منوعات

قائمة بـ10 من أفضل أعمال استوديو WIT للأنمي!

صناعة الأنميشن قامت لأول مرة على يد هواة وبعض الذين يُريدون إعطاء الحياة للخطوط والأشكال الساكنة دون حراك. أرادوا أن يُجعلوا الشخصيات تنطق، أن تؤثر، وأن تُغيّر هذا العالم للأفضل. وتلك الشُعلة المتقدة نحو التغيير جعلتهم يزدادون في المهارة والدقة بالعمل، حتى وصلوا إلى حد الاحتراف. وهنا لدينا الاستوديوهات. وأشهرها على الساحة الآن هو استوديو WIT صاحب أعمال الأنمي المميزة بشدة.

استوديوهات الأنمي اليابانية كثيرة ومُتشعبة، لكن على رأسها يقف استوديو WIT شامخًا بشدة ومرتقيًا عن الجميع. وذلك ببساطة يرجع إلى دقة الرسامين والمخرجين به، فبالتالي رصانة الأعمال الفنية التي يُنتجها. لذلك نحن اليوم بصدد طرح أفضل أعمال ذلك الاستوديو الشهير، تلك الأعمال التي أكسبته شهرته، وأضافت لصناعة الأنمي أطنانًا وأطنانًا من المشاهدات والمبيعات والهتافات. هيا بنا!

1- أنمي Attack on Titan أو Shingeki no Kyojin

أنمي Shingeki no Kyojin
المصدر: animekabegami.com

بالطبع يجب أن يكون أنمي الهجوم على العمالقة هو الأول بهذه القائمة الطويلة. فإنه ليس مُميزًا فقط على صعيد الإخراج والرسم والموسيقى، إنما هو أيضًا مُميّز على صعيد الحبكة الدرامية التي قلّمها تجدها في عمل أنمي هذه الأيام. أيضًا الأنمي مُصنف رقم 2 من حيث الشعبية ورقم 108 على مستوى العالم حيث التقييم على موقع MAL العالمي لأعمال الأنمي. هذا الأنمي فعلًا هو فخر استوديو استوديو WIT هذه الأيام.

الهجوم على العمالقة هو أنمي درامي، قتالي، وحماسي إلى أقصى حد. وتتمحور قصته حول الفتى الصغير والمشاغب على الدوام، (إيرين). ذلك الفتى التي يحب أمه وصديقيه بشدة، (ميكاسا) و(آرمين). جميعهم يحلمون برؤية المحيط في يوم ما خلف تلك الجدران. فمنذ أن ظهرت العمالقة من العدم وصارت تبطش وتأكل البشر، حاصر البشر أنفسهم بداخل ثلاثة أسوار متمركزة حول بعضها البعض. وانعزلوا عن العالم الخارجي.

تتصاعد الأحداث عندما يهجم عملاق بالغ الضخامة على أحد الأسوار ويُحطمها، لتدخل العمالقة وتعيث فسادًا بالأرض. وهنا تؤكل والدة (إيرين) أمام عينيه، ليُقرر بعدها أن يصير فردًا بفرقة الاستطلاع التي تذهب إلى خلف الأسوار لمعرفة المزيد عن العمالقة وقتلهم أينما وُجِدوا، وذلك ليثأر إيرين لوالدته الراحلة. لكن لم يعلم الفتى المسكين أن الحياة لن تكون رحيمة به كما هي غير رحيمة على باقيا الجنس البشري المُحاصرة بتلك الجدران كالفئران المرتعدة من البرد. فماذا سيحدث له؟ هذا ما ستعلموه عند مشاهدة الأنمي.

2- أنمي Seraph of the End: Vampire Reign أو Owari no Seraph

أنمي Owari no Seraph
المصدر: fanaru.com

الأنمي رقم 81 من حيث الشعبية على موقع MAL والحاصل على تقييم 7.5 عليه، هو أنمي Owari no Seraph. هذا الأنمي قد يعتبره البعض أيقونة من أيقونات عالم صناعة الأنمي، وقد يعتبره آخرون مشروعًا فاشلًا وجلب العار لتلك الصناعة العريقة. لكن الذي لا يُمكن الاختلاف عليه أبدًا هو أن الحالات الشعورية المتأرجحة بين الغضب، الفرح، الحنق، الارتعاد، الحب، الخوف، المغفرة، الصداقة، المتواجدة به حقًا لا تُقدر بثمن على الإطلاق. نحن حقًا أمام تحفة فنية من استوديو WIT يا سادة.

تبدأ القصة عندما لم يعد العالم كما هو عليه. فقد انتشر بغتة فيروس مميت بالكوكب كله، لكنه فيروس غريب ومُميّز، فهو يقتل كل من عمره أكثر من ثلاث عشرة عامًا، تاركًا الأطفال والذين شرعوا في مرحلة المراهقة حديثًا. وكي يزيد الطين بلّة ظهرت كائنات قوية وباطشة على السطح بعد اختباء طويل، وتلك الكائنات هي مصاصوا الدماء.

تعهدت تلك الكائنات بحماية الناجين من الإنسانية، لكن مقابل الحصول على تبرعات دورية من الدم لتغذيتهم. وفي النهاية لا تمتلك الإنسانية خيارًا، فهم أطفال على كل حال. لكن الأمر لا يقف عند هذا الحد. فتتصاعد الأحداث عندما نرى الفتى Yuuichirou وMikaela مُحتجزين ومُختطفين بجانب زملائهم من الميتم، والذين هم عائلتهم الوحيدة. لا يُعجب Mikaela ما يحدث، ويقرر القيام بثورة. لكنها تنتهي بالفشل. وفي النهاية يختفي الجميع بينما ينجو Yuuichirou فقط لينضم إلى جيش خارجي مهمته قتال مصاصي الدماء.

الآن بعد مرور سنين Yuuichirou هو فرد فعّال من هذا الجيش، ويُريد الانتقام لكل الذين ماتوا بسبب مصاصي الدماء. لكن هل سيستطيع فعل ذلك وصديقه المُقرّب أصبح …….؟ حسنًا، هذا سأتركه لكم.

3- أنمي Kabaneri of the Iron Fortress أو Koutetsujou no Kabaneri

أنمي Koutetsujou no Kabaneri
المصدر: tokkoro.com

يقول البعض أنه مُشابه لأنمي هجوم العمالقة في أجزاء عديدة، لكن يجمع الكل على أن له طابعًا خاصًا ومُميزًا يجعله فريدًا عن سائر أعمال الأنمي الأخرى التي تتضمن فناء أغلب البشرية وبقاء القلة متحصنين بداخل أسوار عالية أو بين حوائط خنادق أرضية خانقة.

فأنمي Koutetsujou no Kabaneri يتمحور حول كون العالم في ذروة الثورة الصناعية الحديثة، وهذا شيء حسن، لكن الشيء السيء أن في ذلك الوقت ظهرت كائنات الـ(كاباني) المتوحشة والشرسة والتي تتغذى على البشر لإشباع جوعها الذي لا ينتهي على الإطلاق.

وإذا تم عضّك من قبل تلك الكائنات، فصدقًا الموت سيكون أهون بالنسبة لك. فالذي يتم عضه من قبل الكاباني يعود إلى الحياة في هيئة ميت-حي ليُشارك أقرانه الأموات-الأحياء الآخرين في مسيرة العقل المُغيّب والكينونة الضائعة.

لكن في ظل تلك المجازر البشرية، حضارة إنسانية واحدة نجت منها، وهم البشر أهل جزيرة Hinomoto. وفي تلك الجزيرة بنى البشر سورًا عملاقًا ليحميهم من الهجمات المتتالية للكاباني المتوحشين. وطريقة الخروج والدخول الوحيدة للمدينة هي عبر قطارات مُصفّحة ومنيعة يتم صنعها وصيانتها من قبل شباب مثل Ikoma. وبينما البشر بالداخل لم تتوقف الثورة الصناعية لديهم، فقد صنع Ikoma سلاحًا يعتقد أنه يستطيع اختراق القلوب الحديدية للكاباني وقتلهم أخيرًا. يُريد بشدة أن يُجرب هذا الشاب سلاحه، لكنه لم يعلم أنه سوف يُجربه مُجبرًا أسرع مما توقع بكثير!

4- أنمي The Ancient Magus’ Bride أو Mahoutsukai no Yome

أنمي Mahoutsukai no Yome
المصدر: WallpaperSafari

حسنًا، عندما أتحدث عن هذا الأنمي لا أعلم حقًا عمّا أتحدث أولًا أو ما الذي يجب أن أُعطيه حقًا أكثر من الآخر. هل الحبكة الرصينة أولًا، أو الرسم الخارق؟ هل أمتدح الشخصيات الموزونة؟ أم أثني على الإخراج المُبهر؟ حقًا أنمي Mahoutsukai no Yome يُعتبر تحفة فنية عصرية مُتجسدة على أرض واقعنا الصغير من إنتاج استوديو WIT المُحبب إلى الجميع.

تبدأ القصة مع الفتاة ذات الخمسة عشرة ربيعًا، (تشيسي). تلك الفتاة الصغيرة ذات الشعر الأحمر والتي تفترش وجهها آمارات الحُزن والكآبة على الدوام. ولما لا وهي فتاة مُستعبدة وسيتم بيعها بعد قليل إلى شخص لا تعلم عنه أي شيء ليفعل بها أي شيء مجهول وسيء يُمكن أن تتخيله. لكنها على كل حال استسلمت لواقعها المزري وهذا من أجل أن تنسى أيام النبذ المجتمعي والمعاملة القاسية التي تعرضت لهما وهي صغيرة.

وفي النهاية تُباع إلى رجل ضخم وغامض مقابل 5 ملايين جنيه إنجليزي. وهي تسير خلفه في السلاسل سمعت الجميع يتهامسون ويثرثرون حول أن هذا الرجل الغامض قد وضع يده على (سلعة نادرة) للغاية.

لكن تُفاجئ الفتاة الصغيرة بكون هذا الرجل الغامض ذا وجه عجيب، فوجهه عبارة عن جُمجمة مُدببة وعريضة وطويلة، وفي البداية قد تجد هالة من الشر تُحيط به. لكن في الواقع هو الساحر والمشعوذ (إلياس). ذلك الرجل الذي اشترى تلك الفتاة المسكينة كي يُحررها ويجعلها مُتدربته ويُعلمها كل ما يعرفه عن الأسحار والكائنات السحرية العديدة مثل الجنيّات اللامعات والتنانين الفضية الباطشة. وكل هذا من أجل أن تكون في يوم ما زوجته، زوجة الساحر القديم (إلياس). فهل سيتحقق حلم (إلياس)؟ أم ستوجد عوائق تحول دون تحقيق ذلك؟ هذا ما ستعلموه عند مشاهدة الأنمي.

5- أنمي After the Rain أو Koi wa Ameagari no You ni

أنمي Koi wa Ameagari no You ni
المصدر: WallpapersMug

لن أُبالغ إذا قلت أن هذا الأنمي أحد أفضل أعمال الأنمي اليابانية الهادفة للعالم كله، وخصوصًا على صعيد استوديو WIT وحده. فالقضية التي يُناقشها من منظور إنساني وواقعي تجعلك تنظر حقًا للبشر ودواخلهم بشيء من التدقيق، لتعرف حقًا أن البشر كائنات مُعقدة بشدة وليسوا على الإطلاق كما يبدون.

قصة الأنمي تتمحور حول الفتاة الرقيقة واليافعة Akira Tachibana. (أكيرا) هي فتاة جميلة بالمرحلة الثانوية باليابان، وأيضًا كانت عدّاءة سابقة وماهرة إلى أقصى حد. لكن للأسف تترك مجال الركض الذي تعشقه تحت ظروف إجبارية سببت لها جرحًا عميقًا بداخلها. فقد تركت الرياضة إثر إصابة قوية وعنيفة بالقدم.

وبين هذا وذاك يراها كل من بالمدرسة فتاة رشيقة وجميلة جدًا، لكنها لا ترى نفسها كذلك، وأيضًا لا تهتم بجميع الأولاد المتواجدين بالحرم المدرسي على الإطلاق. فـ(أكيرا) لديها اهتمامات عاطفية أخرى. أكيرا تعمل كنادلة في مقهى يقبع بإحدى حدائق اليابان، وصاحبه هو رجل كسر عقده الرابع بخمس سنين. وأكيرا تُكن له المشاعر بشكل فجائي.

تُعامل أكيرا الزبائن بلُطف مُفرط فقط لأنهم لدى مقهاه، وتعامله هو أيضًا كذلك لكونها تحبه. فهي تحبه بشدة بالرغم من فارق السن الكبير جدًا بينهما، فبالنسبة لها الحب لا يعرف سنًا أو جنسًا. ومع الوقت تتقرب (أكيرا) إليه أكثر فأكثر بينما يمضيان الوقت معًا بشكل مستمر بحكم العمل. لكن هذا في النهاية أثقل كاهلها وعلى إثره أرادت أن تُزيح الصخرة الرابضة على قلبها وتعترف له. فهل سيتقبل مشاعرها؟ يرفضها؟ أم يفعل شيئًا آخر؟ هذا ما سأتركه لكم بالتأكيد.

6- أنمي Hozuki’s Coolheadedness أو Hoozuki no Reitetsu

أنمي Hoozuki no Reitetsu
المصدر: Zerochan

لا بأس بقليل من الكوميدية أليس كذلك؟ في الواقع من وجهة نظري هذا الأنمي يختلف بشدة عن كل أعمال الأنمي الكوميدية الأخرى. وهنا أبعاد التميز لا أقصد بها الرسم، الموسيقى، أو الإخراج. بل أقصد القصة. فالحيّز الزماني والمكاني اللذان تُقام بداخلهما الأحداث حقًا يدفعان المُشاهد للاندهاش وقضاء الوقت في تخمين التفاعلات الممكنة بين الشخصيات وبعضها البعض بداخلهما. هنا استوديو WIT يتخلى عن الرسم الخارق ليجعلنا نندمج أكثر في الكوميدية.

فتدور فكرة الأنمي حول كونه مُقامًا بالجحيم. أجل، فالجحيم مثل الحياة البشرية العادية، له حاكم وتُدار به التجارات ويقضي البشر فيه الوقت بحلوه ومُرِّه. لكن هذا الجحيم لن يُدار بتلك الكفاءة وحده، فلدينا خلف الستار مُحرّك الدُمى والمُحافظ على اتزان كل شيء، لدينا ذو القدرات الشيطانية الخارقة: Hoozuki. وهو نائب رئيس الجحيم: Enma.

لا يوجد شيء لا يستطيع Hoozuki التعامل معه على الإطلاق، وهذا ما يجعل طريقة تعامله مع المواقف كوميدية وساخرة إلى أقصى حد. الأنمي مُميز بأسلوب الرسم الفريد والبسيط، حيث يجعل المُشاهد مُركزًا على ما يحدث وغير مُشتت بالرسم. وكذلك الأداء الصوتي لشخصية البطل مناسب جدًا وعفوي.

وبين هذا وذاك نجد بالجحيم العديد من الشخصيات والوجوه اليابانية المعروفة، وكذلك بعض الشخصيات من الميثولوجيا (الأساطير) الآسيوية. مما يدفعنا للضحك عند رؤية تلك الوجوه مرة أخرى، تاركة أرض الواقع وذاهبة إلى الجحيم لتتعامل مع بعضها البعض بشكل كوميدي ساخر. فماذا يُخبئ لنا نائب رئيس الجحيم النشط في جعبته يا تُرى؟ هذا ما ستعلموه عند مُشاهدة الأنمي.

7- فيلم الأنمي HAL

فيلم الأنمي HAL
المصدر: AWNime

المميز بعالم الأنمي هو أنه قادر على تحويل أي شيء مُبهرج وخارق، إلى مُجرّد وبسيط. فالأنمي من الفنون التي تستطيع نزع كل الإضافات واللمسات من على أسطح المشاعر البشرية لتُظهرها على حقيقتها النقية والواضحة. فالاكتئاب دائمًا ما يكون عائقًا أمام ظهور الحب، حتى ولو كان هذا الحب ليس تجاه البشر. هنا استوديو WIT يُبدع في دمج المشاعر البشرية بالرقم الهادئ والمخملي.

فيلم الأنمي HAL يتمحور حول الفتاة اليانعة واليافعة Kurumi التي تفقد حبيبها Hal في حادث طائرة مأساوي بشدة، لتدخل بعدها في هاوية الاكتئاب التي لا قرار لها. وترسيخًا لذلك الاكتئاب الذي يُغلفها، فقد حبست الفتاة المسكينة نفسها في منزل صغير وتفعل كل شيء وحدها بالكامل دون أي رفيق على الإطلاق.

يتحسر والدها على الحالة التي آلت إليها، لذلك يطلب مساعدة الروبوت Q01 كي يتخذ شكل حبيبها السابق ويحاول أن يُروّح عنها قليلًا ويخرجها من تلك الحالة المُزرية. يُحاول الروبوت (هال) كثيرًا أن ينفذ ما قيل له، لكن الفتاة تصده على الدوام. ومع الوقت صارت الأمور تلين شيئًا فشيئًا حتى أصبحت الفتاة متعلقة بها كما تعلقت بحبيبها الحقيقي.

لا تعتقدوا أن الأمور توقفت هنا فحسب، فهذا الفيلم سيُريكم ما معنى أن يحب إنسان آلة بالمعنى الحرفي للكلمة. وكيف للآلة أن تُساعد الإنسان على تخطي المحن والشجون عبر الدعم النفسي والأحضان التي لا يقدمها البشر أنفسهم في بعض الأحيان. وحتى أشعل حماسكم أكثر، في نهاية الفيلم يوجد منعطف خطير بالحبكة سيجعلكم تقفزون من كراسيكم دون شك.

8- أنمي The Empire of Corpses أو Shisha no Teikoku

أنمي Shisha no Teikoku
المصدر: Japon Sineması

قد تسمعون عن الكثير من الأعمال الفنية التي ناقشت فكرة عودة الموتى إلى الحياة. أسطورة فرانكنشتاين الخالدة كانت مثالًا حيًّا على ذلك. وبعدها الكثير من الأفلام والأعمال الفنية الأخرى أخذت تلك الفكرة وحوّرت فيها كي تتوافق مع أبعاد الحبكات الجديدة الخاصة بها، لكن يظل الأصل لفرانكنشتاين. لكن ليس كما فعلت تلك الأعمال الأخرى، فهذا الأنمي يَنسب الفضل لذلك العالم الخيالي الجليل.

تبدأ القصة في القرن التاسع عشر، حيث في ظل الثورة الصناعية، كانت هناك ثورة علمية أيضًا. تلك الثورة التي أدت إلى تطور العلم بشكلٍ خوَّلَ العلماء من إعادة الحياة إلى الموتى. لكن الموتى هؤلاء يعودون بدون أهم شيء فقدوه عند الموت: الروح. لذلك يكونوا خاوين تمامًا وتكون فائدتهم الوحيدة العمل كعُمّال في العديد من الوظائف المختلفة.

يُقال أن العالم (فيكتور فرانكنشتاين) هو الوحيد الذي استطاع إعادة جثة إلى الحياة وكانت بها روح. ولذلك لطالما كانت مُذكرات ذلك العالم المجنون هدفًا للعديدين، لكن يعتقد الكل أنها مُجرد أسطورة لا أكثر. إلا (جون واتسون)، ذلك الطالب النحيل في مدرسة الطب في لندن بإنجلترا. فمن أجل الوفاء بوعده لشريكه السابق (فرايداي) الذي تم تسريحه من قبل وكالة حكومية، ينطلق (جون) في رحلة البحث عن تلك المذكرات الأسطورية التي تحمل المفتاح إلى الروح البشرية الغامضة.

لكن أثناء رحلة البحث تلك يكتشف جون واتسون أن هناك العديد من الحقائق القاسية والقاتمة التي تنتمي إلى مشروع إعادة الحياة للموتى. وأن عليه أن يدفع ثمنًا غاليًا من أجل أن يستمر في رحلة البحث عن مذكرات (فيكتور فرانكنشتاين) الثمينة.

9- سلسلة أفلام Cloudy Laugh Gaiden أو Donten ni Warau Gaiden

سلسلة أفلام Donten ni Warau Gaiden
المصدر: AnimaZone

وهي مجموعة من الأفلام التي تتحدث عن قصص جانبية خاصة بسلسلة الأنمي Donten ni Warau والتي من إنتاج استوديو Doga Kobo. وتلك القصص تقترن ببعض الشخصيات بعينها وأيضًا تحدث خيوطها الزمنية قبل أو بعد نهاية سلسلة الأنمي الأصلية، تلك السلسلة التي تُعتبر من السلاسل الشهيرة في تصنيفها، التصنيف التاريخي. وتُعتبر من الأعمال التي أظهر استوديو WIT فيها براعة منقطعة النظير في الرسم.

سلسلة الأفلام الجانبية للسلسلة الأصلية عديدة وتم إصدار هذه العناوين حتى الآن منها: Ketsubetsu, Yamainu no Chikai – Shukumei, Soutou no Fuuma. تتميز السلسلة بأسلوب رسم مُطوّر وخارق بشكل كبير عن أسلوب رسم السلسلة الأصلية من قبل استوديو الإنتاج الآخر.

وتدور أحداث القصة الخاصة بالسلسلة الأصلية في عصر الميجي الياباني، حيث تم حظر استخدام السيوف كأسلحة يتم حولها من قبل أي حد حكذا بشكلٍ طبيعي في الشوارع. فبالتالي تواجد فئة الساموراي قلّ بشدة. لكن من الناحية الأخرى مازال هناك بعض الساموراي الذين تمردوا على ذلك الحظر وسببوا الكثير من المشاكل والشقاء في الريف. لأنفسهم، وللساموراي المسالمين أيضًا.

لذلك تم بناء سجن يطل على بُحرية لا يستطيع مخلوق الهرب منه على الإطلاق. ومن أجل إيصال المجرمين إلى هذا السجن والقبض عليهم، تم تعيين ثلاثة من آل كاموه كي يكونوا المُنفذين لتلك المهمة. لكن هل سيكون ثلاثة فقط كافين للقيام بها؟ أم أن هناك أبعدًا أخرى لا نراها؟

10- أنمي Rolling Girls

أنمي Rolling☆Girls
المصدر: ptAnime

هذا الأنمي يُعتبر من أعمال الأنمي التي تُناقش المستقبل الدستوبي بشكل أقل كآبة وحزنًا عن الكثير من الأعمال الدستوبية الأخرى. ومن أفضل أعمال استوديو WIT أيضًا بشكلٍ عام. فتدور أحداث الأنمي في اليابان، ومباشرة بعد انتهاء حرب طوكيو الكُبرى. تلك الحرب المهولة التي على إثرها تم تقسيم اليابان إلى 10 أُمم مختلفة. كل أمة يتم حكمها من قبل رابطة يترأسها (الأفضل). وهذا الأفضل هو شخص هو شخص لديه قوى تدميرية خارقة.

تبدأ القصة معنا بالفتاة Nozomi Moritomo، وهي (البقية). والبقية هو اللقب الذي يُطلق على البشر العاديين لتمييز (الأفضل) عنهم بكل تأكيد. تُريد الفتاة (نوزومي) مُساعدة الأفضل في أمتها، وهي الفتاة Masami Utoku، صديقة طفولتها ومثلها الأعلى في الحياة أيضًا.

وعندما أصبحت (ماسامي) مُصابة بإصابات بالغة ولا تستطيع القتال، ذهبت نوزومي إلى جميع أنحاء اليابان لتلبية الطلبات التي أتت إلى صديقتها عوضًا عنها. وفي طريقها تلتقي بثلاث فتيات. فتاة ليس لديها أي حسّ منطقي مع الاتجاهات، فتاة نهمة وشرهة تحب الأكل بشدة، وفتاة أخرى هادئة وصامتة وغريبة ترتدي قناع غاز على الدوام. بعدها أربعتهم يجوبن اليابان على دراجاتهن النارية ليشتركن بالصدفة في نزاعات إقليمية، مشاجرات، وأحيانًا بعض المكائد والمؤامرات.

الآن ما رأيكم في استوديو WIT العزيز؟ اخبرونا بالأنمي المُفضل لديكم من إنتاج استوديو WIT بالتعليقات!

مقالات ذات صلة

إغلاق