بُني على رواية Richard Condon نفسها فاقتبس من النص الخام للعمل الفني، لكنه نجح بالفعل في هذه الإعادة.

30- فيلم Obvious Child بعام 2014 – والأصل بعام 2009

فيلم Obvious Child بعام (2014) – رجل يُخرج أشياءً من حقائب بينما توجد سيدة تنظر إليه
Metacritic

فيلم المخرجة Gillian Robespierre حصل على إعادة إنتاج في 2014. الفيلم صدر لأول مرة في 2009 على موقع Vimeo وتم تقديمه على أنه فيلم قصير، ولذلك حظى بالاهتمام الكافي كي يتحول إلى فيلم طويل وكامل. وفي النسختين كلتيهما تظهر المُمثلة Jenny Slate في دور سيدة وجدت أنها تحمل طفلًا بشكل فجائي بعد ممارسة الجنس للمرة الأخيرة مع شخصٍ ما، فبالتالي تُقرر أن تُجهض الجنين. وفي النسختين كلتيهما نجد محاورًا عديدة من السخرية أجل، لكن سخرية صريحة ذات مسلك مباشر لمناقشة القضية بطريقة تتفوق على –حسب آراء النقاد- أفلام كثيرة قوية مثل Juno و Knocked Up.

29- فيلم The Beguiled بعام 2017 – والأصل بعام 1971

فيلم  The Beguiledبعام (2017) – سيدتان تجلسان على مايدة إعداد الطعام وتتحدثان
Metacritic

الفيلم الأصلي الذي تم إنتاجه في عام 1971 بناء على رواية الحرب الأهلية A Painted Devil للكاتب Thomas P. Culinan يمكن أن يتم اعتباره أقل أعمال المخرج Clint Eastwood شهرة. وعلى أقل تقدير يمكن لنا أن نؤكد أنه أحد أقل 5 أعمال فنية نتجت عن تعاون النجم والمخرج Don Siegel مع الآخرين من حيث معدل المشاهدات. لكن بالرغم من ذلك كله قد أعجب الفيلم من شاهدوه من المُشاهدين والنقّاد على حدٍ سواء. ومن الناحية الأخرى أيضًا أعجبتهم بشدة نسخة المخرجة Sofia Coppola للفيلم في 2017، حيث كانت نسخة تمتاز بالنسوية أكثر، والجدير بالذكر أن المخرجة حصلت على جائزة أفضل إخراج في مهرجان كان السينمائي في نفس العام. حافظ الفيلم على نفس خاتمة الفيلم الأصلي، لكن مع القيام ببعض التغييرات الطفيفة، وأبرز تلك التغييرات هو تغيير منظور الفيلم من المنظور الذكوري إلى المنظور النسوي.

28- فيلم The Jungle Book بعام 2016 –  والأصل بعام 1967

فيلم The Jungle Book بعام (2016) -  فتى عارٍ ينظر إلى الأمام ويجلس تحت المطر وبجانبه ذئب صغير
Metacritic

يبدو أن شركة (ديزني) ملّت من تحويل رحلات الحدائق والمتنزهات إلى أفلام فعلية حيّة، وبدأت بالفعل في إظهار نية لتحويل أعمال أنميشن كثيرة من إنتاجها إلى أفلام شبه حيّة، فيمكن أن نرى في يوم من الأيام فيلمًا حيًّا قريبًا يحمل عنوان (السيدة والترامب). وبينما فيلم Beauty and the Beast يُعتبر أفضل مثال تُجاري يُمكن ذكره في هذا المضمار، أخذ المخرج Jon Favreau على عاتقه تحويل فيلم The Jungle Book إلى فيلم حي. وأصبح أحد أكثر أفلام (ديزني) قوّة بناء على آراء النقّاد هذه المرة. قام الفيلم بعمل تأثير إيجابي شديد بالوسط الفني ولدى المشاهدين، مما دفع الشركة للتخطيط من أجل عمل جزء آخر قريبًا، لكن من الناحية الأخرى لدينا نفس المخرج شاغلًا نفسه بعمل إعادة إنتاج لفيلم The Lion King والذي سيصدر في 2019.

إعلان

والجدير بالذكر أن المُمثل الذي تحول إلى الإخراج منذ فترة، Andy Serkis يعمل على إعادة إنتاج حيّة لـ Jungle Book تحت عنوان Mowgli. وهذه المرة الفيلم مبني فقط وبالكامل على كتاب Rudyard Kipling، وليس على فيلم (ديزني) الكارتوني القديم.

27- فيلم Enchanted April بعام 1992 – والأصل بعام 1935

فيلم Enchanted April بعام (1992) – سيدة يافعة تنظر إلى الأمام ولا يبدو عليها الارتياح
Metacritic

حصلت رواية الكاتبة Elizabeth von Arnim التي تحمل عنوان Enchanted April والتي تم إصدارها في 1922 على نسخة مسرحية، ونسختين بداخل شاشات السينما. الآن تحكي نسخة الفيلم القصير وصعب الإيجاد هذه الأيام والذي تم إنتاجه 1935 قصة أربعة نساء يخططن لقضاء إجازة في إيطاليا. والفيلم شابه المسرحية التي تم عملها في 1925 إلى حدٍ كبير. لكن نسخة المخرج Mike Newell التي تم ترشيحها للأوسكار في 1992 كانت مختلفة. فظهر بها نجوم مميزون مثل Miranda Richardson و Josie Lawrence، فحقق الفيلم الجديد نجاحًا باهرًا على الصعيد الفني والدرامي، فكان مقتبسًا من الكتاب بشدة. حتى أن الفيلم الجديد تم تصويره في نفس المكان الذي كتبت فيه الكاتبة الرواية للمرة الأولى.

26- فيلم Hard Eight بعام 1996 – والأصل بعام 1993

فيلم Hard Eight بعام (1996) – رجل عجوز ينظر إلى الأمام بارتياح
Metacritic

أول عملين للمخرج Paul Thomas Anderson كلاهما كان مبنيًّا إلى أفلام قصيرة من صنعه الخاص. عمله الأول كان Hard Eight (والذي كان عنوانه الأصلي في البداية Sydney) وكان فيلم إثارة رائع من بطولة Philip Baker Hall. والجدير بالذكر أن ذات المُمثل ظهر في الفيلم القصير ذو الـ24 دقيقة والذي كان تمهيدًا لهذا الفيلم الطويل. أما الفيلم الثاني الذي أنتجه في حياته كان فيلم Cigarettes and Coffee، والذي كان في الواقع فيلمًا قام بعمله وحده أثناء فترة الدراسة، وقام باستغلاله من أجل تأمين دعوة لنفسه في شركة Sundance Filmmakers Lab، حيث نجح بالفعل وانضم إليها ومن هناك بدأ مشواره الفني اللامع في تاريخ صناعة السينما.

25- فيلم Insomnia بعام 2002 – والأصل بعام 1997

فيلم  Insomnia بعام (2002)  - شخص يمسك شخصًا آخر من ياقته ويحذره
Metacritic

مباشرة بعد أن انتهى من تصوير وإخراج تحفته الفنية المستقلة، Memento، قام المخرج الشهير (كرستوفار نولان) بأخذ فيلم إثارة نرويجي يتحدث عن تحقيق في جريمة قتل حدثت في مدينة نائية في شمال دائرة القطب الشمالي (والذي بعد ذلك قام بتحويلها إلى آلاسكا)، وقام بتحويلها إلى فيلم جديد مميز جدًا. تميز الفيلم بإظهار المُمثل الكوميدي Robin Williams في واحد من أبدع الأدوار الدرامية التي قدمها خلال مسيرته الفنية كلها، والذي مثّل وجهًا لوجه مع الممثل القدير Al Pacino. ووجد النقاد أن إخراج (نولان) كان فعلًا مختلفًا ومميزًا في هذا الفيلم، حيث ترك الفنيّات الصغيرة التي كان يعتمد عليها في فيلمه السابق.

إعلان

24- فيلم Let Me In بعام 2010 – والأصل في 2008

فيلم Let Me In بعام (2010) – فتى ينظل من خلف الجدار بخوف شديد
Metacritic

تصنيف الرعب هو تصنيف شائك جدًا عندما نتحدث عن إعادات الإنتاج، ففي الكثير من الأحيان تكون تلك الإعادات سيئة للغاية. لكن توجد بعض الاستثناءات بكل تأكيد، وأحد تلك الاستثناءات الفريدة هو فيلم Invasion of the Body Snatchers، وفيلم The Fly. لكن إذا كنت تبحث عن إعادة إنتاج إنجليزية جيدة لفيلم رعب أجنبي، فلا يوجد أفضل من إعادة إنتاج الفيلم السويدي المتحدث عن مصاصي الدماء Let the Right One (والمبني على رواية تحمل نفس الاسم للكاتب Ajvide Lindqvist)، وقد صور الفيلم الجديد في عام 2010. أما بالنسبة للقائم على إخراج الفيلم هو المُخرج Matt Reeves، وهو نفس المُخرج الذي قام بإخراج فيلم Cloverfield الشهير.

23- فيلم Casino Royale بعام 2006 – والأصل في 1967

فيلم Casino Royale بعام (2006) – صورة تجمع بين الممثل القديم والحديث للفيلم
Metacritic

تعود حقوق الفيلم إلى رواية (جايمس بوند) الأولى التي كتبها الكاتب الشهير Ian Fleming، والتي كانت حجر الزاوية في أعمال شركة Eon Productions بشكل عام، والتي سيطرت بدورها بعد ذلك على باقي السلسلة. فعمدوا بالكامل إلى المُنتج Charles K. Feldman، والذي قام بتحويل الكتاب إلى مُحاكاة ساخرة تمامًا للأصل وكانت مزرية جدًا، وهذا عبر صنعه لمجموعة مقاطع متفرقة يقوم عليها مجموعة من المخرجين، الكتّاب، ونجوم مختلفين أيضًا. ومنهم David Niven في دور (جايمس بوند)، و Woody Allen في دور (جيمي بوند) –وهذا الدور لم يلق به على الإطلاق.

إعادة إنتاج أفضل لفيلم Casino Royale تم إنتاجها في عام 2006، وهو الفيلم رقم 12 في سلسلة شركة Eon المستمرة. والجدير بالذكر أن فيلم المخرج Martin Campbell هذا صار إعادة إطلاق وإنتاج كاملة للسلسلة، فقام بتقديم Daniel Craig في دور (جايمس بوند)، وهو دور تم تفصيله عليه بالضبط، وحقق به نجاحًا باهرًا في عالم السينما.

العمل الفني Royale هو في الواقع واحد من عملين إعادة إنتاج خاصة بسلسلة العميل 007 الشهيرة. فتم إعادة إنتاج Thunderball بعد 18 عامًا في صورة فيلم Never Say Never Again، والذي لا يُعتبر من إنتاجات شركة Eon. وفيه عاد Sean Connery للعب دور (جايمس بوند) بعد غيابه عن الدور منذ عام 1971.

22- فيلم True Grit بعام 2010 – والأصل في 1969

فيلم True Grit بعام (2010) – فتاة صغيرة تُقدم الطعام إلى رجل كبير جالس أمامها على الأرض
Metacritic

كتب الكاتب Charles Portis الرواية التي تحمل نفس الاسم في عام 1968، وتم تحويلها إلى فيلم سينمائي بعد عام واحد فقط. وكان الفيلم من بطولة John Wayne، وقد جعله هذا الدور حاصلًا على جائزة الأوسكار. لكن من الناحية الأخرى، فالفيلم الجديد ذو إعادة الإنتاج في عام 2010 والذي كان قائمًا عليه الأخوان Coen، كان رائعًا جدًا. فقد التزم أشد الالتزام بالكتاب الأصلي، وركز على القصة أكثر، وخصوصًا شخصية Rooster Cogburn، والتي يتم تمثيلها في الفيلم من قبل الممثل Jeff Bridges. وأيضًا ركز الفيلم على شخصية الفتاة الصغيرة Mattie، والتي تقوم بدورها Hailee Steinfeld. والتي في الواقع تكون تلك الفتاة الصغيرة هي محور أحداث رواية الكاتب.

21- فيلم District 9 بعام 2009 – والأصل في 2006

فيلم District 9 بعام (2009) – رجل آلي يستعد للهجوم وهو يتقدم إلى الأمام
Metacritic

لم يحقق المخرج المتخصص في فنون صناعة أفلام الخيال العلمي Neill Blomkamp نجاحًا يفوق النجاح الذي حققه هذا الفيلم الذي تم إنتاجه من قبل Peter Jackson في عام 2009. وهو نجاح لا مثير له في أي مكان وزمان، فقد أُعجب النقاد بخفة دمه ومستوى الذكاء العالي الذي يحظى به، وهذا بجانب شغفه بالعمل الفني الذي يقوم به، وكذلك حركات الإثارة التي يبرع في إظهارها. أصل هذا الفيلم يرجع إلى الفيلم القصير Alive in Joburg، والذي تم عمله في عام 2006 لأول مرة، وفيه تظهر نفس أحداث وجغرافية مدينة Johannesburg الشهيرة، والتي تحدث فيها أحداث غير أرضية غريبة.

20- فيلم Hairspray بعام 2007 – والأصل في 1988

فيلم Hairspray بعام (2007) – سيدة ترقص بشغف في حفلة راقصة كبيرة
Metacritic

ربما واحدة من أهم ميزات صناعة السينما في التاريخ أنه يمكن للفيلم أن يتحول إلى عرض موسيقي مسرحي حيّ، ثم إلى فيلم مرة أخرى. ففيلم المُخرج Adam Shankman بعنوان Hairspray في عام 2007 مأخوذ عن عرض مسرحي موسيقي في 2002، والذي بدوره مأخوذ عن فيلم كلاسيكي من إخراج John Waters في ستينيات القرن الماضي في بالتيمور.

نسخة 2007 التزمت بقصة العرض الموسيقي بدرجة كبيرة، والتي حظى فيها الغناء على نصيب الأسد مقارنة بالفيلم الكلاسيكي الأول. لكن في النهاية الفيلم به بعض الاختلافات البسيطة بين النسخة الغنائية والفيلم الأول. فقد حصلت Nikki Blonsky على دور البطولة عند قيامها بأداء شخصية Tracy Turnblad، والتي كانت تقوم بها Ricki Lake في الفيلم الكلاسيكي. بينما قام الممثل John Travolta بدور أمها Edna في الفيلم، والتي تم تقديمها من قبل Harvey Fierstein بالفيلم القديم بمرحلة الإنتاج.

19- فيلم Il Postino: The Postman بعام 1994 – والأصل في 1983

فيلم Il Postino: The Postman بعام (1994) – رجل يعتمر قبعة رسمية وينظر إلى الأمام ليخاطب شخصًا آخر
Metacritic

وكما هو معروف باسم The Postman أو ساعي البريد، فيلم Il Postino هو واحد من 10 أفلام غير إنجليزية اللغة تُرشح لنيل جائزة أوسكار أفضل عمل مرئي بالعام. الفيلم يتحدث عن قصة خيالية تتمحور حول الشاعر Pablo Neruda، ومبنية على فيلم Burning Patience للمخرج Antonio Skármeta بعام 1983، وأيضًا الرواية التي تم أخذها عن الفيلم في عام 1985. وفي الفيلم الجديد تم تحويل مكان الأحداث من (تشيلي) في السبعينيات، إلى (إيطاليا) في الخمسينيات. والجدير بالذكر أن الفيلم الذي تم إنتاجه في عام 1994 حصل على خمسة ترشيحات من قبل الأكاديمية بالمُجمل، واثنان منهما بالكامل للنجم والكاتب Massimo Troisi، والذي للأسف توفي بعد مرور 12 ساعة فقط من انتهاء تصوير الفيلم بينما كان ينتظر عملية زراعة قلب جديد.

18- فيلم King Kong بعام 2005 – والأصل في 1933

 

فيلم King Kong بعام (2005) – قرد عملاق يحمل سيدة صغيرة بأعلى مبنى شاهق
Metacritic

مما لا شك فيه أن هذا الفيلم هو واحد من أيقونات السينما المُعاصرة فعلًا، فالفيلم الأول لـ King Kong يُعتبر أحد أكثر الأفلام مُراجعة وتقييمًا تتحدث عن الوحوش في التاريخ كله. وبعد صدوره مباشرة بدأت سلسلة الأفلام التكميلية تُمطر على صناعة السينما دون هوادة، ومن بينهم حتى فيلم تكميلي تم إصداره في نفس عام إصدار الفيلم الأول. وبعدها حصل الفيلم على إعادات إنتاج كثيرة، ومن ضمنها فيلم المخرج John Guillrmin بعام 1976، وفيه هاجم (كونج) مركز التجارة العالمي بدلًا من مبنى إمباير ستايت، وأخيرًا صدر فيلم Kong: Skull Island في عام 2017 للمُخرج Jordan Vogt-Roberts ليتصدر شباك التذاكر بسهولة.

لكن من الناحية الأخرى، عندما نتحدث عن أفضل إعادات الإنتاج حصرًا لتلك الفكرة حسب رأي النقاد، فبالتأكيد سوف نتحدث عن فيلم المخرج Peter Jackson في عام 2005، والذي تم تقديم فيه النجوم Naoimi Watts و Jack Black. وكان هذا الفيلم أول عمل له بعد ثلاثية Lord of The Rings. وبالرغم من القلق حول إيرادات الأسابيع الأولى للفيلم، فقد حصل الفيلم على إجمالي 550 مليون دولار أمريكيّ كإيرادات على مستوى العالم كله.

17- فيلم Pride & Prejudice بعام 2005 – والأصل في 1940

فيلم Pride & Prejudice بعام (2005) – يجل يرتدي ملابس رسمية يمرق من بين الناس وهو غاضب
Metacritic

قبل أن يقوم المخرج Joe Wright بصنع فيلم Atonement بعامين كاملين، قدم إلينا فيلمه الذي أعاد فيه رواية Jane Austen الكلاسيكية إلى الحياة وقدمه بالشاشة الكبيرة، وتقريبًا هذه إعادة الإنتاج الثالثة على التوالي. رؤية هذا المُخرج تختلف عن فيلم 1940 الذي تمت كتابته من قبل Aldous Huxly الكاتب لدى شبكة BBC العالمية والذي عمل على مسلسل صغير في 1995، ولم يكن فيه المخرج مؤثرًا على العمل الفني. ففي هذا الفيلم يخرج المخرج عن النص الروائي الأصلي، وكذلك يقوم بعديل وقت القصة التي في الأصل كانت تدور في القرن السابع عشر. والجدير بالذكر أن الفنانة Keira Knightley قامت بدور Elizabeth Bennet (والتي قامت بدورها Greer Garson في فيلم 1940، بينما Matthew Macfadyen قام بدور السيد Darcy (والذي قام بدوره Laurence Olivier في الفيلم الأول).

16- فيلم Short Term 12 بعام 2013 – والأصل في 2009

فيلم Short Term 12 بعام (2013) – رجل ينظر إلى سيدة في عينيها بحب وهي تحتضنه
Metacritic

الفيلم الأول مبني على خبرة شخصية لصناعه في العمل بمنزل يجمع العديد من المراهقين سويًّا بعيدًا عن العائلات، منزل مبيت خاص بمعنى أصح. فقد حصل فيلم Destin Daniel القصير ذو الـ 22 دقيقة على جائزة Jury في عام 2009 وذلك في مهرجان الأفلام بـ Sundance. وبعد مرور 4 سنوات قام نفس الشخص بإعادة إنتاج الفيلم القصير في صورة فيلم طويل من بطولة Brie Larson، وقد حصل على جوائز عديدة أيضًأ.

15- فيلم Star Trek بعام 2009 – والأصل في 1979

فيلم Star Trek بعام (2009) – رجلان ينظران إلى الأمام بعزم
Metacritic

بعد مرور سبع سنوات على العرض العاشر لفيلم Star Trek، قام المخرج J.J. Abrams بإعادة إطلاق سلسلة الخيال العلمي ذات الـ 43 عامًا من الصفر، وذلك عبر إصدار فيلم يضم الشخصيات الرئيسية التي وردت بالمسلسل التلفزيوني الشهير، لكن مع جزء كبير جدًا من طاقم العمل متغيرًا إلى طاقم جديد. يبدو أن شغف المخرج وتركيزه على العمل المضني به قد أقنع شريحة كُبرى من الجمهور بمشاهدته، وبالفعل حقق الفيلم إجمالي أرباح عالمية تُقدر بـ 380 مليون دولار أمريكيّ، ويظل هو أكثر فيلم تحقيقًا للأرباح في السلسلة. حتى وإن جعل هذا الفيلم شريحة من المحبين القُدامى للسلسلة يهجرونها بسبب بُعد المخرج عن الخط الزمني المعهود.

بعد ذلك أتى فيلمان تكميليان، والآن يوجد اثنان قيد العمل والتطوير، ومنهما الفيلم الذي يُمكن أن يتم إخراجه من قبل Quentin Tarantino.

14- فيلم A Little Princess بعام 2010 – والأصل في 1917 و 1939

فيلم A Little Princess بعام (2010) – مجموعة من الفتيان ينظرن إلى الأمام ويرتدين ملابس المطبخ
Metacritic

رواية الكاتب Frances Hodgson Burnett التي صدرت في عام (1905) تم تحويلها إلى فيلم عُرض بالشاشة الكبيرة منذ أكثر من قرن كامل من الزمان مضى. لكن إنتاج عام (1995) الذي صدر بالإنجليزية للمُخرج Alfonso Cuaron يشترك في العديد من النقاط مع نسخة فيلم (1939) التي كانت من بطولة Shirley Temple، لكن المميز فيه هو أنه نقل أجواء الأحداث من لندن ذات الطابع الفيكتوري الأصيل، إلى نيويورك في حقبة الحرب العالمية الأولى حيث البؤس يعم الأجواء من كل جانب.

أُعجب النقاد بشدة بالفيلم، لكن الفيلم لم يحقق الكثير من الإيرادات في شباك التذاكر بالواقع، وقد وجه المُنتج Mark Johnson أصابع الاتهام إلى شركة Warner Bros بشأن هذا الصدد، فقال أن حملتهم التسويقية كانت سيئة بشدة وذات استراتيجية فاشلة تمامًا. لكن مع الوقت حصل المخرج على فرصته في إخراج أحد أفلام Harry Potter وفاز بعدها بجائزتي أوسكار عن فيلم Gravity، وفي النهاية أيضًا قام بإنتاج مسلسل Breaking Bad الأشهر من نارٍ على علم.

13- فيلم Raising Victor Vargas بعام 2002 – والأصل في 2000

فيلم Raising Victor Vargas بعام (2002) – مجموعة من الرجال والنساء في محراب كنسي وينظرون للأمام
Metacritic

الفيلم الحديث مبني على قصة فيلم قصير سيرة ذاتية يحكي حياة طفل ذو 12 عامًا يُدعى (فيكتور) ويعيش في الشرق الأدنى من مدينة نيويورك الأمريكية، الفيلم من إخراج Peter Sollett ومدته 29 دقيقة فقط وفاز بجائزة في مهرجان كان السينمائي الشهير في عام 2000. بعدها قرر المخرج أن يقوم بإعادة إنتاج الفيلم مرة أخرى بعد أن أُعجب بالأداء الممتاز لكل من Victor Rasuk و Judy Marte، وهذا من أجل أن يكون أقرب إلى خبراتهما الحقيقة في الحياة. والفيلم الجديد الطويل تم عرضه في مهرجان كان مرة جديدة وحصل على آراء إيجابية جدًا من النقاد والمُراجعين، وبعدها لم يقم المخرج بتقدم أي أعمال فنية جديدة عدا عملين فقط.

12- فيلم 13 Assassins بعام 2010 – والأصل في 1963

فيلم 13 Assassins بعام (2010) – ساموراي يحمل سلاحه وينظر إلى الأمام في تحدٍ
Metacritic

فيلم الساموراي للمخرج Takashi Miike في عام 2010 كان إعادة إنتاج رائعة لنفس الفيلم الذي يحمل نفس الاسم للمُخرج Eiichi Kudo بعام 1963، والذي كان بالأبيض والأسود فقط بالطبع. الفلمان كلاهما مبنيان على أحداث حقيقية وفعلية حديث في القرن الثامن عشر. والفيلم الحديث يتفوق على القديم لكون المخرج عمل عليه بتفانٍ وعشق كبيرين، كما أن الميزانية والموضوعة له أكبر بكثير من الفيلم الأول. وكلاهما رائعان من حيث تقديم مشاهد قتال ملحمية تصل إلى 45 دقيقة كاملة بالمُجمل.

11- فيلم Lassie بعام 2005 – والأصل في 1943

فيلم Lassie بعام (2005) – كلبة جميلة تجلس أمام أحد المنازل باسطة قدميها أمامها
Metacritic

رواية الكاتب Eric Knight بعنوان Lassie Come Home التي صدرت في عام 1940 ألهمت العديد من صناع السينما بعمل الكثير من الأفلام والمسلسلات المبنية عليها. ولعل أحد أفضل الأعمال التي اقتبست قصتها هو إعادة الإطلاق البريطانية-الأيرنلدية، فكان الفيلم من إخراج Charles Sturridge ومن بطولة Peter O’Toole و Peter Dinklage، وبذلك عاد الفيلم إلى أجواء القصة الأصلية. حصل الفيلم على الكثير من الآراء النقدية الإيجابية بالمُجمل، لكنه من الناحية الأخرى فشل في جذب شريحة كبيرة من الجمهور. وبسبب ذلك، لم تظهر الكلبة (لاسي) على الشاشة الكبيرة مرة أخرى منذ ذاك الحين.

10- فيلم The Quiet American بعام 2002 – والأصل في 1958

فيلم The Quiet American بعام (2002) – رجلان ينظران إلى الأمام ويتحدثان بينما توجد سيدة آسيوية تجلس بالخلفية
Metacritic

رواية الكاتب Graham Greene التي صدرت في عام 1955 تتحدث عن التدخل المتنامي لأمريكا في فيتنام الاستعمارية، وتم عمل عملين سينمائيين عليها منذ أن صدرت بالأسواق. المرة الأولى كانت على يد المُخرج الحاصل على الأوسكار Joseph L. Mankiewicz، وكانت بفترة قصيرة بعد صدور الرواية للقرّاء. وبالرغم من أن هذا الفيلم حصل على آراء إيجابية جدًا من النقاد والمُراجعين، إلا أن إعادة الإنتاج الاسترالية في عام 2002 على يد المُخرج Phillip Noyce تُعتبر أفضل بمراحل، وتُعتبر الأكثر مصداقية من حيث الاستناد إلى أحداث الرواية الأصلية. وفيها تظهر الأفعال والأجواء الأمريكية أكثر قتامة وسوداوية عن الفيلم الأول، وهذا ما يتوافق مع أحداث الرواية الأصلية بالطبع.

9- فيلم Sling Blade بعام 1996 – والأصل في 1994

فيلم Sling Blade بعام (1996) – رجل يأكل الطعام في مطعم ويبدو غريبًا
Metacritic

فاز Billy Bob Thornto بالأوسكار الوحيدة في حياته لتمثيله لدور شخص ذو إعاقة ذهنية يعيش في Arkansas، وهذا بالفيلم الدرامي الذي صدر في عام 1996. سبق ولعب الممثل نفس الدور في برنامج قام به وحده تحت عنوان Swine Before Pearls، ثم قام بتطويره إلى عمل قصير بالأبيض والأسود ذو 29 دقيقة، ومن إخراج George Hickenlooper. وقد قام باستخدام جزء كبير من النص الفعلي به كمادة خام للفيلم الطويل التالي. وعندما حان الوقت لتحويل البرنامج إلى فيلم، صار من الصعب تحديد المُخرج. لكن في النهاية صار Thornton هو المُخرج، وليس Hickenlooper. فبالتالي صار دور Thornton مزدوجًا في هذا الفيلم، كمُخرج وممثل في آنٍ واحد.

8- فيلم Boogie Nights بعام 1997 – والأصل في 1988

فيلم Boogie Nights بعام (1997) – فتى يافع ينظر إلى الأمام ويبتسم
Metacritic

تكنيكيًّا، هذا هو أول فيلم كامل وفعلي من إخراج Thomas Anderson. فعمله السابق كان فيلمًا قصيرًا بعنوان The Dirk Diggler، ويُغطي تقريبًا نفس الأحداث ويستخدم نفس النص المُستخدم في إنتاج الفيلم الكامل في 1997، لكن في النهاية كلاهما يتسم بالطابع الإخراجي الساخر. الفلمان بهما نفس الشخصية الرئيسية، والتي بدورها مُقتبسة عن الحياة الحقيقية لنجم الأفلام الإباحية الشهير John Holmes.

7- فيلم The Departed بعام 2006 – والأصل في 2002

فيلم The Departed بعام (2006) – رجل بالغ ينظر إلى الأمام بينما بجانبه شاب يافع يتعجب
Metacritic

قام المُخرج Martin Scorsese والكاتب السينمائي William Monahan بأخذ القصة الأساسية لفيلم الجريمة والإثارة Infernal Affairs ثم حولاها من مدينة هونج كونج، إلى مدينة بوسطن الأمريكية، وبذلك ربطا القصة بالحياة الواقعية لرجل العصابات الشهير Whitey Bulger. تم تقديم طاقم عمل قوي جدًا بالفيلم مثل Leonardo DiCaprio، Matt Damon، Jack Nicholson، وأيضًا Mark Wahlberg. ونتيجة لذلك فاز الأربعة بجائزة الأوسكار، كما أن الفيلم ذاته حصل على جائزة أوسكار أفضل فيلم للعام.

6- فيلم Half Nelson بعام 2006 – والأصل في 2004

فيلم Half Nelson بعام (2006) – مدرس شاب يرتدي معطفًا ويمسك بمجموعة من الكتب ويستعد للخروج من الفصل
Metacritic

حصل الممثل Ryan Gosling على أول ترشيح أوسكار في حياته بفضل تأديته لدور مُعلم بمدرسة إعدادية، وأيضًا مدمن شديد على مُخدر الكوكايين الشهير، وبذلك بفيلم Half Nelson الذي من صناعة الثنائي Anna Boden و Ryan Fleck. هذا الفيلم في الواقع هو إعادة إنتاج أكثر طولًا ورصانة عن نفس الفيلم الذي قاما بصناعته ومدته 19 دقيقة، وصرحا أن هذا الفيلم القصير يُعتبر فعلًا جزءً من الفيلم الكامل الذي صدر في عام 2006. وبفضل هذا الفيلم حصلا على جائزة Jury بعد سنتين من صدور الفيلم بدور العرض السينمائية.

5- فيلم The Babadook بعام 2014 – والأصل في 2005

فيلم The Babadook بعام (2014) – فتى يمسك بنشابة ويستعد للإطلاق إلى الأمام
Metacritic

وبعد مرور حوالي عقد من الزمان منذ أن طرحت فيلمها القصير الأول للجمهور، Monster، وبعد أن تمرنت تحت يد Lars Von Trier، قامت الممثلة الاسترالية التي اتجهت للإخارج Jennifer Kent بالعودة إلى نفس المادة الخام لفيلمها القديم، وقامت بتحويله إلى فيلم طويل رصين وكامل. وكانت النتيجة هي صنع أحد أقوى وأفضل وأجمل أفلام الرعب في العقد الحالي برأي كل من النُقاد والمراجعين على حدٍ سواء.

4- فيلم Krisha بعام 2015 – والأصل في 2013

فيلم Krisha بعام (2015) – سيدة تنظر من خلف دولاب حفظ أدوات المائدة
Metacritic

الفيلم ذو الميزانية المحدودة والارتجالي بعض الشيء للمُخرج Trey Edward Shults هو في الواقع إعادة إنتاج لفيلمه القصير السابق (والذي لم يصدر مُطلقًا لكنه حصل على جائزة بالرغم من ذلك). يتحدث الفيلمان كليهما عن قصة حياة خالة المُخرج، السيدة Krisha، والتي تلعب دور الشخصية الرئيسية. فتتحدث القصة عن كونها امرأة مُدمنة، لكن تتعافى من هذا الإدمان مع الوقت، ولا تستطيع أن تجد غاية لها بالحياة.

3- فيلم Springtime in a Small Town بعام 2002 – والأصل في 1948

فيلم Springtime in a Small Town بعام (2002) – سيدة صينية تنظر إلى مرآن في مشهد ذهبي
Metacritic

قام المُخرج الصيني Tian Zhuangzhuang (والذي قام بعمل فيلم The Horse Theif) بكسر قرابة العقد من الجمود عن صنع الأفلام، وهذا الكسر نتج عنه أنه صار اسمًا مُراقبًا من الحكومة وممنوعًا من السفر. فبعدما عاد إلى صناعة السينما أخيرًا من جديد، قام بصنع إعادة إنتاج لفيلم Spring in a Small Town الكلاسيكي للمُخرج Fei Mu والذي صدر في عام 1948. الفيلم يتحدث عن الأحوال الإنسانية المزرية في الصين، لذلك قامت الحكومة بفعل ما فعلت.

2- فيلم Whiplash بعام 2014 – والأصل في 2013

فيلم Whiplash بعام (2014) – فتى يقرع الطبل بينما رجل بالغ يُعلمه
Metacritic

بعدما حصل فيلم السيرة الذاتية القصير الذي يتحدث عن قارع الطبل الشاب ومُعلم الموسيقى قوي الشكيمة على جائزة Jury في 2013، قام المُخرج Damien Chazelle بدعوة النجم J.K. Simmons من أجل عمل إعادة إنتاج أطول وأشمل لنفس القصة. ونتيجة لذلك صدر لنا الفيلم في عام 2014، ولم يفز فقط بجائزتين في مهرجان Sundance، بل أيضًا حصل على خمسة ترشيحات أوسكار كاملة، وفاز منها بثلاثة بالفعل.

1- فيلم The Age of Innocence بعام 1993 – والأصل في 1924 و 1934

فيلم The Age of Innocence بعام (1993) - سيدة ترتدي معطفًا وتقف بجانب شاب وسيم
Metacritic

هذا الفيلم الدرامي الذي تم إنتاجه في عام 1993 هو ثالث تسخير لرواية الكاتب Wharton الحاصل على جائزة Pulitzer بعام 1920 في السينما. الفيلم الأخير الذي من إخراج Scorsese يظهر فيه النجوم Daniel Day-Lewis، Michelle Pfeiffer، و Winona Ryder. والجدير بالذكر أن الفيلم بعد ذلك حصل على خمسة ترشيحات مختلفة لجائزة الأكاديمية.

وفي الختام

اليوم تحدثنا عن أشهر إعادات الإنتاج والإطلاق في آخر ثلاثة عقود من الزمان، الآن أخبرونا بإعادة الإنتاج المُفضلة لديكم وأيضًا اخبرونا بالأفلام التي كانت فيها إعادات الإنتاج ظالمة للأفلام الرئيسية. نتمنى أن تكون قائمة اليوم قد نالت إعجابكم، ونراكم في قوائم ومواضيع كثيرة أخرى بالمستقبل!

المصادر:
موقع: Metacritic

مقالات ذات صلة

إغلاق