منوعات

اختراعاتٌ عظيمة نحن بأمسّ الحاجة لها في بلداننا

هناكَ الكثيرُ من الاختراعات العظيمة التي يتم استعمالها في العديد من المدن حول العالم والتي من شأنها تأمين الراحة للسكان بالإضافة لتوفير الكثير من الأموال على الحكومة. لذلك إليكم بعض من هذه الاختراعات التي نتمنى أن يتم استخدامها في بلداننا العربية يوماً ما.

الدرّاجات الثابتة لتوليد الكهرباء

الدرّاجات الثابتة لتوليد الكهرباء

طُبّقت هذه الفكرة في العديدِ من المدنِ الفرنسية وخصوصاً في الأماكن العامة كمحطاتِ القطارات؛ إذ يمكنُ لأيّ شخصٍ استعمالُها من أجل شحنِ أجهزتهم الإلكترونية وخسارةِ بعض الوزن في آنٍ واحد!

المقاعد المُنقلبة

المقاعد المُنقلبة

ابتدعَ هذه الفكرة المصممُ الكوريّ الجنوبي (سانغ وو بارك) لحلّ مشكلةِ المقاعد المُبتلّةِ في المدن، وكلُّ ما تحتاجونَه هو إدارة المِقبض لإبقاء مؤخراتكمْ جافّة!

شرطة المرور الآليّة

شرطة المرور الآليّة

يساعد هذا الآلي شرطة المرور في التحدث مع المخالفين دون أن يتحركوا من سياراتهم عن طريقِ مساراتٍ يمكنُ أن تمتدَّ من سيارة الشرطة إلى السيارة المخالفة، ويمتلك هذا الآلي كاميرا لقراءة المستندات، وساعد مجهّز بمساميرَ يُفتح أمام عجلات السيارة لمنعها من الهرب، كما يمكن له طباعة المخالفات من أجل تقديم أقصى إجراءات الأمان لشرطة المرور.

الأشجار الشمسية

الأشجار الشمسية

تحتوي هذه الأشجار على عدةِ ألواحٍ شمسية مُرتّبة لتحظى بأكبرِ قدرٍ من الطاقة الشمسية وهي مزوّدة بمنافذ لشحنِ الأجهزة الإلكترونية ومقاعدَ وسبيلٍ للمياه فضلاً عن شاشةٍ للعرض، وحققت هذه الأشجار شعبيةً جيدة في العديد من الدول التي جُربت فيها مثل الصين وفرنسا والولايات المتحدة.

الأضواء الذكيّة

الأضواء الذكيّة

يتغيرُ سطوعُ هذه المصابيح بحسب شدة الإضاءة المحيطة كما يمكن لها الإحساسُ بمرور السيارات أو المارّة أو الحوادث وتغيير الشدة بما يتناسب مع ذلك، وستوفّر هذه المصابيح ملايينَ الدولارات من الكهرباء الضائعة بحلول عام 2023.

الأشجار الذكيّة

الأشجار الذكيّة

تدّعي شركة (غرين سيتي سوليوشنز – Green City Solutions) أن هذه الأشجار هي أول “فلاتر” مصنوعة عن طريق التقنيات الحيوية من أجل تنقية هواء المدن، وتستعمل هذه المجسّمات الخضراء تجمعات من الطحالب لاستخلاص أكاسيد النيتروجين وغيرها من الجزيئات الضارة مِنَ الهواء.

وتعتمدُ على تقنيات أوتوماتيكية للريّ وتوزيع السوائل المغذيّة حسب حاجة النباتات بدقّة بالإضافة إلى مراقبة مستويات التلوث الجويّ قربها.

قطارات التوصيل الآلية

قطارات التوصيل الآلية

قدّمت شركة (فولفو – Volvo) هذه الفكرة لقطارات توصيل للبضائع تتألف من العديد من المقطورات ذاتية الحركة التي يمكن أن تنفصل وتجتمع بحسب حاجة الموزّعين والزبائن، ويتم شحن هذه القطارات كهربائياً أثناء تحميلها وتفريغها لتخفيف مقادير الانبعاثات الضارّة وأوقات الانتظار، ورغم صعوبات تنفيذ هذه الفكرة إلى أن فوائدها البيئية والعمليّة ستبرر جهود تنفيذها.

أعمدة المرور

أعمدة المرور

ابتُدِعَتْ هذه الفكرة من أجل تحسين إمكانية رؤية الإشارات الضوئية، وهي تعتمدُ على صُنعِ عمودِ إشارةِ المرور بكامله من الأضواء؛ مما يعطي مظهراً مستقبلياً بالإضافة إلى اختصار وقتِ البقاء على الإشارة من خلال زيادة انتباه السائقين إلى الإشارات ومنع شرودهم والتقليلِ من غضبهم بسبب ذلك..

شبكاتُ التصفية

شبكاتُ التصفية

بدأ استعمالُ هذه الشبكاتِ في مدينةٍ أستراليّة لمنعِ المُخلَّفاتِ البلاستيكية من تلويث المياه في المنطقة أو أذيّة الكائنات التي تعيش فيها، وقد مَنَعتْ هذه الشبكاتُ مئاتِ الكيلوغرامات مِنْ نفايات البلاستيك مِنَ التسرُّبِ خلالَ بضعةِ أشهرٍ فحسب بكلفةٍ أقلَّ من 14 ألف دولار.

الناطحات الخضراء

الناطحات الخضراء

تُفيدُ هذه الحدائق العمودية في تنقية الهواء من الملوثات، وتخفيفِ نفقات التبريد في الأبنية المزودة بها، بالإضافة إلى الناحية الجمالية، وقد أثبتت سنغافورة ذلك من خلال اعتماد هذه الطريقة في العديد من ناطحات السحاب التي بُنيتْ فيها.
التخطيط الافتراضي

سيسمح هذا الاختراع للمواطنين بمعرفة كيف ستبدو مناطقهم السكنيّة بعد انتهاء المشاريع فيها، كما سيُساعد في نفس الوقت المُشترين على معرفة الشكل النهائي للأبنية والمنازل التي ما زالت قيد التنفيذ.

توليد الكهرباء من المشي

توليد الكهرباء من المشي

توصّلت شركة (بيف جين – Pavegen) إلى اختراع مجسّاتٍ خاصة يمكن وضعها تحت بلاطٍ قابلٍ للضغط من أجل توليد كميةٍ كافيةٍ من الكهرباء لإنارة مصباحٍ لمدة نصفِ دقيقة وذلك من كُلِّ خطوةٍ على هذا البلاط، كما يمكن لهذه المجسات جمعُ بياناتٍ خاصة عن طبيعة هذه الخطوات والتي قد تُستخدم لاحقاً من قِبَلِ شركات الإعلانات.

المسارات المضيئة

المسارات المضيئة

بدأَ استعمالُ هذه المسارات في بولندا من أجل الدراجات الهوائية؛ إذ تُغطّى بالآلافٍ من الحبيبات المصنوعة من مادةٍ خاصّة تُصدِرُ الضوءَ لعشرةِ ساعات ثم تُشحن مُجدداً بواسطة أشعةِ الشمس في النهار.

الباصات الكهربائية

الباصات الكهربائية

أجبر ازدحام المرور الشديد في نيويورك على تطوير النقل الجماعي فيها، حيث تم اللجوء إلى باصات عديمة الانبعاثات تعمل على الكهرباء كما يتم شحنها بواسطة مقابض رأسية لاختصار الوقت، وتستطيع هذه الباصات أن تتحكم بإشارات المرور لزيادة مدة الضوء الأخضر لتحسين كفائتها في النقل.

المجسّات الذكيّة

المجسّات الذكيّة

وهي مجسّات مرتبطة بشبكة الإنترنت يمكن أن تعمل في مراقبة مستويات التلوث الجوي أو الازدحام المروري وقد بدأت أول تطبيقاتها الفعليّة في (أمستردام)؛ حيث تُستعمل المجسات داخل حاويات القمامة لمراقبة امتلائها وتفريغها عند مستوياتٍ محددة فحسب توفيراً للوقت والطاقة.

مواقف السيارات الذكيّة

مواقف السيارات الذكيّة

ابتدعت شركة (بارك ايغل – Parkeagle) حساسات ذكيّة لاستعمالها لمعرفة إن كانت المواقف المخصصة لركن السيارات فارغة أم لا، ويمكن لهذه الحساسات التواصل فيما بينها لمعرفة موقع المواقف الفارغة وإرسال هذه المعلومات إلى تطبيق خاص بالمستخدمين لكي يعرفوا أين يركنون سياراتهم، مما يقلل من زمن البحث عن المواقف الفارغة وبشكل غير مباشر من انبعاثات الغازات الملوّثة.

تبنّي الأشجار

تبنّي الأشجار

صممت بلدية مدينة (ملبورن – Melbourne) في أستراليا موقع (Urban Forest Visual) لتحفيز الناس على زراعة الأشجار الجديدة، حيث يقدّم الموقع معلومات عن الأشجار المختلفة مثل أنواعها ومعدلات أعمارها لإعطاء الناس ومخططي المدن معلوماتٍ أفضل لزراعة أشجارٍ أكثرَ تنوعاً بفعالية أكبر لزيادة الغطاء النباتي المتراجع داخل المدن وتقليل تأثيرات الغازات المنبعثة على تغيّر المناخ.

برأيكم، ما هو الابتكار الذي تحتاجه بلدانكم من هذه القائمة؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق