منوعات

7 أشجارٍ اشتهرت بسبب أعمالٍ فنية!

منذ أن ظهرت في الفيلم تُعتبر هذه الشجرة إحدى أكثر الأشجار شهرةً في تاريخ السينما

منذ الأزل والأفلام والموسيقا والأدب يجلبون الشهرة للملايين، ولكن ليس كل المشاهير بشر بالضرورة، فأحياناً شجرةٌ ما قد تصبح مركزاً غير متوقّعٍ لاهتمامٍ كبير، إليكم أشجاراً حقيقيّة حصلت على شهرتها من خلال حضورها في أعمال من الفن والأدب.

1. شجرة (روبن هود) The Robin Hood Tree

شجرة السيكامور في انكلترا شجرة روبن هود طبيعة جدار حجري
Flickr

أحد أكثر المواقع التي تم تصويرها فوتوغرافياً في حديقة Northumberland الوطنية في بريطانيا هي منخفض السيكامور، وهو منخفضٌ واقعٌ في حائط Hadrian الطبيعي الذي يمتدُّ من ساحلٍ إلى ساحلٍ مغطياً شمال بريطانيا، ويشكّل فوهةً كبيرة بين متراسين من الأرض.

في وسط هذا المنخفض تنمو شجرة السيكامور، الشجرة التي حصلت على شهرتها بعد أن ظهرت في فيلم (روبن هود) Robin Hood: Prince of Thieves الذي أُنتج عام 1991 من بطولة (كيفن كوستنر)، منذ عرض الفيلم أصبحت معروفةً باسمٍ جدي ألا وهو شجرة (روبن هود).

2. شجرة (شاوشانك)

مورغان فريمان بدور ريد فيلم شوشانك ريدامبشن مكسورة
Kickstarter

قال (أندي دوفرين) لـِ (ريد) حين كان في السجن:

“عدني يا (ريد)، إذا خرجتَ يوماً اعثر على ذلك المكان”.

في الفيلم يهرب (أندي)، ولكنّ (ريد) يبقى ليقضي 40 سنة أخرى إلى أن يتم إطلاق سراحه في النهاية، فيسافر إلى المكان الذي دلّه عليه (أندي) ويجد هناك شجرة سنديانٍ بيضاء، بجانب جذع الشجرة وجد صندوقاً مدفوناً يحوي رسالةً من (أندي) وكميّةً من النقود تكفيه لشراء تذكرة باص لزيارة (أندي) في المكسيك.

هذا المشهد مأخوذ من فيلم The Shawshank Redemption 1994، شجرة السنديان البيضاء الموجودة بجانب حديقة Malabar في لوكاس، أوهايو، الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت مكاناً سياحياً يجلب أكثر من 35.000 زائر سنوياً، منذ أن ظهرت في الفيلم أصبح اسمها شجرة (شاوشانك)، وتُعتبر هذه الشجرة إحدى أكثر الأشجار شهرةً في تاريخ السينما.

للأسف، اقتُلعَت الشجرة من مكانها في تموز من عام 2016 بفعل الرياح القوية.

3. شجرة (جوشوا)

شجرة جوشوا في أمريكا فرقة الروك الايرلندية يو u2 شجرة مكسورة

في العام 1986، حين كانت الفرقة الموسيقية الإيرلندية الشهيرة U2 تحضّر لإطلاق ألبومهم (أغاني الصحراء) The Desert Songs، قاموا بإرسال المصور (أنطون كوربين) ليبحث عن صورةٍ مناسبةٍ في أمريكا لتكون صورة غلاف الألبوم.

بعد عدة أيام عاد (كوربين) وحدّث الفرقة عن أشجار (جوشوا)، وهو نوعٌ قاسٍ ومنحنٍ من الأشجار التي تنمو في صحاري أمريكا الجنوب-غربية، واقترح أن تكون شجرة (جوشوا) صورة غلافٍ لألبومهم، تسمّى شجرة (جوشوا) بهذا الاسم لأنها تشبه النبي يوشع -الذي يدعى (جوشوا) باللغة الانجليزية- في قصّته في العهد القديم من الانجيل حيث يرفع يديه دعاءً للسماء.

أعجب (بونو) المغني الأساسي للفرقة بالفكرة ودلالاتها الدينية فقرر تغيير اسم الألبوم إلى (شجرة جوشوا)، في اليوم التالي أثناء تجوّلهم في سيارتهم في الصحراء، وجدوا شجرة (جوشوا) وحيدة، فتوقفوا عندها وأمضوا 20 دقيقة في تصوير هذه الشجرة التي أصبحت رمزاً شهيراً للفرقة وصورة غلافٍ لهذا الألبوم الذي باع أكثر من 25 مليون نسخة وأوصلهم للشهرة والعالمية.

حين صدر الألبوم، بدأ الملايين من الناس بالسؤال عن موقع الشجرة، وذهب الكثيرون للبحث عنها في الصحراء، حتّى أنَّ اثنين من الناس ماتا من التعب وهما يبحثان عنها، في النهاية وُجدت الشجرة وتم تثبيت لوحةً خشبية أمامها نُقش عليها اسمها احتفالاً بذكراها، للأسف سقطت الشجرة أرضاً في تشرين الأول من عام 2000 بعد أن عاشت لمدة 200 سنة تقريباً، الشجرة الميتة لا تزال مستلقية على أرض الصحراء وما زال معجبو U2 يزورونها من كل أنحاء العالم ويتصورون معها.

4. شجرة (البونيا)

شجرة البونيا شجرة ال بينو في لوس انجلوس شجرة طويلة سياح فيلم بلود ان بلود اوت
Ravepad

مع أنّ فيلم الدراما والجريمة Blood in Blood Out 1993 من إخراج (تايلور هاكفورد) كان قد حصد فشلاً كارثيّاً في صالات السينما، إلا أنّه يحظى بمتابعةٍ جمهورية كبيرة، فقد لا تلتقي بالمعجبين في الشارع، ولكنك إن زرت حارة Boyle Heights في لوس أنجلوس الشرقية ستتفاجأ بكمّ الناس الذين يحجّون إلى شجرة البونيا الأسترالية Bunya Pine الموجودة في نقطة التقاء شارعي فولسوم وإنديانا.

كانت الشجرة موجدةٌ هناك قبل تصوير الفيلم، وفي أحد مشاهد الفيلم الأكثر شهرة تقوم إحدى الشخصيات بالتحديق مطولاً في الشجرة وتقول بتأثّر:

“بالنسبة لي هذه الشجرة هي لوس أنجلوس الشرقية، لا شيء يضاهي العودة إلى المنزل”.

منذ عرض الفيلم وشجرة Buny Pine أصبحت مشهورة باسم The Pine أو El Pino والذي يعني شجرة الصنوبر في اللغة الإسبانية.

5. ملكة الزان

هاري بيوتر وهيرميون غرينجر في فيلم هاري بوتر سجين ازكابان أمام شجرة الزان المخيفة وومبينغ ويلو
Kaijumatic – Wikidot

هناك خشب زانٍ قديم مشهورٌ باسم ملكة الزان Queen Beech بالقرب من Hertfordshire في بريطانيا، اشتُهرت حين ظهرت كشجرةٍ مخيفةٍ تستطيعُ الإمساكَ بالطلاب في فيلمِ هاري بوتر (سجين أزكابان) عام 2004.

هذه الشجرة البالغة من العمر 400 سنة تمّ اكتشافها من قبل عالم الطبيعة (ريتشارد مابي) في كتابه Beechcombings، كانت الشجرة مشهورةً قليلاً قبل أن تظهر في الفيلم، ففي العام 1988 تمّ تبنيها من قبل حملة حفاظ على البيئة تهدف لحماية الأشجار القديمة.

للأسف وفي عام 2014، سقطت الشجرة أرضاً بسبب ثقل وزنها.

6. شجرة السنديان الكبيرة

شجرة السنديان الكبيرة شجرة روبن هود انكلترا
Visit Nottinghamshire

بالقرب من قرية Edwinstowe في غابة Sherwood، هناك شجرة سنديان عملاقة يُطلق عليها اسم شجرة السنديان الكبيرة، وتبلغ من العمر 800 سنة، ووفقاً للتراث الشعبي هذه هي الشجرة التي نام في ظلها (روبن هود) ورجاله الشجعان.

كان اسم الشجرة الأصلي في القرن التاسع عشر Cockpen Tree، حيث حصلت على اسمها لأنّ رياضة مصارعة الديوك كانت تحصل بالقرب منها، وفي العام 1790 قام الرائد (هايمان روك) وهو عالم آثار معروف، بالكتابة عن هذه الشجرة في إحدى كتبه عن سنديانات غابة شيروود، ومنذ نُشر الكتاب تغيّر اسمها إلى السنديانة الكبيرة Major Oak، وأصبحت إحدى أكثر أشجار بريطانيا شهرةً.

7. Corymbia Aparrerinja المعروفة باسم الصمغ الشبح Ghost Gum

شجرة غوست غام الصمغ الشبح في استراليا
Tree Register : National Register of Big Trees

وهي شجرةٌ دائمة الخضرة يعود أصلها لأستراليا الوسطى، الشجرة تنمو على ارتفاع 20 متر ولها لحاءٌ أبيض ناعم، وفي الصيف تُزهر أزهاراً بيضاء اللون تتحوّل لاحقاً لفواكه على شكل كؤوسٍ بنية اللون.

اشتُهرت هذه الأشجار في القرن العشرين من خلال اللوحات التي رسمها الفنان (ألبيرت ناماتجيرا) الذي رسم الكثير من المعالم الطبيعية للمناطق النائيّة في أستراليا، (ناماتجيرا) هو اسم عائلة شهيرة في أستراليا، ورسومات هذا الفنان معلقّةٌ في بيوت العديد مِن سُكّان أستراليا.

المصادر:
موقع Amusing Planet

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق