منوعات

آخر صيحات الجنون التي تجتاح إنستاغرام! تحدي السقوط من السيارة!

يتوّجب عليك من أجل المشاركة في هذا التحدي أن تنشر صورةً لنفسك وكأنّك سقطت أرضاً وبجانبك بعض المقتنيات باهظة الثمن

عندما اشترك والداي لأوّل مرةٍ بخدمة الإنترنت وذلك قبل ظهور مواقع التواصل الاجتماعي بكثير أذكر تماماً أنّ والدي ناداني ليشرح لي أنّ الإنترنت هو سلاحٌ ذو حدين يمكن أن يكون وسيلةً لتحصيل العلم والفائدة ويمكن أن يكون أداةً لتضييع ساعاتٍ من الوقت دون فائدة، في البداية وكمراهقٍ طائش لم أكن أهتم كثيراً بهذه النصائح ولم أعتقد أنّ الإنترنت يمكن أن يكون حقاً بهذا السوء ولكن اليوم وبعد سنواتٍ عديدة من تلك المحاضرة الأبوية اكتشفت كم كنت مخطئاً حينها.

خلال السنوات السابقة وخاصةً بعد انتشار مواقع التواصل الاجتماعي بشكلٍ مرعب شاهدنا كيف أنّ مبادرةً صغيرةً على الإنترنت يمكن أن تتحول لظاهرةٍ عالمية، بالطبع قد يكون بعضها ذا فائدةٍ مثل تحدي دلو الثلج الذي ساعد في تمويل بعض الدراسات الهادفة لإيجاد علاجٍ لمرض التصلّب اللويحي إلّا أنّ بعضها كان سخيفاً ومضرّاً حتى والأمثلة كثيرةٌ للغاية.

نساء يقومون بأداء تحدي دلو الثلح Ice Bucket Challengeفلدينا تحدي Tide Pods الذي كان يستهدف المراهقين ويدفعهم إلى تناول قطع المنظّفات المستخدمة في الغسالات والتي كانت تأتي مغلّفةً بشكلٍ يجعلها تبدو كقطع الحلوى، وتحدي الماء الساخن الذي كان يقوم فيه الشخص برمي الماء المغلي على جسده أو جسد صديقٍ ما مما يتسبب بالطبع بحروقٍ خطيرة وغيرها الكثير.

اليوم هناك تحدٍ جديد ليس خطيراً لحسن الحظّ ولكنّه لا يُمكن أن يوصف إلّا بأنّه سطحيٌ وسخيف وهو ما يُطلق عليه تحدّي استعراض الثراء أو التباهي بالثراء Flaunt your Wealth حيث يتوّجب عليك من أجل المشاركة في هذا التحدي أن تنشر صورةً لنفسك وكأنّك سقطت أرضاً وبجانبك بعض المقتنيات باهظة الثمن التي تُظهر للآخرين أنّك شخصٌ ثريٌ تمتلئ جيوبه بالمال تحت شعار “إن كنت تمتلك الثروة فأظهرها”.

امرأة تقع على الأرض وبجانبها أشيائها الثمينة ضمن تحدي Falling Star Challenge

بداية هذا التحدي كانت في الصين وبالتحديد على موقع Weibo منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة هناك حيث تشير الإحصائيات إلى أنّ عدد المشاركين في التحدي يقارب المليون مشترك ولكن ما يحصل في الصين لا يبقى في الصين حيث أنّ التحدي وجد طريقه نحو (إنستاغرام) مما يعني أنّه سينتشر بشكلٍ أوسع بين أثرياء العالم.

هذا التحدي الغريب يعيد إلينا ذكرياتٍ عن تحدٍ مشابهٍ ظهر منذ فترةٍ قريبةٍ تحت اسم تحدي النجم الساقط Falling Star Challenge حيث كان على الشخص أن ينشر صورةً له وكأنّه سقط على وجهه من مركبته ليختلف نوع المركبة من شخصٍ لآخر فبعضهم نشر صوراً لسقوطه من سيّارة وآخرون استخدموا القوارب أو الطائرات.

امرأة تقع على الأرض وبجانبها أشيائها الثمينة أمام سيارة لامبرغيني ضمن تحدي Falling Star Challenge

أنا حتماً لن أبالغ في ردّ فعلي بالنسبة لهذا التحدّي ولن أدّعي أنّ هناك مؤامرةً خطيرةً خلف هذا التحدي فهو مجرّد فعلٍ غريب لاقى إعجاب الناس مما أدّى إلى انتشاره بين الشباب الذين رغبوا في الاستمتاع بوقتهم بعض الشيء، ولكنّ هذا الانتشار الكبير للتحديات الغريبة وخاصةً بين المراهقين قد يكون مقلقاً بعض الشيء وخاصةً مع وجود بعض الأشخاص ذوي حسّ الدعابة المظلم والذين قد يستغلّون الموقف لإلحاق الضرر ببعض الشبّان السذّج كما حصل في بعض التحديات السابقة التي ذكرت بعضها في مقالي هذا.

في النهاية لا يمكننا أن نحرم المراهقين من الإنترنت بالطبع فهم سيجدون حتماً وسيلةً للوصول كما أنّ معظم الشباب حالياً يفوقون أهاليهم خبرةً بالتعامل مع التكنولوجيا ولكن على الأقل يجب أن ننتبه من أنّ وجود كلمة تحدي في منشورٍ على الإنترنت ليس أمراً كافياً لإلزامنا بالتقيّد بشروط التحدي.

مقالات ذات صلة

إغلاق