قوائم

أبرز وثائقيّات نيتفليكس الحديثة جرائم، سياسة، تكنولوجيا والكثير غيرها!

هناك الكثير من الأحداث الدائرة بالفترة الماضية في صناعة السينما. مع الوقت انتقل الجمهور من صالات السينما، إلى صالات المنازل، وتسمّروا أمام الشاشات التي تعرض لهم الأفلام والمسلسلات بكمٍ مهول، وبمبالغ رمزية للغاية. استطاعت منصّات البث المباشر أن تصير هي السينما البديلة، وبناء عليه كان يجب أن تُستغل هذه الفرصة أنسب استغلال.

وبالفعل، قامت نيتفليكس بتقديم كوكبة عملاقة من الأعمال الأصلية، ولم تكتفِ فقط بشراء حقوق الأعمال الأخرى. وبينما قدمت نيتفليكس الأفلام والمسلسلات بمختلف الشرائح الفنية المعروفة، فهناك شريحة واحدة تميزت فيها بشدة؛ دونًا عن غيرها من المنافسين. وتلك الشريحة هي الأعمال الوثائقية/التسجيلية.

اليوم في موفيكتوبس نقدم لكم قائمة بأبرز 10 أفلام ومسلسلات وثائقية على المنصّة الأثيرة، مسلطين الضوء على تلك التي صدرت بالأعوام الأخيرة تحديدًا.

American Murder: The Family Next Door

فيلم وثائقي عن الجريمة، لكن على نطاق الأسرة. تتحدث القصة عن كريستوفار ليي واتس، الرجل الذي قتل زوجته الحامل، وابنتيه بدمٍ بارد. وقعت الحادثة في صباح يوم 13 أغسطس 2018، وأول اعتراف للقاتل كان بتخلصه من الزوجة والطفل الذي بداخل بطنها، ولاحقًا أثناء التحقيقات اعترف بقتل ابنتيه عبر خنقهما ببطانية.

يتناول الفيلم الحكاية من البداية، داعمًا محاور القصة منشورات مواقع التواصل الاجتماعي التي نُشرت وقت الحادثة، ومقاطع مصورة بكاميرات المنزل، وكذلك بكاميرات رجال الشرطة عندما أنتوا لمسرح الجريمة؛ والتي كانت معلقة على ملابسهم أثناء الاقتحام والتفتيش. نال المجرم في النهاية حكمًا قضائيًّا ينطوي على خمس عقوبات حبس مؤبد، لثلاثة جرائم قتل من الدرجة الأولى؛ بينما كانت العقولة الأوليّة هي الإعدام، لكن تم تخفيفها.

The Social Dilemma

دائمًا ما كانت مواقع التواصل الاجتماعي سلاحًا ذا حديّن. يمكن لها أن تفيد العالم عبر إيصال الناس ببعضهم البعض؛ وصنع جسور مودة وحب لم تكن موجودة قبلًا. ويمكن لها أيضًا أن تكون وسيلة لدعم الجريمة، وأيضًا تدمير البيوت من الداخل، وتحطيم كل ما قد يمثل ما يُعرف بـ “الحياة الاجتماعية للأفراد”.

الفيلم منقسم لشقيّن، الأول هو جلب مجموعة من روّاد مواقع التواصل الاجتماعي في العالم؛ بهدف الحديث عن تجاربهم في تلك الشركات. والثاني هو مشاهد درامية ذات قصة متماسكة، وتدور في قلب أسرة متفككة بسبب الهواتف الذكية ومواقع التواصل. يسلط الفيلم الضوء على آلية عمل الخوارزميات، وكيفية صنعها بطريقة إدمانية، بهدف الحصول على أكبر كمية ممكنة من أموال المُعلنين.

فيلم يستحق المشاهدة، ويمثل صفعة قوية على وجوهنا جميعًا.

Crip Camp

واحد من الأعمال التي تُظهر كفاح الإنسان نحو أبسط حقوقه، في عالم كان –وما زال بشكلٍ جزئيّ- مقيِدًا لها.

تدور قصة الفيلم حول مجموعة من ذوي الإعاقات الجسدية، والذين لا يعترف بهم المجتمع كبشر، ولا يوفر لهم الاهتمام الذي يأخذه أقرانهم من الأصحّاء. لكن في سبعينيات القرن الماضي، تم افتتاح نادي مخصص لهم، وبذلك أصبح لهم متنفس أخيرًا.

تتصاعد الأحداث لنتدارك أن النادي تحول من مجرد مكان للتنفيس عن الغضب والترويح عن النفس، إلى حركة حركة كاملة استطاعت مع الوقت أن تحقق المساواة المطلوبة. فبالرغم من انقسام المجتمع وقتها على حقوق ذوي البشرة السمراء، كان هؤلاء يخوضون حربًا أخرى لم يعطها الإعلام العالمي التغطية التي تستحقها.

Don’t F**k With Cats: Hunting An Internet Killer

أشرنا منذ قليل في فيلم The Social Dilemma، يمكن للإنترنت أن يكون وسيلة للترويع وتدمير كل شيء عزيز على الإنسان فعلًا؛ وهذا المسلسل دليل على ذلك.

في يوم من الأيام ظهر تريند من أسوأ مع يكون على الساحة الإلكترونية؛ تريند قاتل القطط. حيث اشتهر هذا الشخص بفيديو نُشر له وهو يقتل قطة، ويعذبها قبل أن يقتلها أيضًا. هذا الفعل لفت أنظار العالم كله سريعًا، وبات في ساعات هو حديث الميديا الأول والأخير. ونظرًا لذلك الاهتمام، قام القاتل بالقيام بأشياء أسوأ وأفظع بكثير من أحداث الفيديو الأول.

المسلسل مبني على أحداث حقيقية، وعمد إلى طرح كل الأدلة والمقاطع الأرشيفية والمقابلات الحيّة الممكنة؛ من أجل تقديم قصة تنقل الواقع بأفضل صورة ممكنة، وتوضح كيف انقلب العالم على مقتل قطة، وكيف سعت كل القوّات الأمنية للبحث عن قاتل حرص بشدة –ولوقت طويل- على أن يُخفي آثاره جيدًا.

Athlete A

في 2015، خرجت إحدى السيدات إلى الصحافة والإعلام، لتقول أن السيد لاري نصار اعتدى عليها جنسيًّا، مستغلًا سطوته كمدرب معتمد في فريق الجمباز الأمريكي. سرعان ما أصبحت التصريحات قضية رأي عام، وفجأة ظهرت سجلات واعترافات تُثبت أن هذا الرجل اعتدى على أكثر من 500 سيدة، وما خفي كان أعظم.

ظلت القضية وقتًا في المحكمة، وانقسم الناس إلى مؤيد ومعارض كما جرت العادة، لكن في النهاية تم الحكم عليه بفترة حبس تتراوح بين 40 إلى 175 سنة، وذلك في 24 يناير 2018. يتحدث الفيلم عن تلك القضية بشكلٍ مفصل، مسلطًا الضوء على كافة ملابساتها، ومحاولًا إنصاف الضحايا اللاتي حاولت منصّات إعلامية كثيرة وضع اللوم عليهنّ؛ بينما المجرم غير محكوم عليه بعد.

Jeffrey Epstein: Filthy Rich

جيفري إيبستين هو واحد من أغنى الرجال في الولايات المتحدة الأمريكية، وكذلك واحد من أشهر المغتصبين الذين انهالت عليهم الشكاوى والقضايا على مدار عشر سنوات.

في 2019 زلزل العالم خبر انتحار جيفري عقب إدانته بكوكبة من القضايا التي –على أقل تقدير- كفيلة بجعله يقضي بقية حياته كلها في السجن. كانت له علاقات دبلوماسية وسياسية كبيرة جعلته من القربين للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وبفضل تلك النفوذ؛ استطاع أن يصنع شبكة كاملة لاصطياد القاصرات، واغتصابهنّ.

هذا مسلسل قصير مكون من 4 حلقات، لكن يمكن اعتبار كل حلقة كفيلم منفصل؛ كل تلك الأفلام القصيرة تسرد قصة هذا الرجل منذ بداية ظهور الدعاوى القضائية ضده في 2005، وحتى انتحاره في 2019؛ مقدمًا كل الأدلة والمصادر التي تجعل القصة فعلًا مروعة للغاية. بينما اهتمت الوثائقيات الأخرى بكشف حياة جيفري، اهتم عمل نيفليكس بإعطاء الفرصة للضحايا للحديث بحرية أمام الكاميرات.

Becoming

لا يمكن لأحد أن ينكر كَون فترة حكم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ربما هي الأفضل منذ بداية الألفية الجديدة. قدم هذا الرجل مجموعة من الخدمات، وسنّ كوكبة من القوانين التي جعت الولايات المتحدة الأمريكية مكانًا أفضل، وخدمة (أوباما كير) خاصته جعلته محبوبًا أكثر وأكثر.

لكن الأمر لم يقتصر على الرئيس، بل كان لزوجته أيضًا نصيب من الحب والشهرة. حيث ترأست أكثر من منصب خيري في البلاد، ولها إسهامات مختلفة في أكثر من صعيد خدمي. مؤخرًا نشرت ميشيل أوباما كتابًا يسرد قصة حياتها منذ الصِبا، وحتى حصولها على لقب: “السيدة الأولى”. وهنا يأخذ الفيلم قصة حياتها، ليقدم تجربة وثائقية تستحق المشاهدة بكل تأكيد.

A Secret Love

دراما وثائقية من الطراز الرفيع. مؤخرًا أولت نيتفليكس اهتمامًا كبيرًا تجاه الأقليّات على مستوى العالم، وخصوصًا الأقليّات الجيندرية. واهتمت بجميع أطياف الجنس والميول وكل شيء، وبناء عليه أصدرت أعمالًا كثيرة تتمحور حولهم، وهذا الفيلم هو أبرزهم في الفترة الأخيرة.

في 1947، وقعت فتاة شابة في حب فتاة أخرى، لكن المجتمع لم يسمح بتلك العلاقات وقتها، ولذلك كان على الحب أن يبقى سرًا. وبالطبع لا توجد أسرار إلا ويأتي يوم عليها وتُظهر علامات تدل على وجودها، وهنا يسرد الفيلم قصة السيدتين اللتين حافظتا على علاقة دامت لأكثر من 7 عقود كاملة، دون الكشف عن حقيقة حبهما بالكامل، محاولتين التغلب على التنمر والكلمات السيئة هنا وهناك.

Abstract: The Art of Design

إذا كنت تحب الهندسة والتصميمات؛ فهذا الفيلم من أجلك بدون شك.

المسلسل يتحدث عن عشق الأشكال، الوله بالهندسة، والتيه في التصميم. النشوة التي تصيب المهندس عند إتمام أول عمل فني من صنع يديه، لا يمكن أن تصفها كلمات، لكن يمكن أن تسردها الأعمال التلفزيونية. لذلك القصة تتمحور حول ألمع المهندسين الذي قدموا تصميمات وأعمال أثبتت فعلًا أن الهندسة ليست مجرد علمٍ على ورق، بل لها تجسيدات تُبهر القلب قبل العقل.

اعتمد المسلسل على الإتيان بالكثير من المصممين، وتسجيل حوارات مباشرة معهم، وإعطائهم الفرصة كاملة للحديث عن نظرتهم الخاصة لفن الهندسة والتصميم. وبذلك يمكن القول أن الحلقات ليست ذات قصة واحدة، بل مجموعة قصص ممزوجة في قالب تلفزيوني واحد.

Mercury 13

صدمت نيتفليكس العالم كله بهذا الفيلم في 2018، حيث لم يتوقع أحد أن هناك مهمات أخرى لوضع الإنسان على القمر، غير مهمة أبوللو 11 التي اقترن بها اسم نيل أرمسترونغ في 1969، وكانت هي الأشهر من حيث حديث أبواق الإعلام عنها.

في ستينيات القرن الماضي كانت ناسا على استعداد لوضع النساء على القمر لأول مرة، لكن المشروع المنوط بذلك لم يكن مدارًا من قبل الوكالة نفسها، بل من قبل أبرز العاملين فيها، السيد ويليام راندولف؛ وكان الدعم المالي آتيًا من جهات خاصة.

وبالفعل، تم اختيار 13 سيدة لدخول اختبارات المشروع، وخضن نفس المراحل التقييمية التي خاضها الرجال في ناسا. لكن فجأة تم إلغاء المشروع بالكامل، وتم إيقاف الدعم المالي، لتخبو الشعلة قبل أن تصل إلى ذروتها. ما الأسباب التي دفعتهم للإلغاء؟ هل الأمر مقترن بكونهنّ نساءً؟ هذا ما ستعرفوه إجابته في هذا الفيلم الوثائقي المحكم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق