أخبار

مشاهير سوشال ميديا يدّعون الغنى لكنهم في الواقع مفلسون!

في عالمنا الحديث، يتخيل أغلب الناس أن المال هو كل شيء، لأن النشاطات والأشياء الممتعة تكلف الكثير من المال. كما أن وسائل التواصل الاجتماعي تعطينا انطباعاً أن أغلب الناس يعيشون حياة الرفاهية، حتى لو لم يكونوا كذلك.

ليس كل من تباهى بثروته على وسائل التواصل الاجتماعي غني فعلاً، فقد ظهر أن بعض هؤلاء هم في الحقيقة مفلسون.

سنذكر بعض هؤلاء الأثرياء المزيفين اليوم.

LIL TAY

نجمة وسائل التواصل الاجتماعي الكندية ذات التسعة أعوام، كانت تقوم بنشر الصور والفيديوهات على انستغرام للملايين من متابعيها، تتباهى فيهم بما تملكه من مال وسيارات. لكن تبين فيما بعد أنها لا تملك شيئاً مما تعرضه؛ بل في الحقيقة كل هذا يعود لمدير أمها السابق. الذي كشف أن “ليل” كانت تستخدم سيارته وممتلكاته في التصوير بدون موافقته.

وكنتيجة لذلك تم طرد أمها من العمل لاستغلال منصبها في تصوير فيديوهات “ليل”، لكن ادعت “ليل” أن فريقها الإداري كان ينشر بالنيابة عنها. كما تسرب فيديو لها وهي تدخن مما أثار الغضب على الإنترنت والهجوم عليها. فالتدخين لطفلة في عمرها يعتبر انتهاكًا للطفولة.

في تلك الفترة اختفت كل حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

Sam Cook

تجد نفسك في يوم ما تحلق عالياً في سوق الأسهم وأنت تربح الكثير من الأموال، وفي اليوم التالي تتم محاكمتك بتهمة الاحتيال. على الأقل هذا ما حدث مع المراهق سام فقد كان يظهر على جميع الصحف منذ عدة سنوات بسبب ثروته الكبيرة جداً.

ادّعى أنه بدأ من خلال استيراد وتصدير البضائع قبل دخوله في سوق الأسهم وربحه 17.5 مليون، لكن الصادم أكثر أنه ادعى أن كل هذا من خلال قرض صغير أخذه من والده. تم اتهامه بست تهم احتيال، فقد خدع الناس القريبة منه بأن يعطوه أموالهم لكن القاضي حكم عليه بالسجن لعامين فقط.

Jonny Mitchell

ظهر في برنامج Love Island، وقد كان يحاول دائماً إبهار معجبيه على الانستغرام ويبدو من حسابه أنه ثري جداً يرتدي البدلات الغالية ويسافر إلى الأماكن الغريبة ويقود السيارات الغالية.

لكن كشفت مصادر قريبة منه أنه لم يكن يعيش الحياة التي يدعيها على الإنترنت، وأنه يرتدي ساعات مزيفة والأماكن في صوره ما هي إلا صور قديمة منذ سنوات والسيارة لأبيه والمنزل الفخم مستأجر.

Ja Rule

حالة أخرى لنجم هيب هوب قديم، الذي يبدو أنه لا يعرف متى عليه الانسحاب من تحت الأضواء.

كان عنده بعض الإصدارات في التسعينات ثم اختفى عن الساحة حتى مؤخراً. وهو شخص آخر يحب التباهي أنه يملك الكثير من المال على مواقع التواصل الاجتماعي. فقد حاول منذ عدة سنوات أن يقوم بحيلة كبيرة؛ حيث أنشأ احتفالاً يدعى Fyre festival. استهدف فيه المراهقين الأغنياء من خلال إغرائهم بصور لجزر فخمة وتوفر كل شيء من الدرجة الأولى.

كل هذا يبدو رائعاً والكثير من الناس اشتروا البطاقات، بعضهم دفع لحد 4000 دولار. ليكتشفوا فيما بعد أنهم وصلوا لجزر الباهاما وأن الخيم كانت سيئة للغاية كما كان الطعام عبارة عن خبز رطب وقطع من الجبن ولم يكن هناك أي تنظيم. كانت بعيدة كل البعد عما وعدوا به. وتم رفع العديد من الدعاوى القضائية على كل منظمي الحدث.

Sadelle Yeung

قد يكون الذهاب في عطلة مكلفاً للغاية، لذا يكون ردنا المباشر حين نشاهد حسابات بعض المشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي، كم هم أغنياء ليستطيعوا تحمل تكلفة هذا؟ هل لديهم عائلات غنية تتحمل هذه التكاليف أم أنهم يعملون خلال سفرهم؟

لدى “ساديل” 100000 متابع على انستغرام، تقوم بنشر صور رحلاتها إلى مختلف الأماكن في العالم. وقد اكتشف متابعوها التزييف الذي تقوم به حيث نشرت صورة من رحلتها إلى إيطاليا، وقد انتبه أحد متابعيها إلى شيء مريب في الصورة. واكتشف أنها مأخوذة من أحد كتيبات السفر مما جعل باقي المتابعين يدققون في صورها الأخرى.

وبدأ كل شيء يظهر على حقيقته وانكشفت أن كل صورها مزيفة. لذا بدأت تحذف الكثير من منشوراتها، لكن على الرغم من أن كل هذا كان مزيفاً فحضورها على وسائل التواصل الاجتماعي كان سبباً لظهورها في البرامج التلفزيونية للتحدث عن أسلوب حياتها.

Lil Bow Wow

من يذكره؟ لديه بعض الأغاني حين كان صغيراً وقام بعدة أدوار في أفلام مشهورة مثل فيلم Like Mike وفيلم Fast & Furious Tokyo Drift، كان لديه الكثير من المعجبين.

وفي يومٍ ما قام بنشر صورة لطائرته الخاصة، لكن بعد فترة نشر أحد الأشخاص صورة له على متن رحلة عادية وتبين أن صورة الطائرة من إعلان لشركة نقل خاصة.

يبدو أن الناس يحبون أن ينشروا عن نجاحاتهم لكن هذا بلا جدوى، لماذا تقلق على ما يظنه الناس عنك؟ ما يجب أن نتعلمه أن السعادة الحقيقة تأتي من داخلك وليست قوة خارجية تعتمد على الناس حولك وإدراكهم لمقدار ثروتك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق