مشاهير

أكثر الممثلين شجاعة! ممثلون اشتهروا بتأديتهم للمشاهد الخطيرة بأنفسهم!

يستمتع جمهور أفلام الأكشن بالمشاهد المثيرة للحماس التي تتضمن عادة العنف والقتال والمطاردات. وهناك بعض مشاهير العالم الذين يفضلون القيام بهذه المشاهد بأنفسهم. يمتلك مشاهير مثل جاكي شان، سيلفستر ستالون، توم كروز، تشاك نوريس، جت لي، هاريسون فورد، وأنجلينا جولي ملايين المعجبين. فهم يبذلون كل طاقتهم وجهدهم في أدوارهم وقد يتعرضون للإصابة خلال القيام بها.

سنعرض لكم بعض المشاهير الذين يفضلون المخاطرة والقيام بمشاهدهم بنفسهم وقد تعرضوا خلال مسيرتهم للعديد من الكدمات والإصابات بسبب ذلك.

جاكي شان

يعتبر جاكي شان من أشهر ممثلي أفلام الأكشن. وهو نجم سينمائي آسيوي وله العديد من الأفلام المشهورة. نجح في حياته المهنية وأصبح يتمتع بشهرة عالمية، كما يمتلك ملايين الدولارات، وقاعدة جماهيرية تصل لملايين المعجبين. ولم تقتصر أدواره على نمط محدد فقد لعب كلا الدورين، دور الشرير ودور البطل.

في طريقه للشهرة والثروة، قام جاكي شان بتمثيل كل أدواره بنفسه، من ضمنها الأدوار الخطيرة، ما أدى لإصابته بالعديد من الكسور والكدمات. وهذا يُظهر كم هو نجم عظيم في مشاهد القتال وممثل مضحك بالإضافة لمواهبه الصاعدة في المشاهد الدرامية.

فيما يلي قائمة ببعض الإصابات التي عانى منها جاكي شان على مر السنين: تحطم الأسنان، كسر الأنف، خلع في الكتف الأيمن، كسر في الأصابع، إصابة الركبة، إصابة وكسر في الكاحل، إصابة في العين، خلع في الحوض، وإصابة العمود الفقري. وهذا مجرد غيض من فيض.

يعتبر جاكي شان النجم السينمائي الأول. فهو يقوم بأدواره الخطيرة بنفسه ولديه الندوب التي تثبت ذلك.

سيلفيستر ستالون

نعرفه باسم روكي بالبوا وجون رامبو. وهو من أساطير أفلام الأكشن. وقد تمكن شوارزنيجر من منافسته في الشهرة لفترة من الفترات لكن ستالون تغلب عليه وعاد ليكون أشهر ممثلي أفلام الأكشن في العالم. أصبحت لديه قاعدة كبيرة جداً من المعجبين في الثمانينات، وقد استمر بنجاحه أمام صعود وسقوط العديد من نجوم الأكشن الأصغر سناً.

واليوم وهو يتجاوز السبعين من عمره، يبقى ستالون إلهًا بين الرجال. إذا كنت تعتقد أن مشاهد أفلامه الخطيرة ليست سوى شيء تافه؛ فكر مرة أخرى. أصيب سيلفستر ستالون بإصابات شديدة في أفلام روكي ورامبو.

فيما يلي بعض الإصابات التي واجهها في طريقه إلى النجومية: خلع في الكتف، كسر في العنق، كسر في العمود الفقري، وتمزق في العضلات الصدرية اليمنى.

توم كروز

يعتبر توم كروز من نجوم الصف الأول في هوليوود. وكسابقَيه؛ فقد كان يفضل القيام بجميع مشاهده الخطيرة بنفسه. مما جعله يتعرض للعديد من الإصابات، حيث أنه آذى ركبته خلال تأديته لأحد المشاهد في فيلم Mission impossible.

كما أنه طيار، مثل هاريسون فورد، وهو يقوم عادة بتأدية الأدوار الجريئة والخطيرة خارج الطائرة. ويبدو جلياً أنه واحد من عمالقة هوليوود الذين يستمتعون برفع الأدرينالين.

لماذا يقوم هؤلاء الممثلون بهذه المخاطرات؟ هؤلاء الممثلون في ذروة حياتهم المهنية، ولا يجب أن يعرضوا حياتهم أو أطرافهم للخطر من خلال القيام بالمشاهد الخطيرة. ومع ذلك يقومون بها.

لماذا برأيك؟ وهل تعرف مشاهير آخرين يفضلون القيام بالمشاهد الخطيرة بأنفسهم؟

أنجلينا جولي

بدون شك هي فنانة محبوبة جدًا، ولم تشتهر فقط بالأفلام والأدوار الجريئة خاصتها، بل أيضًا بالقرارات الحياتية الجريئة للغاية. فانفصلت عن براد بيت، أحد ألمع نجوم هوليوود، وذلك بعد علاقة طويلة فعلًا؛ بالرغم من استغراب العالم كله للأمر، وعقبت أنجلينا في النهاية بـ “كان القرار الصحيح”. وبسبب أنها تحمل جين يعرّضها لسرطان الثدي أكثر من غيرها؛ لم تتردد في القيام بعملية جراحية لاستئصال ثدييها لتجنب إصابتها بالسرطان في المستقبل كوالدتها المتوفاة.

والجدير بالذكر أن الفاتنة أنجيلينا، قامت بتأدية أصعب المشاهد السينمائية حصرًا، دون الحاجة إلى دوبلير على الإطلاق. وبالنسبة للكثيرين، هي واحدة من أكثر الممثلات (وأيضًا الممثلين) جرأة على الإطلاق. وإذا أتينا على ذكر الأفلام التي نالت عليها شهرة كبيرة بهذا الصدد، يمكن ترشيح أي فيلم جاسوسية لها، وهنا علينا ترشيح Salt بالطبع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق