قوائم

أفضل أفلام 2018 لحد الآن وفقاً لموقع Rotten Tomatoes

اخترنا مجموعة من الأفلام المميزة والتي صنفها موقع "الطماطم العفنة" كأفضل أفلامٍ لهذا العام

إنه السؤال الذي يتكرر كل سنة، ويطرح من قبل العديد من متابعي الأفلام سواءً كانوا من هواة السينما أم عشاقها والذين لا يفوتون فرصة لمشاهدة فيلم جديد.

الجميع يسأل في نهاية العام عن أكثر الأفلام المرتقبة في العام الجديد وأفضلها. ولكن من الأفضل التريث وانتظار صدور هذه الأفلام بدلاً من إطلاق الأحكام البدائية أو بناء توقعات قد لا تتحقق. فحضرنا لكم في هذه القائمة مجموعة كبيرة من الأفلام الرائعة والمختلفة. وبالطبع فإن هذه القائمة ليست مرتبة بل هي قائمة عشوائية. وتاريخ صدور هذه الأفلام في الولايات المتحدة هو 2018، بالرغم من صدور بعضها في السنة الفائتة.

1. فيلم Game Night

من فيلم Game Night
من موقع The Numbers

صدر هذا الفيلم في بداية هذا العام وفي شهر شباط، وهو من إخراج (جوناثان غولدستين وجون فرانسس ديلي) وبطولة عدد من الممثلين ك(ريتشل مكادمز وجيسون بيتمان).

يحكي الفيلم قصة مجموعة من الأصدقاء والذين عادة ما يلتقون كل أسبوع لقضاء يومٍ من اللعب، لحد الآن يبدو كل شيء قصة أميركية سعيدة بامتياز. ولكن عندما يتم اختطاف أحد الأشخاص في ظروف غامضة فإن كل شيء سيبدأ بالتغير.

إن الفيلم واحدٌ من تلك الأفلام التي قد تبدو سطحية من الخارج ولربما قد يتم التقليل من شأنها. ونتيجة للتسويق وال “تريلرز” فقد ظهر الفيلم سطحياً بقالبٍ كوميدي وإشارات واضحة للثقافة الأميركية، وأيضاً قد تبدو اللحظات العاطفية في بعض المشاهد متوقعة. ولكن كل ذلك سيتغير بعد انقضاء أول نصف ساعة من الفيلم.حيث يجد الزوجان (مكادامز وبيتمان) المحبان للمنافسة أنفسهما في حالة من الذعر والعنف. كما قام المخرجان بالعمل على تصميم عناصر مثيرة للقصة، وخاصة عندما يتجه الفيلم إلى نهايته فتظهر الحبكة الملتوية ببراعة.

بالرغم من العثرات البسيطة وطريقة إلقاء النكات “الأميركية” المبالغ بها، إلا أن الفيلم يستحق المتابعة وذلك بسبب القصة الفريدة من نوعها والتي قد تذهل أي متابع.

2. فيلم Ready Player One

من فيلم Ready Player One
من موقع Unreel.ph

فيلم جديد من إخراج العظيم (ستيفن سبيلبرغ) في إضافة مميزة لمجموعة أعماله المتنوعة. تدور أحداث فيلم المغامرة والخيال العلمي هذا في عام 2045، حيث يستطيع الناس القيام بما تتيحه لهم مخيلتهم في عالم تخيلي يسمى Oasis. وعند موت مبتكر هذا العالم التخيلي (جيمس هاليدي)، على اللاعبين العثور على إرثٍ قد تركه (جيمس) مما يتيح لهم الحصول على ثروته.

قد يبدو الفيلم بعيداً كل البعد عن أعمال (سبيلبرغ) السابقة، وأعتقد أن هذه مشكلة كل شخصٍ انتقد هذا الفيلم. فهو ليس كباقي أفلام الخيال العلمي والتي اعتدنا عليها في السنوات القليلة الماضية. إنه عملٌ فريدٌ من نوعه يقدّم نبضاتٍ قوية من التشويق والمغامرة ستنال إعجاب كل محبي أفلام “المستقبل”.

3. فيلم The Ritual

من فيلم The Ritual
من موقع HeyUGuys

في عالمنا الرقمي، تبدو الرحلة إلى الغابات طريقة للهروب من هذا العالم وفرصة لاستكشاف الذات. أما في هذا الفيلم، فإن الغابات ليست سوى مكاناً ملائماً لفيلم الرعب هذا.

حيث يقوم مجموعة من الأصدقاء بالقيام برحلة على الدراجات تكريماً لذكرى صديقهم المتوفي. يحاول “قائد” المجموعة الحفاظ على السيطرة ولكن على ما يبدو للطبيعة مخططات أخرى.

لقد استطاع المخرج (ديفيد برونكر) خلق توترٍ واضحٍ وجميل بين الغابات والمناظر الطبيعية الخلابة وبين الخوف من المجهول.
هناك عوامل عديدة جعلت من فيلم الرعب هذا فيلماً جيداً، كالطبيعة المخيفة والخلاء الذي يسبب الذعر. كما استطاع الفيلم المحافظة على الإثارة طوال مدة العرض مما يعطيه نقاطاً إيجابية ويميزه عن بقية أفلام الرعب والتي تفشل بشدة في ابتكار أفكار جديدة أو على الأقل جذب المتابع.

4. فيلم The Commuter

من فيلم The Commuter
من موقع Studio Daily

إنه الفيلم الذي يجمع الممثل العظيم (ليام نيسون) مع المخرج Jaume Collet-Serra مرة أخرى في واحدٍ من أفلام الجريمة والدراما المميزة لهذا العام. حيث يعود الاثنان هذه السنة في فيلمٍ جديد شبيه بروايات (أغاثا كريستي) الغامضة.

حيث يؤدي (نيسون) دور شرطي سابق يعمل حالياً كرجل مبيعات، ولكنه يجد نفسه في خضم مؤامرة كبيرة. إن الفيلم قادرٌ على إثارة مشاعر التعاطف لدى المتابع مع الشخصية الرئيسية. كما أن الفيلم قد تم تصويره ببراعة وإبداع، وتوفر الحبكة للمتابع سبباً إضافياً لمشاهدته.

5. فيلم Annihilation

من فيلم Annihilation
من موقع National Review

فيلمٌ آخر من نمط الخيال العلمي ولكن بقصة درامية مدروسة بعناية. من بطولة (ناتالي بورتمان) وإخراج (اليكس غارلاند).
تقوم مجموعة من الباحثات بالذهاب في مهمة محفوفة بالمخاطرة إلى منطقة غامضة وخاصة بعد اختفاء زوج (بورتمان) ورغبتها في استكشاف ما حدث له. ولكن تخرج الأمور عن السيطرة وتشهد (بورتمان) أشياء تفوق توقعاتها.

إن الفيلم لا يهتم كثيراً بالمخلوقات الفضائية أكثر من تركيزه على القصة والتصوير الجميل ذو الإيقاع البطيء. بحيث يمكن اعتباره عملاً فنياً أكثر من كونه فيلم خيالٍ علمي ممتع، وقد تمر بعض المشاهد “المملة” إن صح القول والتي تؤكد على الفكرة السابقة.

ومع ذلك، فإن الفيلم قادرٌ على التميز ضمن سلسلة أفلام الخيال العلمي الهائلة والتي تصدر سنوياً. لذا ننصحك بوضعه ضمن قائمة الأفلام التي ترغب بمشاهدتها.

6. فيلم Isle of Dogs

من فيلم Isle of Dogs
من موقع USA Today

إن كنت من محبي أعمال (ويس أندرسون) فلا تفوت فرصة حضور هذا الفيلم الجميل، صُور الفيلم بتقنية ال Stop-motion أو تقنية إيقاف الحركة، وهي تقنية لتحريك الرسوم الثابتة عن طريق التلاعب بها لتظهر متحركة بواسطة التقاط صورٍ متعاقبة.

يتحدث الفيلم عن قصة فتى يحاول البحث عن كلبه الضائع في إحدى الجزر في اليابان بعد أن تم إرسال جميع الكلاب إلى تلك الجزيرة. وكجميع أفلام (أندرسون)، لا تكفي الفكرة البسيطة عن الفيلم كي تقرر إن كنت ستشاهده أم لا. وتذكر دائماً أن كل فيلمٍ ل(أندرسون) هو بمثابة رحلة ممتعة في عالم هذا المخرج الساحر.

وبالمناسبة فقد شارك في أداء الأصوات الممثل المحبوب (براين كرانستن) بالإضافة إلى الممثلين شبه الدائمين في أفلام (أندرسون) مثل (إدوارد نورتن وبيل موراي). بالإضافة إلى أسماء أخرى مميزة.

7. فيلم Deadpool 2

من فيلم Deadpool 2
من موقع The New York Times

في جزءٍ جديد من فيلم الأكشن والكوميدي المحبوب، يعود إلينا “ويد” أو (رايان رينولدز) من جديد ليمتعنا في واحدٍ من أفضل الأفلام هذه السنة.

يلعب الممثل (جوش برولين) دور الشرير، والذي يتوجب على الجميع محاربته لإنقاذ طفل يتمتع بقوى خارقة. وكالعديد من أفلام “الأبطال الخارقين” فإن القصة لا تعدو أن تكون مجرد قصة بطلٍ أخرى، ولكن في Deadpool فإن الكوميديا هي النقطة الإيجابية.

وليس عليك سوى الاستمتاع بالفيلم وبأداء (رينولدز). وإن كنت تبحث عن شيء آخر فللأسف لا يجب عليك مشاهدة هذا الفيلم.

8. فيلم You Were Never Really Here

من فيلم You Were Never Really Here
من موقع nziff

لطالما اعتبر هذا الفيلم واحداً من أهم الأفلام المنتظرة لهذا العام. وبالفعل، فإن الفيلم لم يخيب التوقعات أبداً.

يلعب (خواكين فينيكس) دور (جو) وهو عسكري سابق في الجيش الأميركي عائد من حرب الخليج ويعمل حالياً في مهمة لتعقب طفلة ضائعة. إن أهوال الحرب جعلت من (جو) شخصاً مختلفاً، كما أن حياته السابقة لم تكن بأفضل حال. للأسف لم يحصد الفيلم على موقع IMDB سوى تقييم 6.9، وهذه بالطبع مشكلة معظم من شاهد الفيلم، حيث انتظر المتابعون قصة مميزة واستثنائية بغض النظر عن الفن الذي يقدمه هذا العمل.

في البداية، إن مدة الفيلم لا تتجاوز الساعة والنصف، ومع ذلك فإن إيقاع الفيلم بطيء بعض الشيء، ولن تكون هذه مشكلة كبيرة إن كنت ترغب بالاستمتاع بهذا العمل عوضاً عن ترقب أحداثٍ وحبكاتٍ مفاجئة. فالفيلم قصة درامية بحتة يتخللها العديد من الرؤى أو الهلوسات إن صح التعبير عن حياة (جو) السابقة. لذلك قد تشاهد على بعض مواقع السينما بعض الأوصاف مثل “ممل” أو “مبالغ به” ولكن في الحقيقة إن ذلك مسألة ذوق.

يؤدي (فينيكس) كعادته أداءً مبهراً، ربما ليس الأفضل ضمن مسيرته الفنية ولكنه بالتأكيد فوق المستوى المطلوب. كما أن التصوير السينمائي المميز يضع المشاهد في جوّ خاص. وبالإخراج الفريد ل(لين رامزي) فإن الفيلم يعدك بالكثير إن تجردت من النظرة السطحية تجاهه.

9. فيلم The Death of Stalin

من فيلم The Death of Stalin
من موقع Virgin Media Store

إن قصة الفيلم واضحة من عنوانه، فهو يتحدث عن الأيام الأخيرة في حياة الدكتاتور السوفيتي (جوزيف ستالين) وعصر الرعب والبارانويا الذي فرضه بالإضافة إلى الفوضى التي حلت بعد اكتشاف موته. ترشح الفيلم لجائزتين من قبل الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون أو اختصاراً (بافتا)، بالإضافة إلى عدد آخر من الجوائز.

وبالرغم من كون الفيلم سياسياً بامتياز، إلا أنه قد تخللته بعد العناصر الكوميدية. فقد كان أداء الممثلين مبهراً ومقنعاً، حيث وضع كل ممثلٍ في الدور المناسب له تماماً. كما أن الحبكة مميزة وتبقي المشاهد متسمراً أمام الشاشة، خصوصاً مع بعض اللقطات الكوميدية. ويمكنك اعتباره فيلماً سياسياً ساخراً وبالتالي فإننا ننصحك بمشاهدته في أقرب وقت، ويكفي وجود (ستيف بوسكيمي) ضمن طاقم التمثيل كي تحب هذا العمل.

10. فيلم The Rider

من فيلم The Rider
من موقع Time

في التجربة الإخراجية الثانية للأفلام الطويلة، قامت المخرجة الصينية (كلوي جاو) بصنع عملٍ ممتعٍ للغاية قد لا يتجرأ كثرٌ على الخوض فيه. حيث فقدت أفلام الغرب الأميركي على اختلاف أنماطها الشعبية الواسعة التي حظيت بها مسبقاً. وبالرغم من ذلك، فإن (جاو) قد قدمت قصة درامية مؤثرة.

بطل الفيلم هو (بريدي بلاكبورن)، وهو راكب خيل يدخل في مسابقات ال(روديو) الأميركية حيث اكتسب بعض الشهرة. ولكنه يتعرض للسقوط مما يصيبه بكسر في الجمجمة.

لا يتقن (بريدي) عملاً سوى ركوب الخيل وسباقات ال(روديو)، ولكنه يعرف تمام المعرفة أن صحته في خطر. بالتالي أصبح بطل القصة حائراً بين ما يحب فعله وبين ما يتوجب عليه.

يقدم الفيلم الكثير من المشاعر واللقطات المؤثرة. فقصة راعي البقر هي أقرب للحقيقة وتشبه كثيراً ما يعانيه هؤلاء الأشخاص في عصرنا الحالي. قد يشعر المشاهد ببعض الملل ولكن هذا هو واقع الحياة في تلك الأماكن. حيث أن المخرجة قد عملت ما بوسعها لتجعل كل شيء حقيقي، وبرأيي هذا ما جعل الفيلم مميزاً وصادقاً.

11. فيلم The Endless

من فيلم The Endless
من موقع FilmFed

مرة أخرى مع أفلام الخيال العلمي. ولكن في عملٍ أكثر إثارة وجمالية، يتلقى أخوان رسالة فيديو مشفرة تحثهم على العودة إلى إحدى الجماعات المهووسة بالفضائيين. حيث قاما بترك هذه الجماعة أثناء شبابهما ولكن عند مواجهة ظروفٍ خارقة للطبيعة وغير قابلة للتفسير، فإن الأمل الوحيد هو هذه الجماعة والتي قد تقدم لهم عوناً في فهم ما يحصل.

على الرغم من تناول الفيلم لعدة مواضيع في آنٍ واحد، لكن على الأقل، فالفيلم يضمر بعض القصص والقضايا الخفية. فقد يبدو واضحاً للوهلة الأولى ماهية هذا الفيلم من خلال طقوس هذه الجماعة والأحداث الغريبة التي تحصل. ولكن كن على ثقة بأن هذا ليس كل شيء.

يطرح الموضوع حقيقة لطالما تجادل بها الفلاسفة والمفكرون، وهي حقيقة الإيمان. ولا نقصد هنا الإيمان بالدين فحسب بل الإيمان بأي شيء يوفر لك الطمأنينة. فلم تكن عودة الشابين إلى الجماعة سوى نتيجة عدم فهمهم لما يحصل. وعندما عودتهما فقد وجدا أن تعاليم هذه الجماعة تبدو منطقية. لذا فإن الفيلم يطرح موضوعاً جوهرياً في عصرنا ومنطقتنا على حد سواء.

الفيلم من إخراج وكتابة (جستن بينسون) وهو مخرج فيلم التشويق Spring في عام 2015. لذا ننصحك ألا تفوت عليك هذا الفيلم الذكي.

12. فيلم Tully

من فيلم Tully
من موقع Jays Sweet N Sour Life

من أكثر الأفلام تميزاً في هذه القائمة. يحكي هذا الفيلم اللطيف قصة الأم (مارلو)، وهي أم لثلاثة أطفال، وعلاقتها الفريدة بالمربية الجديدة التي جاءت لمساعدتها والتي تدعى (تالي).

الفيلم من بطولة (تشارليز ثيرون وماكنزي دافيس). حيث قدمت كل من الممثلتين أداءً مبهراً وساحراً بالإضافة إلى الإخراج الجميل من قبل (جيسون ريتمان) مخرج فيلم Juno.

وعندما تسمع باسم Juno، قد تظن أنه فيلم ممتع وكوميدي لا أكثر، ولكن بتعاونٍ فريد من قبل المخرج والكاتبة (ديابلو كودي) استطاع الاثنان تقديم هذا العمل الكوميدي ولكن ضمن إطارٍ مظلم وسوداوي نوعاً ما. حيث يقدم الفيلم دراسة جدية حول طبيعة الأمومة والصعوبات التي يمكن أن توجهها الأم في تربية الأطفال. ولم تقف الكاتبة عند هذا الحد، بل أظهرت للمتابع مدى السعادة التي يمكن أن تحصل عليها الأم بالرغم من المتاعب.

لقد استطاع كل من المخرج والكاتبة مزج الدراما مع الكوميديا بطريقة مبهرة فقدما نظرة واقعية عن الحياة والتي لا تخلو من الحزن والفرح.

13. فيلم Disobedience

من فيلم Disobedience
من موقع nziff

في قصة جديدة ومثيرة، يقدم المخرج والكاتب (سيباستيان ليليو) فيلماً مميزاً يحمل أفكاراً قد تكون صادمة.

يحكي الفيلم قصة امرأة تعود إلى مجتمعها اليهودي الأرثوذكسي، أي المتطرف. حيث قام هذا المجتمع بطردها سابقاً بسبب ميولها الجنسية وانجذابها إلى صديقة الطفولة.

قام كل من (ليليو) وRebecca Lenkiewicz بكتابة هذا السيناريو الممتاز بالإضافة إلى التمثيل الخارق لكل من (ريتشل مكادمز وريتشل وايز). حيث يطرح هذا العمل أفكاراً جريئة ومعقدة بالإضافة إلى كشف أعماق المشاعر والروح البشرية. كما يطرح الفيلم قضية مهمة، ألا وهي مشكلة الإيمان والوازع الديني والمشاعر الإنسانية المخالفة لهذا الدين.

فيلمٌ قوي وصادم لبعض الأشخاص، إلا أننا ننصحك بمشاهدته لأنه بالفعل واحدٌ من الأعمال المميزة لهذه السنة.

14. فيلم Sweet Country

من فيلم Sweet Country
من موقع Adelaide Film Festival

تم إصدار هذا الفيلم عام 2017، ولكن تاريخ إصداره في أميركا في 2018. وهو من إخراج (ورويك ثورنتن) وحصد حتى الآن 6 جوائز مختلفة.

من عنوان الفيلم، يمكنك أن تتخيل الغرب الأسترالي. حينما توشك العدالة على الانهيار في قضية عنصرية معتادة بين البيض والسكان الأصليين. حيث يقوم أحد المزارعين بإطلاق النار على أحد الأشخاص البيض دفاعاً عن النفس، ولكن ينقلب المجتمع عليه مما يضطره للهروب.

ولا تظن أن الفيلم هو مجرد عملٍ هوليووديٍ مكرر، فبالإضافة إلى التصوير السينمائي المذهل واختيار الألوان المميز، فالقصة بحد ذاتها تطرح مواضيع مهمة لا يمكن جدولتها تحت اسم “فيلمٍ عن الغرب”. لم يكن العنف أو العدالة محور هذا الفيلم، فهو عملٌ فني متكامل وساحر ومثير للمشاعر بامتياز.

إنه واحدٌ من أفضل الأفلام الأسترالية التي تم انتاجها. لذا لا تفوت أبداً فرصة المشاهدة.

15. فيلم Love, Simon

من فيلم Love, Simon
من موقع Rolling Stone

يتم في كل سنة إصدار مجموعة من الأفلام التي تتناول موضوع المراهقة والبلوغ والتحديات التي يواجهها المراهق والمشاعر الهائلة التي يشعر بها من غضب وخوف وحب ورغبة عارمة في التحرر.

إن فيلم Love, Simon هو فيلمٌ استثنائي، فقد قام كتاب الفيلم، وبالاستناد إلى الرواية الأصلية والتي تحمل نفس الاسم، بطرح عدة قضايا في آنٍ واحد.

يحكي الفيلم قصة الشاب (سايمون) والذي أدى دوره الممثل (نيك روبنسين)، وهو شاب يبلغ 17 عاماً. وكجميع المراهقين في هذا العمر، فإن (سايمون) على علاقة مع أحد الأشخاص. ولكنها علاقة الكترونية وليست مباشرة، فهو لا يعرف اسم الشاب الآخر وعليه أن يبحث عنه كي يجده، كما عليه أيضاً محاولة إخفاء ميوله الجنسية عن عائلته وأصدقائه. لذا تبدو الأمور معقدة بعض الشيء.

هو فيلمٌ مميز مليء بالتشويق والمواقف الكوميدية، وبالتأكيد: المواقف العاطفية والتي بلا شك ستثير مشاعر المشاهد.

إضافة لهذه القائمة، هناك العديد من الأفلام الأخرى التي صدرت هذه السنة والتي قد تحدثنا عن بعضها في مقالٍ سابق مثل Eighth Grade وSorry to Bother You. وهناك أفلامٌ عديدة قد تنال إعجاب جمهور واسع من المتابعين مثل Black Panther وPaddington 2.

أخبرنا عن الأفلام التي تابعتها سواء من هذه القائمة أو غيرها هذه السنة والتي نالت إعجابك في التعليقات.

المصادر:
موقع Rotten Tomatoes

مقالات ذات صلة

إغلاق