أخبار

قصة البيضة التي اكتسحت مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة الماضية

عذراً كايلي جينر، فهناك صورة جديدة اكتسحت الانستغرام وحصلت على أكبر عدد من الإعجابات. إنها صورة بيضة. نعم، بيضة.

حققت صورة ممثلة تلفزيون الواقع (كايلي جينر) –والتي تظهر فيها ابنتها المولودة حديثاً –أكبر عدد من الإعجابات منذ أن نشرتها في الـ 6 من شباط عام 2018. أما الآن، يبدو أن (كايلي) لم تعد متربعة على عرش الانستغرام، فهناك منافس جديد ظهر فجأة. إنها مجرد صورة لبيضة.

نشر الحساب Egg Gang هذه الصورة والتي انتشرت بسرعة هائلة على موقع التواصل الاجتماعي

صورة بسيطة جداً بخلفية بيضاء، لكن عدد الإعجابات تجاوز الـ 18 مليون. لماذا؟ لا نعرف تماماً، لكن ما نعرفه أن هذه الصورة قد حطمت الرقم القياسي في مجال الصور الحائزة على أكبر عددٍ من الإعجابات.

في مساء الأحد من هذا الأسبوع، نشر حساب Egg Gang صورة هذه البيضة، فقفز عدد الإعجابات من 14 مليون إلى 18 مليون إعجاب خلال 3 ساعات! يمكن وضع هذا “الإنجاز” في كتاب غينيس للأرقام القياسية.

صورة ابنة (كايلي جينر) المولودة حديثاً. حققت هذه الصورة أكبر عدد من الإعجابات لمدة طويلة حتى جاءت صورة البيضة.

هبطت صورة (جينر) إلى المركز الثاني متأخرة بـ 100 ألف إعجاب بينما صعدت البيضة إلى القمة، وتربعت على عرش انستغرام. بل أصبحت الصورة الوحيدة التي لا تتضمن أشخاصاً ضمن أكثر الصور شهرة على موقع انستغرام. أي أنها ستظهر بجانب صور مشاهير آخرين كـ (كريستيانو رونالدو وبيونسي وسيلينا غوميز).

وصل عدد الإعجابات يوم الاثنين –وتحديداً منذ السادسة والنصف مساءً –إلى 28.6 مليون إعجاب. والسؤال الذي يطرح نفسه هنا، لماذا حققت صورة بيضة هذا العدد الهائل من الإعجابات؟

هل كانت حركة ساخرة من صورة (جينر) التي اكتسحت الإنترنت؟ هل كانت حيلة لإلقاء الضوء على الممارسات اللاأخلاقية التي تقوم بها شركات الأغذية والصناعات الزراعية؟ أم كانت مجرد حركة سخيفة للحصول على الشهرة وتصدر العناوين، كما نفعل نحن الآن؟ للأسف لم نحصل على تعليق من الحساب الرسمي الذي نشر هذه الصورة.

المصادر:
موقع Cnet

مقالات ذات صلة

إغلاق