مشاهير

فنانون وفنانات، عرب وأجانب، اعتزلوا الفن كي يتفرغوا للدين والعبادة

غالباً ما يُقدم الفنانون على الاعتزال لأسباب عديدة ومختلفة، فإما أن يصبح الوسط الفني غير ملائم لهم، أو قد يتعرضون لضغوط نفسية تجبرهم على ترك هذه المهنة.

سنتكلم اليوم عن مجموعة من الفنانين والفنانات العرب والأجانب، اعتزلوا الفن نهائياً أو جزئياً، وأوضحوا أنهم يرغبون بالتفرغ للعبادة والحياة بعيداً عن الأضواء، لذا تابعوا معنا:

1. كات ستيفنز Cat Stevens، أو يوسف إسلام

صورة: Chris Walter/WireImage

كان (ستيفنز) في ذروة مسيرته الفنية عندما كاد يغرق قبالة ساحل ماليبو Malibu عام 1976، فالتجأ إلى الرب كي ينقذه.

حصل لاحقاً على نسخة من القرآن أهداه إياها شقيقه، وأصبح مسلماً ملتزماً وغيّر اسمه إلى «يوسف إسلام» وهجر المجال الفني بشكل تام. لكنه عاد مجدداً إلى الموسيقى غير الدينية عام 2006.

2. أمل حجازي

أمل حجازي بالحجاب.

بعد مسيرة غنائية حافلة بالنجاحات، اكتشفت أمل حجازي إصابتها بسرطان الثدي عام 2015، فعانت أثناء العلاج، وقررت بعد سنتين اعتزال الفن وارتداء الحجاب، وصرحت بذلك في منشور على حسابها الشخصي على مواقع التواصل الاجتماعي، وضّحت فيه سعادتها باكتشاف طريق الهداية والإيمان.

ثم عملت الفنانة أمل حجازي في مجال الإنشاد الديني، ودافعت في الكثير من المرات عن قرارها بارتداء الحجاب.

3. لينارد كوهين Leonard Cohen

لينارد كوهين

ينتمي (لينارد كوهين) لعائلة يهودية، لكنه كرّس حياته لاحقاً متبعاً الديانة البوذية، وحصل هذا التحوّل الديني في حياة الفنان في سبعينيات القرن الماضي، حينها عانى (كوهين) من الاكتئاب الحاد.

لكن في التسعينيات، ترك الفنان المجال الموسيقي بالكامل، وأكمل حياته في التأمل والممارسات البوذية التقليدية.
اضطر (كوهين) إلى العودة مجدداً إلى المجال الفني بعدما اكتشف أن مدير أعماله سرق تقريباً جميع أمواله عندما كان (كوهين) يقضي حياته البوذية.

4. دوللي شاهين

دوللي شاهين

دوللي مغنية وممثلة لبنانية من أصول برازيلية، وأعلنت في حسابها الرسمي على موقع فيسبوك اعتزال الفن والتفرغ لعائلتها، وأن صوتها «سيخدم الرب» فقط، وستعود للترنيم في الكنيسة.

لكن يبدو أن الفنانة عادت إلى عالم التمثيل، في فيلم سينمائي بعنوان «عيد جواز».

5. فضل شاكر

فضل شاخر بجانب الشيخ الأسير.

لعلّ فضل شاكر هو أكثر الشخصيات المثيرة للجدل، فتحوّل من مغنٍ إلى ملتزمٍ دينياً عقب الحرب السورية، وقرر الابتعاد عن الساحة الفنية نهائياً.

لكن لاحقاً، اتُهم الفنان بالمشاركة في تنظيمات إرهابية، وتعرّض للملاحقة وحوكم بالسجن 15 (خمسة عشر) عاماً في قضية الشيخ أحمد الأسير.

لكن بعد ثلاث سنوات، برأت المحكمة الفنان من التهم. ثم أطلق بعدها مجموعة من الأغاني.

6. بوب ديلان Bob Dylan

بوب ديلان. صورة: Keith Baugh/Getty Images

كان أحد أهم الشخصيات التي اعتزلت الفن ودخلت في تحوّل ديني جذري. ففي جولته الغنائية من عام 1979، أدى أغانٍ من ألبومه الإنجيلي (Slow Train Coming)، ولم يؤدي أي أغنية قديمة على الإطلاق.

ويبدو أن الفنان اعتاد أداء العِظَات الدينية خلال جولاته الموسيقية، ودائماً ما كان يقول «المسيح عائد».

7. حنان الترك

حنان الترك

إحدى أشهر الشخصيات التي اعتزلت الفن مراراً وتكراراً ولأسباب مختلفة. حيث كانت البداية عام 2003، حينما صُدمت جراء وفاة زميلها الفنان علاء ولي الدين، فقررت الاعتزال عام 2006 وارتداء الحجاب، ثم عادت إلى الوسط الفني بعد عام واحدٍ فقط لتؤدي دوراً في مسلسل (أولاد الشوارع) محافظة على ارتداء الحجاب.

لكن في عام 2012، عادت الفنانة إلى حالة الاعتزال السابقة، وأوضحت أن الفن لا يتلائم مع الاحتشام وارتداء الحجاب.

ثم عادت عام 2018 إلى الوسط الفني، لكنها أدت هذه المرة صوتها فقط في مسلسل كرتوني ديني، وقالت أنها اعتزلت التمثيل وليس الفن.

8. ديف ماستاين Dave Mustaine

ديف ماستين. صورة: Wikipedia

من الغريب حقاً أن يقوم عضو فرقة (ميغاديث Megadeath) بالرجوع إلى التقوى والإيمان، بينما كانت فرقته الموسيقية متمردة جداً على تلك المواضيع. ويبدو أن الرجل تعرّض لمواقف صعبة، مما جعله يلجأ إلى الإيمان الروحي بالله والديانة المسيحية مجدداً.

وبالرغم من ذلك، لم يترك (ماستاين) الحياة الموسيقية بشكل كامل، بل قال أنه وجد نوعاً من التوافق بين حياته الموسيقية والروحية.

وبهذا، نختتم قائمتنا لأشهر الفنانين والفنانات الذين اعتزلوا الفن لأسباب دينية. هل تؤيدون هؤلاء الفنانين في قراراتهم؟ شاركونا آرائكم في التعليقات!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق