حقائق

صورٌ عسكرية مسربة في تاريخنا الحديث، لم ترد السلطات أن تظهرها للعلن

غالباً ما تُحيط السرية التامة بجميع المؤسسات العسكرية في جميع البلدان تقريباً، فبعيداً عن المعلومات المُصرّح بها من طرف السلطات العسكرية، غالباً ما تُخفى بعض المعلومات الحساسة، والتي قد تؤدي لجدل كبير إذا انتشرت.

وهذا فعلاً ما يحصل، حيث يؤدي تسريب الصور العسكرية السرية إلى ضجة عالمية. فغالباً ما تحوي أموراً لا تريد الدول كشفها. تابعوا معنا لنتعرف على تلك الصور السرية، والتي كشف بعضها أسراراً مزعجة!

1. صور السيلفي للجنود الروس

الجندي الروسي (سوتكن) الذي كشف أموراً فاضحة عن طريق صوره على انستغرام.

أدت صور السيلفي التي التقطها جنودٌ روس إلى فضيحة عالمية. فخلال الأعوام السابقة، ظهرت مجموعة من صور السيلفي ونُشرت على حسابات شخصية للجنود الذين التقطوها.

ولسوء حظهم، يبدو أن الجنود الروس لم يدركوا أو يكترثوا لخاصية تتبع الموقع عند نشر الصور على مواقع التواصل، ما أدى إلى كشف أمورٍ لم ترغب روسيا أن يعلم العالم بها.

صورة أخرى تظهر الجنود الروس في أماكن لا يجب أن يتواجدوا فيها. صورة: VKontakte

تبيّن أن بعض الصور مصدرها أماكن سرية تنكر روسيا وجود قوات لها فيها، وتحديداً ضمن مناطقَ من أوكرانيا التي نشبت بينها وبين روسيا توترات كبيرة، حيث تُظهر إحدى الصور مثلاً قافلة من الشاحنات تحمل صواريخ (غراد) إلى المجموعات الروسية المتمردة في أوكرانيا، وهناك صورة أخرى نشرها جندي روسي ضمن إحدى المدرعات ومصدرها أيضاً أوكرانيا، ما يثبت حقيقة تدخل روسيا العسكري في البلد.

وبالرغم من إفشاء الكثير من الجنود الروس معلوماتٍ حساسة جداً، لا تزال روسيا تنكر صحة ما يُشاع حتى اليوم.

2. جيش (كيم جونغ أون Kim Jong Un) المثالي

صور غير فانونية في كوريا الشمالية، يظهر فيها الجنود في وضعياتهم الطبيعية.

اعتدنا من كوريا الشمالية أن تعرض لنا الحياة المثالية والرائعة والمنظمة بدقة، والتي يعيشها سكان البلد، بالرغم من معرفتنا جميعاً بالظروف الخانقة التي يعيشها شعب كوريا الشمالية.

في عام 2017، أمر الرئيس الكوري (كيم جونغ أون) بتنظيم مسيرة في العاصمة بيونغ يانغ لإظهار تفوق البلد العسكري عن طريق عرض قاذفات الصواريخ والجنود المُصطفين في رتلٍ مهيب حقاً.

صور غير فانونية في كوريا الشمالية، يظهر فيها الجنود في وضعياتهم الطبيعية.

لكن بعد مرور 6 أشهر على تلك الحادثة، التقط أحد السياح صوراً لجيش (أون)، وتلك الصور العفوية أصدق دليل على سياسة الكذب والبروباغندا التي تمارسها سلطات كوريا الشمالية، والتي لا تمت بصلة إلى ذاك الجيش العظيم الذي أراد الزعيم عرضه.

بدا الجنود في الصور الملتقطة من طرف السائح متعبين ومنهكين، ومنهم من كان نائماً على جانب الطريق. بل حتى وسائل النقل كانت قديمة جداً، وبعضها يعمل على الغاز، وتلك شاحنات لم تعد موجودة منذ الحرب العالمية الثانية تقريباً.

3. معسكرات الاعتقال في كوريا الشمالية أيضاً

سجون ومعسكرات اعتقال في كوريا الشمالية لا تعترف بها الدولة.

في العام 2017 ظهر تقرير بعنوان «الغولاغ المماثل Parallel Gulag» وهو تقريرٌ مثيرٌ للرعب حقاً. حيث احتوى نحو 70  صورةٍ ملتقطة بالأقمار الصناعية تُظهر ما يبدو أنه معسكر اعتقال محاطٌ بجدران وأبراج مراقبة في كوريا الشمالية. وذكر التقرير أن معسكرات الاعتقال تلك تُستخدم لتخويف الشعب والسيطرة عليه كلياً.

بالطبع، تُنكر كوريا الشمالية وجود مثل تلك المعسكرات، بينما تؤكد منظمة العفو الدولية أن الظروف التي تعيشها البلاد هي الأسوأ منذ 50 عاماً. حيث ورد أن الناس يُعتقلون بدون أي محاكمات، ويسجنون في تلك المعسكرات مدى الحياة.

أسباب السجن مثيرة للسخرية، حيث يتعرض الناس لتلك العقوبات جراء ارتكابهم أبسط الأمور، والمقلق في الموضوع أن الشخص قد يُسجن فقط لأن أحد أفراد عائلته ارتكب أمراً يعارض تشريعات الحكومة الكورية. هذا بصرف النظر عن إجراءات التعذيب المروعة بحق السجناء، والتي تتراوح من العزل الإفرادي إلى تناول الطعام الإجباري وحتى الإجهاض للنساء. أما المحظوظون منهم، فيُرسلون للأعمال الشاقة في البناء أو ما شابه ذلك.

4. سجن أبو غريب

كانت صور التعذيب المروعة التي التُقطت في سجن أبو غريب، على يد قوات أمريكية، فضيحة عالمية كبرى للولايات المتحدة. صورة: Getty

في عام 2004، انتشرت صور مروعة لمجموعة من السجناء العراقيين يتعرضون لممارسات مهينة ومذلة على يد الجنود الأمريكان في سجن أبو غريب، وتتضمن الممارسات تلك التعذيب والاعتداء الجنسي وحتى القتل.

بلغ العدد الرسمي لتلك الصور البشعة 1325 صورة، بالإضافة إلى 93 فيديو يثبت قيام الجنود الأمريكان بتلك الممارسات. وهناك أيضاً مئات الصور التي تُثبت قتل المعتقلين في السجن أو تعرضهم لاعتداءات جنسية.

إحدى الصور كانت لأمريكية برتبة ضابط تدخن سيجارة وتبتسم قرب رجل معتقل مُغطى الرأس، أُجبر على أداء وضعية جنسية معينة. قام بعض الجنود حتى بالتقاط صورٍ لهم وهم يبتسمون بجانب جثث الأسرى والمعتقلين.

نتيجة لذلك، عوقب الجنود إما بتخفيض رتبتهم أو طردهم من الخدمة أو إرسالهم إلى سجونٍ عسكرية في أمريكا، لكن بعضهم استطاع الإفلات بجرائمه.

5. أسلحة الصين الكهرطيسية

السلاح الغريب الذي ظهر على متن السفينة الصينية، والذي يبدو أقرب إلى مدفع كهرطيسي. صورة: Twitter/dafengcao

ظهرت إحدى الصور التي تحوي سفينة صينية وعلى متنها سلاحٌ غريب وسري، انتشرت الكثير من التخمينات حول طبيعة هذا السلاح، وبما أن الصين لم تُفصح أبداً عن السفينة أو السلاح، فلجأ الناس إلى التحقيق في هذه الصورة.

يُعتقد أن السلاح الموجود على متن السفينة هو سلاحٌ كهرطيسي، أي بإمكانه إطلاق القذائف باستخدام الطاقة الكهرطيسية، وبسرعات خارقة، ويصل مداه إلى 335 كيلومتراً. ما الهدف من هذا السلاح؟ لا أحد يعلم.

6. نساء قوات الدفاع الإسرائيلية

واجهت عدة جنديات من قوات الدفاع الإسرائيلية في الأعوام الماضية عقاباً تأديبياً بسبب تسريبهن صوراً خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

حيث أظهرت الصور جنديات شبه عاريات أو في وضعيات مخلة بالآداب ويحملن أسلحتهن داخل معسكرات التدريب، ويُقال أن النساء اللواتي ظهرن في تلك الصور مجندات انضممن حديثاً.

تعرّضت 4 نساء إلى عقوبات تأديبية، بينما حاولت قوات الدفاع الإسرائيلية حلّ تلك الفضيحة.

7. تسريبات ويكيليكس Wikileaks

الفيديو الذي يُظهر عملية إطلاق النار على المدنيين في العراق.

احتوت تسريبات ويكيليكس على الكثير من الفضائح السرية، لكننا اليوم اخترنا الفيديو من عام 2007 الذي انتشر بفضل ويكيليكس، والذي يُظهِر مروحية أمريكية تطلق النار على أهدافٍ مدنية في العراق، ومن الواضح أن الأهداف التي اختارتها المروحية جميعها مدنية، حتى أن بعض الصور تُظهر مصورَين عراقيين هما نُمير نور الدين وسعيد شماغ، وبإمكاننا سماع ما يتحدث به الطيار بوضوح، وتلقي أوامر مثل «اقتلهم جميعاً».

يظهر صوت أثناء الفيديو يبدو وكأنه أشبه برجل يعطي الأوامر لإطلاق النار.

ادعى الجيش الأمريكي أن قواته لا تنخرط في المعارك إلا مع الجماعات المسلحة، وأن جميع من قُتل هم مسلحون، وأكدوا أن الصحفي نمير كان يحمل رشاشاً في يده، وكذلك زميله شماغ، لكن تبيّن لاحقاً أنهما مجرد صحفيين لا يحملان سوى الكاميرا.

حاولت عدة وكالات مثل رويترز إجراء تحقيق في هذا الموضوع، لكن الولايات المتحدة حجبت معظم المعلومات باعتبارها سرية، حتى ظهر تسريب الفيديو من ويكيليكس وأثبت صحة مقتل هؤلاء الأشخاص المدنيين جميعهم على يد القوات الأمريكية.

نصل بهذا إلى ختام مقالتنا. أخبرونا، ما الحقائق التي أثارت دهشتكم؟ وما الذي تصدقونه منها؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق