منوعات

قائمة بـ32 فيلم سيضحكك بكل تأكيد!

حاولنا جمع بعض أقل الأفلام شهرة وانتشار لكن أكثرها كوميدية وتنوع في قائمة واحدة جاهزة متى احتجتم فيلم مسلي وغريب في آن واحد:

1- فيلم Anchorman عام 2004

يستقبل المذيع التلفزيوني الشهير رون بورغوندي (ويل فيريل) المراسلة المبتدئة فيرونيكا كورنينجستون (كريستينا آبلغيت) معه في العمل بكل رحابة صدر في عالم يسيطر عليه الذكور في السبعينيات من القرن الماضي، إلى أن تبدأ الصحفية الموهوبة بالتفوق على (بورغندي)، فسرعان ما يُصبح غيوراً منها ويبدأ عداء مرير مع (فيرونيكا) حتى يأتي على القيام بفعل محرج خلال البث التلفزيوني المباشر ما يتسبب في تدمير مسيرته المهنية، إلا أن تفجّر فضيحة في حديقة حيوان سان دييجو قد يحمل لـ (رون) فرصة للعودة إلى عالمه السابق.

2- فيلم The Campaign عام 2012

عندما يرتكب عضو مجلس النواب الحالي كام برادي (ويل فيريل) حماقة كبيرة يقرر اثنين من المدراء التنفيذيين الأثرياء محاولة اكتساب نفوذ في منطقتهم عن طريق طرح مرشح منافس له، اختيارهم كان مدير سياحة ساذج يدعى مارتي هوغينز (زاك غاليفياناكيس) وبمساعدة الروابط السياسية لعائلته ومدير الحملة الانتخابية سرعان ما يصبح (مارتي) في منافسة حادة مع (كام)، ومع اقتراب يوم الانتخابات يبذل الرجلان كل ما في وسعهما لتمريغ وجه الرجل الأخر في التراب.

3- فيلم Ted عام 2012

عندما كان جون بينيت (مارك وولبيرغ) طفلاً صغيراً تمنى أن يصبح تيد (سيث ماكفارلين)، دبه المُحبب، جسداً حياً وهذا ما حصل بالفعل، بعد ثلاثين عاماً لا يزال (تيد) كثير الكلام رفيق (جون) المُقرب، الأمر الذي يثير استياء لوري (ميلا كونيس) صديقة (جون)، ومع تفاقم استياء (لوري) من الثنائي لتناولهم المتواصل للبيرة والحشيش معاً، يتوجب على (جون) في نهاية المطاف الوقف أمام خيارين والاختيار ما بينهما، صديقه أو حبيبته.

4- فيلم Harold & Kumar Go To White Castle عام 2004

يقرر المحاسب الشاب المنعزل هارولد (جون تشو) وصديقه غريب الأطوار كومار (كال بن) قضاء ما كان يمكن أن يكون ليلة عادية دون أي إزعاج إلى أن ينطلقا في رحلة لمطعم القلعة البيضاء لتناول شطيرة هامبرجر، الأمر الذي يرميهما في ليلة مليئة بالأحداث والجموح والمواقف المضحكة والعنصرية أحياناً بسبب ملامحهم الأسيوية والهندية.

5- فيلم Crazy, Stupid, Love عام 2011

يعيش كال ويفر (ستيف كاريل) الحلم الأمريكي كاملاً، فلديه وظيفة جيدة، منزل مناسب، أطفال رائعون وزوجة جميلة اسمها إيميلي (جوليان مور)، إلا أن حياة (كال) المثالية في ظاهرها ستنهار عندما يواجه حقيقة أنّ (إميلي) لم تكن زوجة مخلصة وأنها تريد الطلاق منه، ليصبح رجلاً عازباً في الأربعين من عمره بشكل مفاجئ وغير قادر على تكوين علاقات جديدة حتى يدخل جيكوب بالمر (رايان جوزلينج) إلى حياته ويتبناه تحت جناحه ويعلمه كيف يتعامل مع السيدات بالشكل المطلوب.

6- فيلم The 40 Year Old Virgin عام 2005

أندي ستيتزر (ستيف كاريل) البالغ من العمر 40 عاماً هو رجل وحيد بسيط يعمل في متجر كبير ويعيش بمفرده حيث يقضي وقت فراغه في لعب ألعاب الفيديو والاهتمام بمجموعة ألعابه البلاستيكية، وعلى الرغم من كبر سنه لم يمارس (آندي) الجنس قبلاً، لذا يحاول أصدقاءه، بما فيهم ديفيد (بول رود)، دفعه لفقدان عذريته، وأثناء محاولاته التغلب على خجله من الإناث، يلتقي (آندي) بمالكة متجر تدعى تريش (كاثرين كينر) فتبدأ قصة رومانسية ظريفة ومضحكة بينهما.

7- فيلم 21‎ Jump Street عام 2012

عندما ينضم رجال الشرطة شميدت (جوناه هيل) وجينكو (تشانينج تاتوم) إلى وحدة شوارع سرية متخفية يقومان باستخادم مظهرهم الشبابي كغطاء لهم بين طلاب المدارس الثانوية، فاستبدلوا أسلحتهم وشاراتهم بالحقائب المدرسية وانطلقوا للانقضاض على عصابة مخدرات خطرة، لكن ومع مرور الوقت يكتشف الثنائي أن المدرسة الثانوية لم تعد تشبه ما ألفوه قبل سنوات قليلة مضت، بل يجب عليهم مرة أخرى مواجهة رعب المراهقة والقلق الذي ظنوا أنهم تركوه وراءهم منذ زمن.

8- فيلم The Disaster Artist عام 2017

يحول الممثل (جيمس فرانكو) من خلال هذا الفيلم القصة الحقيقية المأساوية للمخرج الطموح والمغني الشهير المثير للجدل (تومي ويزو)، يحولها إلى احتفاء بالصداقة والتعبير الفني ومواجهة الأحلام للاحتمالات التي لا يمكن التغلب عليها، ليكون عبارة عن تذكير طريف ومرح بفكرة أن هناك أكثر من طريقة واحدة لتصبح أسطورة، وليس هناك حد لما يمكنك تحقيقه عندما لا يكون لديك أدنى فكرة عما تفعله.

9- فيلم Get Hard عام 2015

بعد إدانة أمين الصندوق فاحش الثراء جيمس (ويل فيريل) بتهمة الاحتيال والتهرب الضريبي والحكم عليه بالسجن، يمنحه القاضي شهراً واحداً لتدبر أموره قبل تنفيذ الحكم، ومع علمه أنه لن يعيش أكثر من بضع دقائق في السجن لوحده، يلتمس (جيمس) اليائس مساعدة دارنيل (كيفن هارت)، رجل أعمال خبير في أمور الالتفاف على القانون، لكي يساعده في التعرف على طريقة الحياة والتأقلم بين المجرمين في السجن كي لا يتحول إلى مومس للمجرمين هناك، خلال تلك الفترة يعلم كليهما أنهما كانا مخطئين بشأن أشياء كثيرة، بما في ذلك بعضهما البعض.

10- فيلم Liar Liar عام 1997

يُعتبر المحامي الماهر فليتشر ريدي (جيم كاري) ورقةً رابحة لأي موكل له، ولكن كذبه وخداعه في العمل دمر علاقاته الاجتماعية، فزوجته أودري (ماورا تيرني) هجرته وارتبطت برجل أكثر صدقاً وأمانة وكثيراً ما كان (فليتشر) ينقض الوعود التي يعطيها لابنه الذي أحبه كثيراً، وفي مرةٍ يتمنى الصغير (ماكس) في عيد ميلاده أن يتوقف والده عن الكذب لمدة 24 ساعة، ليجد (فليتشر) نفسه فجأة غير قادر إلا على قول الحقيقة في اليوم الذي يجب عليه الفوز بقضية شائكة أمام المحكمة، ما يضعه في مواقف محرجة كثيرة وطريفة.

11- فيلم Yes Man عام 2008

نُكمل مع (جيم كاري) وهنا بدور (كارل ألين) وهو رجلٌ عالق في قوقعته الخاصة رافض لكل شيء حتى يحضر جلسة مساعدة ذاتية ويتعلم إطلاق العنان لقوة الـنعم، حالة الإيجاب والموافقة تؤدي به إلى كل أنواع التجارب المدهشة والمُغيّرة؛ يحصل على ترقية في الوظيفة ويجد حُباً جديداً، لكن (كارل) يُدرك أن الكثير من أي شيء مهما كان، حتى التفكير الإيجابي، ليس بالضرورة أمراً جيداً وقد يزيد حياتك سوءاً.

12- فيلم Office Space عام 1999

يكره بيتر غيبونز (رون ليفينغستون) عمله المقيت في شركة للبرمجيات، وأثناء جلسة علاج بالتنويم المغناطيسي يعلق (بيتر) في حالة من الهناء والصفاء بسبب موت المعالج في خضم الجلسة، فيرفض العمل لوقت إضافي ويلعب في مكتبه ويُبهر عن غير قصد استشاريين مرموقين ليضعاه على المسار الإداري السريع والترقيات في العمل، لكن عندما يعلم أصدقاءه أنه على وشك التقليل من شأنهم نتيجة حضوره المتميز، يحيكون مؤامرة انتقامية ضده مستوحاة من فيلم Superman III.

13- فيلم SuperBad عام 2007

لدى الطالبين سيث (جوناه هيل) وإيفان (مايكل سيرا) في المدرسة الثانوية آمال كبيرة لحفل التخرج، فهم يخططون لشراء الخمر للإنضمام والاندماج مع بقية المراهقين، لكن مهمتهم تلك تصبح أصعب مما توقعوه بسبب تدخل الشرطة والكثير من العوامل الخارجية، وخلال العمل على تنفيذ مهمتهم يمرون بالعديد من المواقف المضحكة والمسلية.

14- فيلم Bridesmaids عام 2011

آني (كريستين ويغ) امرأة عازبة تعيش حياتها في حالة من الفوضى ولكن عندما تعلم أن صديقة حياتها ليليان (مايا رودولف) سترتبط رسمياً برجل ما لن يكون لديها خيار سوى أن تكون وصيفتها، على الرغم من كونها وحيدة وفي حالة إفلاس تقريباً إلا أن (آني) تمضي في طريقها عبر الطقوس الغريبة والباهظة المتعلقة بكونها الوصيفة المختارة عازمةً على جعل الأمور بشكلها الأمثل، واسعاد صديقتها (ليليان) في حفل الزفاف.

15- فيلم The Interview عام 2014

ديف سكايلارك (جيمس فرانكو) والمنتج آرون رابوبورت (سيث روجن) هما الثنائي وراء البرنامج الشهير Skylark Tonight، لكن بعد معرفتهما أن (كيم جونغ أون) رئيس كوريا الشمالية (راندال بارك) مُعجب كبير بالبرنامج ينجحان في التنسيق للقيام بمقابلة معه على أمل إثبات أنفسهم كصحفيين كبار، غير أن (ديف) و (آرون)، وخلال الاستعداد لرحلتهم إلى بيونغ يانغ، يُعترضان من قبل وكالة الاستخبارات المركزية التي تقوم بتجنيدهم وتعيينهم في مهمة خاصة، وهي اغتيال الرئيس.

16- فيلم Borat عام 2006

تحدث الكثير المواقف الغريبة المحرجة والفكاهية عندما يزور المراسل المعروف في بلاده بورات (ساشا بارون كوهين) من كازاخستان، برفقة المنتج (أزامات) ودجاجة أليفة، يزوران الولايات المتحدة لتصوير فيلم وثائقي حول ما يجعل أميركا أمة عظيمة ونقل معارفه تلك لفائدة الأمة الكزخية بطلب من وزارة الإعلام، وخلال الرحلة استطاع (بورات) اجراء العديد من المقابلات المرتجلة مع مواطنين أمريكيين بعد أن وقع في حب الممثلة (باميلا أندرسون) وانطلق عبر البلاد ليجدها ويتزوجها.

17- فيلم Scott Pilgrim vs. The World عام 2010

لم يجد سكوت بيلجريم (مايكل سيرا) مشكلة في الحصول على صديقة أبداً، دائماً ما كانت مشكلته التخلص منهن، لكن عندما يجد (سكوت) فتاة أحلامه رامونا (ماري إليزابيث وينستيد) يتوجب على عازف الجيتار التخلص من جيش من عشاقها السابقين الذين يودون قتله واستعادتها منه في إطار كوميدي وحركي ممتع.

18- فيلم The World’s End عام 2013

جاري كينج (سيمون بيغ) رجل بالغ من العمر 40 عاماً ما زال يحمل روح الشباب وهو يتحرّق شوقاً لمسابقة شرب كانت آخر محاولة له فيها قبل 20 عاماً، فيأتي برفاقه المترددين إلى مسقط رأسهم وينطلق ليلاً في مغامرة لشرب الخمر وبينما يشقون طريقهم نحو وجهتهم النهائية وأخر مرحلة في المسابقة -حانة نهاية العالم الأسطورية- يحاول (غاري) وأصدقائه التوفيق بين الماضي والحاضر، إلا أن صراعهم الحقيقي يتحول للمستقبل عندما يكتشفون غزواَ فضائياً لبلدتهم.

19- فيلم The Nice Guys عام 2016

هولاند مارش (رايان جوزلينج) هو محقق خاص بعمل بلوس أنجلوس في عام 1977، جاكسون هيلي (راسل كرو) هو رجل يؤذي الناس من أجل لقمة العيش أو ما يُعرف بالبلطجي، يحولهم القدر إلى شركاء غير متوقعين بعد اختفاء امرأة شابة تدعى اميليا (مارغريت كواللي) بشكل غامض، سرعان ما يعلم الثنائي بالطريقة الصعبة أنه هنالك بعض الأشخاص الخطرين يبحثون أيضاً عن (اميليا)، ليأخذهم التحقيق إلى أماكن خطرة لم يتوقعوها، حيث أن أي شخص آخر يتورط في القضية ينتهي به الأمر بالموت.

20- فيلم What We Do in the Shadows عام 2014

يحاول زملاء السكن (جيماين كليمنت، تايكا وايتتي، جوناثان بروغ)، وهم مصاصي دماء، التعامل مع تعقيدات الحياة المعاصرة وإظهار بعض الميزات للوافد الجديد الشاب (كوري غونزاليس ماكوير) عن كونك ميت حي في هذا العمل الكوميدي الفريد والرعب والوثائقي الساخر الذي يأتينا من نيوزيلاندا.

21- فيلم ParaNorman عام 2012

يملك الشاب (نورمان بابكوك) القدرة على التحدث مع الموتى، وغالباً ما يُفضل صحبتهم على الناس الأحياء، وفي يوم من الأيام يتلقى (نورمان) رسالة من عمه غريب الأطوار (برندرجاست) تخبره أن لعنة واقعة على مدينتهم عمرها قرون لهي لعنة حقيقية وعلى وشك التحقق، وأنه وحده من يستطيع إيقافها، عندما يخرج الزومبي من قبورهم يتوجب على (نورمان) استجماع شجاعته وتعاطفه ودفع قدراته الخارقة إلى أقصى الحدود لإنقاذ أصدقائه وسكان البلدة.

22- فيلم The Dictator عام 2012

حكم الجنرال علاء الدين (ساشا بارون كوهين) دولة وادية الغنية بالنفط في شمال أفريقيا منذ أن كان في السادسة من عمره حينما قُتل والده بـ 97 رصاصة طائشة وقنبلة يدوية في حادثة صيد، لكن بعد محاولة اغتياله يقنعه تامير (بن كينغسلي)، عم علاء الدين والمستشار الأكثر ثقة، بالذهاب إلى نيويورك واستبداله بشبيه مزدوج، لسوء الحظ فإن علاء الدين يقع ضحية لمؤامرة وأول من يستقبله هناك مواطنوه الذين يريدون تحرير بلدهم من حكمه الاستبدادي دون معرفة هويته، ليمر الديكتاتور السابق بالكثير من المغامرات التي لن تجعلك تتوقف عن الضحك في محاولة استعادة حكمه وبلده.

23- فيلم Black Dynamite عام 2009

يحكي هذا الفيلم قصة العميل السابق الملقب بالديناميت الأسود والذي ينطلق في مهمة ثأر لأخيه وفي عملية تنظيف شوارع المدينة من مخدر جديد يعصف بالناس حتى يصل إلى البيت الأبيض.

24- فيلم Napoleon Dynamite عام 2004

في بلدة صغيرة في ولاية أيداهو يعاني المراهق المنغلق نابليون ديناميت (جون هيدر) ذو الستة عشر عاماً من صعوبة في التكيف، بعد إصابة جدته التي يعيش معها في حادث تصبح حياته في أسوأ حال مع ظهور عمه الغريب ريكو (جون غريس) للاعتناء به، ومع عدم وجود ملاذ له في المنزل أو في المدرسة يُصادق (نابليون) الصبي الجديد، بيدرو (إفرين راميريز)، وهو فتى إسباني مُتجهم يتكلم الإنجليزية قليلاً، ومعاً ينطلق الاثنان بحملة للترشح لرئاسة الفصل.

25- فيلم Monty Python’s Life of Brian عام 1979

برين كوهين (غراهام تشابمان) هو شاب يهودي عادي ولكن جراء سلسلة من الأحداث والمصادفات المضحكة يكتسب سمعة باعتباره المسيح، وعندما لا يحاول الهرب من أتباعه أو يتم توبيخه من قبل أمه القاسية (تيري جونز)، فإنه يجب على (برايان) التعيس التعامل مع الحاكم الروماني (بيلاطس البنطي) المثير للضحك (مايكل بالين) إضافة لأفراد جماعة سرية لحركة انفصالية عن الإمبراطورية الرومانية ما يمنع مرور عدة دقائق دون موقف ساخر أو فكاهي، وسيكون هذا الفيلم مضحكاً حتى لمن يتجنب المس بالمقدسات.

26- فيلم In Bruges عام 2008

بعد عملية صعبة يموت خلالها طفل عن طريق الخطأ يتوجه القاتلان المأجوران راي (كولين فاريل) وكين (برندان جليسون) إلى بلجيكا للاختباء حتى تهدأ الأمور، يكره (راي) مدينة القرون الوسطى بروج، لكن (كين) يجد جمالها وسكونها ساحراً ومع الوقت تصبح تجاربهم في المدينة سريالية وجميلة، وربما تتغير حياتهم بعد عيشهم مع السياح والسكان المحليين وقزم أمريكي وخوض (راي) في قصة حُب محتملة، الفيلم فاز بجائزة البافتا لأفضل قصة سينمائية، فهو بالتأكيد ليس كوميديا من النوع العادي.

27- فيلم Hot Fuzz عام 2007

هذا الفيلم هو الثاني من ثلاثية Three Flavours Cornetto trilogy والتي كان أخرها فيلم نهاية العالم الذي تكلمنا عنه قبل قليل، هنا الفيلم يحكي قصة شرطي سابق في لندن اسمه نيكولاس أنجيل (سايمون بيج) الذي يجد صعوبة في التكيف مع مهمته الجديدة في قرية ساندفورد البريطانية الهادئة، فهو لا يفتقد صخب المدن الكبيرة فحسب، بل يمتلك أيضاً شريك مُحب للحركة والأكشن، لكن عندما تهز سلسلة من الحوادث المروعة ساندفورد، فإن (نيكولاس) يشم رائحة فساد عميق في القرية المثالية ويسعى لمعرفة ما يجري.

28- فيلم In the Loop عام 2009

يرمي وزير الحكومة البريطاني سيمون فوستر (توم هولاندر) خلال مقابلة له تعليقاً غير واضح حول الحرب في الشرق الأوسط، فيحاول الطبيب مالفين تاكر (بيتر كابالادي) والبروفيسور السياسي المخضرم التغطية على زلة (فوستر)، لكن الإدارة الأميركية تأخذ ذلك التصريح على محمل الجد فتدعو (فوستر) إلى العاصمة واشنطن حيث تشتعل حرب كلامية بين أمريكا وبريطانيا في الوقت الذي يناور فيه الساسة ويتلاعبون ويخدعون بعضهم البعض قبل تصويت الأمم المتحدة على عمل عسكري، يعتبر هذا الفيلم من أفضل الأعمال الكوميدية البريطانية في السنوات الأخيرة.

29- فيلم Burn After Reading عام 2008

عندما يقع قرص يحتوي على مذكرات محلل سابق في السي آي إيه (جون مالكوفيتش) في يد ليندا ليتزكي (فرانسيس ماكدورماند) وتشاد فيلدهايمر (براد بت)، يرى موظفا الصالة الرياضية هذان فرصة لجني ما يكفي من المال لكي يحصلوا على حياة وهوية جديدة، وكما هو متوقع، فإن الأحداث تخرج عن السيطرة من أيدي الثنائي الغبي وأولئك الناس حولهم، الفيلم كوميديا سوداء من انتاج وإخراج وكتابة الأخوين كوين وبطولة نخبة من الممثلين.

30- فيلم Being There عام 1979

يضطر البستاني البسيط تشانس (بيتر ستيلر)، الذي أقام في واشنطن في منزل لأحد الأثرياء طوال حياته وتلقى تعليمه عن طريق التلفزيون فقط، إلى إخلاء منزله عندما يموت رئيسه، وبينما كان يتجول في الشوارع يقابل رجل الأعمال بن راند (ميلفين دوغلاس) الذي يفترض أن (تشانس) رجل نبيل من الطبقة العليا، سرعان ما يدخل (تشانس) إلى مجتمع الراقي وحياة وعالم جديدين حيث تجعله صراحته وعفويته حديث المدينة.

31- فيلم Idiocracy عام 2006

في عام 2005 يجري اختيار الجندي العادي جو باورز (لوقا ويلسون) للمشاركة في تجربة عسكرية سرية من خلال وضعه في حالة سبات لمدة عام مع امرأة تدعى ريتا (مايا رودولف)، يتم نسيان الثنائي النائم عندما يتم إغلاق القاعدة العسكرية وتركها في حالة ركود حتى عام 2505 وهما فيها، عند استيقاظهما في النهاية يكتشفون أن متوسط ​​ذكاء البشر قد تناقص لدرجة أن (جو) أصبح الآن أذكى رجل في العالم.

32- فيلم After Hours عام 1985

في مقهى بمانهاتن يجتمع معالج النصوص بول هاكيت (غريفين دان) ويتحدث بالأدب وعالمه مع مارسي (روزانا أركيت)، وفي وقت لاحق من تلك الليلة يستقل (بول) سيارة أجرة إلى شقة (مارسي) في وسط المدينة، تطير ورقة الـ 20 دولار خارج النافذة أثناء ركوبه مما ينذر بليلة غير متوقعة، فهو لا يستطيع دفع أجار التاكسي الأن لكنه سيجد نفسه في سلسلة من المواقف الغريبة والسريالية والمهددة للحياة مع مجموعة من الشخصيات المختلفة والغريبة، فيمضي بقية الليل في محاولة العودة إلى منزله برحلة لن تنساها سريعاً.

ما رأيك بالأفلام المذكورة؟ هل تعرفها كلها وهل من اقتراحات لقائمة جديدة؟

مقالات ذات صلة

إغلاق