قوائم

القائمة الذهبية التي انتظرها الجميع! إليكم أفضل أفلام الغموض والتشويق!

أروع ما أنتجته السينما العالمية ضمن هذه الفئة!

أفلام الغموض تكاد تحظى على إجماع وقبول من قبل غالبية متابعي الأفلام، حالة الترقّب والانتظار لمعرفة ما سيحدث التي نعيشها أثناء مشاهدة فيلم ما تعطي شعوراً مميزاً لا يضاهيه شعورٌ آخر، تأخذك من واقعك بعيداً وتترك في نفسك أثراً ممكن أن يدوم لأيام وحتى سنين بعد المشاهدة، وهذا النوع بالذات هو مانرمي إليه بهذه القائمة التي طالبنا بها الجميع وانتظرها!

شدّوا الأحزمة واستعدوا نفسياً لمشاهدة أروع ما أنتجته السينما العالمية ضمن فئة أفلام الغموض والتشويق! هنا ستجدون بعض مما جمعناه من أفلام الغموض المفضلة عند طاقم موقع موفيكتوبس، ونشدّد على كلمة “بعض” لأنه بالطبع هناك العديد من الأفلام الرائعة التي لم نذكرها هنا إنما تركناها لقوائم قادمة!

ملاحظة: هذه القائمة مرتبة بشكل عشوائي وليس بحسب التقييم.

1- فيلم Inception عام 2010

ليوناردو ديكابريو فيلم inception

في عالم تستطيع فيه زيارة أحلام الغير وفعل ما تشاء، يقوم (دوم كوب) بزيارة أحلام البعض وسرقة أفكارهم، لكن هذه المرة يختلف الوضع، حيث يعرض على (كوب) أن يستعيد حياته السابقة مقابل زيارة حلم شخص وزرع فكرة في مخيلته بدلاً من سرقتها، فهل سيستطيع فعل ذلك؟ و هل ستكون مهمته سهلة؟

هذا ما ستعرفه عند مشاهدة تحفة الخيال العلمي هذه التي أخرجها وكتبها بإتقان ودقة العظيم (كريستوفر نولان)، هذا الفيلم سيدخل بسهولة لقائمة أفلامك المفضلة على الإطلاق!

2- فيلم Gone Girl عام 2014

بين افليك وروزمند بايك في فيلم Gone Girl

قد يبدو أن (نيك) وآيمي زوجان سعيدان أمام الآخرين، لكن عندما تختفي (آيمي) يوم عيد زواجهما الخامس يصبح (نيك) المشتبه الأول في قضية اختفائها، ويُسبب ضغط الشرطة والإعلام تزعزع صورة هذا الزواج مما يؤدي إلى زيادة الشكوك حول حقيقة كل منهما.

حبكة درامية قوية جداً وأحداث مفاجئة يغلّفها جو من الغموض والترّقب، هذا الفيلم يضمن لك المتعة الكاملة أثناء مشاهدته كما عوّدنا المخرج (ديفيد فينشر) في معظم أعماله.

3- فيلم Prisoners عام 2013

جايك غيلينهايل وهيو جاكمان في فيلم سجناء Prisoners

تدور أحداث الفيلم حول اختفاء طفلتين في ظروف غامضة، وتتركز شكوك والد إحداهما حول شاب بائس ومريض نفسي كانت عربته متوقفة في المكان الذي اختفت فيه الطفلتان، ومع تأخر الشرطة في العثور عليهما، يقرر أخذ الأمور على عاتقه، وكل شيء متوقع من والد فقد ابنته!

أداءٌ رائع من طاقم الممثلين، وتصويرٌ سينمائي مذهل يضيف إلى الجو العام للفيلم غموضاً وكآبةً مميزان.

4- فيلم Fight Club عام 1999

براد بيت وادوارد نورتون في فيلم Fight Club

موظف مكتبي يعاني من الأرق الدائم يكره وظيفته وحياته ويصل لمرحلة ليس لديه سبب للعيش، إلى أن يلتقي صدفة بصانع صابون جريء ومتهور يدعی (تایلر دیردن) لتتغير حياته إلى الأبد، يقرر الصديقين الجديدين تأسيس نادٍ للقتال للترويح عن نفسيهما ليصبح فيما بعد هذا النادي شيئا أكبر من ذلك بكثير، ضمن حبكة درامية قوية جداً وانحراف في مسار الأحداث يجعلك مذهولاً.

فيلم آخر من إبداع العبقري (ديفيد فينشر)، لا يزال واحداً من أفضل الأفلام التي صدرت حتى اليوم، بحبكة وأحداث صاعقة والكثير من الرسائل المبطنة والهادفة التي تم دسّها من دون حتى أن يلاحظها الشاهد، قد تحتاج لمشاهدته مرة ثانية لفهمه بشكل كامل وملاحظة جميع هذه الرسائل!

5- فيلم Nightcrawler عام 2014

جايك غيلينهال في فيلم Nightcrawler

شاب عاطل عن العمل يدخل في مهنة تصوير الحوادث والجرائم وبيعها للقنوات التلفزيونية، لكن مع ازدياد حماسه وحبه للتشويق وغياب مشاعر الشفقة لديه، يحاول أن يصبح هو بطل قصصه!

هذا الفيلم سيُحفر في ذاكرتك، ليس فقط بسبب المشاهد المقرفة والعنيفة بل لدرجة الاضطراب النفسي للشخصية التي قدمها الممثل (جيك جلينهال)!

6- فيلم The Shining عام 1980

جاك نيكولوسون في فيلم The Shining

يتحدث الفيلم عن (جاك)، ذلك الكاتب الذي ينتقل فجأة إلى فندق منعزل بأعلى منطقة جبلية بفترة الشتاء من أجل الحصول على صفاء بال للكتابة، وأيضًا لكسب المال، لكن انتقال عائلته معه كان المشكلة، ففي ذلك الفندق تبدأ أشياء غريبة بالحديث، وتتدهور حالة البطل العقلية بالتدريج ويصبح (جاك) قنبلة موقوتة تضع حياة كل من حوله في خطر!

أحد أعمال المخرج العلّامة والعبقري في مجاله (ستانلي كوبريك)، هذا الفيلم يُعتبر تحفة من تحف هذا المخرج الفنية، أبرز ما يُميز هذا الفيلم هو أنه حرفيًّا مُكدس بالمشاهد متساوية التماثل من الجانبين، والتي تُعطي عمقًا للمشهد وتجعل المُشاهد منصب التركيز على النقطة المنتصفية في الشاشة، ومن هنا يستطيع المخرج جذب انتباهك إلى أي نقطة أخرى بالشاشة عبر تغيير الإضاءة، حدة الألوان، أو إحداث أي فعل أو تغيير بسيط في مكوّنات المشهد بغتة، وهذا كفيل بإرساء شعور لحظي بالرعب بالرغم من أن المشهد لا ينتوي ذلك فعلًا!

7- فيلم The Silence of the Lambs عام 1991

انتوني هوبكنز في فيلم the silence of the lambs

(كلاريس ستارلينغ) متدربة في مكتب التحقيقات الفيدرالي، جميلة وذكية يرى فيها مدربها (جاك كروفورد) الخيار الأمثل لإقناع الطبيب النفسي آكل لحوم البشر (هانيبال ليكتر) على التعاون معهم من خلف القضبان، حيث يعتقد أن (ليكتر) قد يمتلك بصيرة تمكّنه من تحليل ومعرفة السفاح (بوفالو بيل) الذي يقوم بسلخ ضحاياه من النساء.

فيلم جريمة وغموض نفسي شيّق، وعلامة فارقة في السينما، من بطولة النجم العالمي ذو الموهبة الفذة السير (أنثوني هوبكنز)!

8- فيلم Chinatown عام 1974

جاك نيكولسون وهو شاب وفايي دوناواي في فيلم Chinatown

محقق خاص توكله إحدى الزوجات بمهمة بسيطة وهي مراقبة زوجها واكتشاف ما إذا كان يخونها، ليتفاجئ لاحقاً بحدوث جريمة قتل وتظهر أمامه قضية معقدة ومليئة بالغموض.

من بطولة المخضرم (جاك نيكلسون) وإخراج الكبير (رومان بولانسكي)، فيلم تخلّد في ذاكرة السينما ويعتبر من أوائل وأهم أعمال الـ Neo-Noir حيث يصوّر مجتمعاً مظلماً وفاسداً تجري فيه الجريمة كما تجري المياه بين البيوت!

9- فيلم Mullholand Drive عام 2001

ناعومي واتس ولورا هارينغ في فيلم Mullholand Drive

(ريتا) امرأة تفقد الذاكرة في حادث مريع على طريق مولهولاند من دون أن تملك أدنى دليل عن من تكون وماذا تفعل هناك، تلتجئ لإحدى النزل القريبة وتتعرف هناك على (بيتي) ممثلة هاوية جائت مؤخراً للمدينة ويبدآن معاً البحث عن هوية (ريتا) وماضيها.

فيلم نفسي من العيار الثقيل يشبه تجميع حجار مبعثرة لأحجية، من إخراج محترف الغموض (ديفيد لينش)، يعتمد على الأسلوب السريالي في سرده ما يجعله مبهماً وصعب التأويل، كما وضعته الـ BBC على رأس قائمتها لأعظم أفلام الألفية الجديدة!

10- فيلم Primal Fear عام 1996

ادوارد نورتون وريتشارد غير في فيلم Primal Fear

محام بارع ومحب للشهرة يتبنى الدفاع عن فتى فقير متهم بقتل أحد القساوسة المعروفين في المدينة ليصنع لنفسه ضجة إعلامية غير آبه ما إذا كان المتهم بريئاً أم لا، لكن يكتشف المحام خيوط أخرى وفضائح جنسية متعلقة بالقضية ستعقّد مهمته أكثر.

فيلم مشوّق وممتع، تملؤه التساؤلات و يصوّر مدى زئبقية الحقيقة وإمكانية التلاعب بها، أبدع (إدوارد نورتن) في أداء دور المتّهم مع أنه كان جديداً بعالم السينما وقد ترشّح عنه لجائزة الأوسكار كأفضل ممثل مساعد خاطفاً الأنظار عن بطل الفيلم الأساسي (ريتشارد غير)!

11- فيلم No Country for Old Men عام 2007

خافيير بارديم في فيلم No Country for old men

يعثر صياد بالمصادفة على حقيبة بها مليوني دولار في صحراء تكساس وحولها جثث لمهربي المخدرات فيأخدها وتبدأ ملاحقته من عدة أطراف أحدها استأجر قاتلاً استثنائياً لاستعادة الحقيبة.

من إخراج الأخوين (كوين) ويعتبر أقوى أعمالهما إضافة لما قدمّه الممثل الوسيم ذو الكاريزما الخاطفة (خافيير بارديم) من أداء مذهل، فيلم يحبس الأنفاس ومبني على رؤية عبثية لا تحكمها القوانين ، حيث لا قواعد للبقاء حياً ووحدها المصادفة هي طوق النجاة!

12- فيلم Reservoir Dogs عام 1992

فيلم reservoir dogs من اخراج كوينتين تورنتينو

يجمع رئيس إحدى العصابات ست لصوص لا يعرفون بعضهم بعضاً ويخططون معاً لسرقة متجر للمجوهرات، لكن فور اقتحامهم للمكان تباغتهم الشرطة التي كانت مستعدة لقدومهم فاتحة عليهم النار فيهربون لإحدى المستودعات حيث يبدأ هناك الشك و البحث في من هو الواشي بينهم.

الفيلم أشبه بعمل مسرحي يمزج البساطة والمتعة في آنٍ معاً حيث لا تكلّف فيه، وحواراته التي تدور ضمن مستودع صغير هي التي تزيد حدة التشويق!

كان الفيلم الانطلاقة الأولى للمخرج الدموي (كوانتين تارانتينو) والذي وبرغم الإمكانيات المتواضعة حينها أسّس من خلاله علامة مميزة استمرّت في أفلامه اللاحقة، وأصبح كلاب المستودع واحداً من أساسيات السينما الحديثة بأفلام الجريمة!

13- فيلم The Hateful Eight عام 2015

كرت راسل وسامويل جاكسون في فيلم The Hateful Eight

تجتمع ثمان شخصيات كريهة داخل نزل خلال عاصفة ثلجية منعتهم من إكمال طريقهم، شخصيات مشحونة من بعضها مسبقاً على إثر الحرب الأهلية في أمريكا، يكره بعضهم الآخر والجميع داخل هذا المكان لا يثق بأحد لكنهم مجبرون على قضاء الليلة سوياً.

فيلم مشوّق تدور أحداثه على صفيح ساخن حيث لا يمكن التنبّؤ بما سيحدث، مليء بالحوارات القوية على طريقة (تارانتينو) والتي لا تخلو من بعض الكوميديا السوداء داخلها.

14- فيلم The Secret in Their Eyes عام 2009

فيلم السر في عيونهم The Secret in their eyes

فيلم أرجنتيني يجمع كل من الإجرام والرومانسية في زمنين بين الماضي والحاضر، يتكلّم عن المحقق (بنجامین) الذي يقرر فتح قضية مغلقة بدون حل منذ 25 عاماً، ماذا حدث فيها وماذا سيحدث بعد؛ سنكتشف ذلك بأسلوب سرد أحداث غامض ومشوّق وإخراج متقن، كما أن القصة لاتخلو أيضاً من الرومانسية الجميلة.

السر في عيونهم تحفة سينمائية عميقة عاطفية قاسية!

15- فيلم The Next Three Days عام 2010

راسل كرو واليزابيث بانكس في فيلم The Next three Days

تتغير حياة (لارا) كلياً بعد اتهامها بجريمة قتل تقول أنها لم ترتكبها، لكن لا أحد يصدقها عدا زوجها (جون)، فيحاول على مدى ثلاثة سنوات إثبات براءتها، لكن هل (لارا) فعلاً بريئة وتستحق كل ما يضحي به (جون) من أجلها؟

فيلم درامي مؤثر تجري أحداثه بإطار عالي التشويق والغموض يتركك طوال مدة الفيلم محتاراً بأمرك تسأل نفسك عما إذا كانت (لارا) مذنبةً أم لا!

16- فيلم Identity عام 2003

جون كوساك وراي ليوتا في فيلم Identity

عشر أشخاص تجمعهم الصدفة عندما يلجأون لفندق صغير بعد عاصفة تضرب المنطقة، لتبدأ بعدها سلسلة من الجرائم والأحداث الغامضة، ولا أحد يعرف هوية القاتل.

أحداث مشوّقة ومفاجئة إياك المغادرة قبل أن تشاهد نهاية الفيلم!

17- فيلم Memento عام 2000

غاي بيرس في فيلم Memento

تدور قصة الفيلم عن شخص يعاني من حالة مرضية نادرة تمنعه من الاحتفاظ بأي ذكريات جديدة، فيكتب على جسده جميع الأحداث المهمة التي تطرأ في يومه لتساعده هذه الملاحظات في البحث عن قاتل زوجته.

ثاني تجارب (نولان) الإخراجية للأفلام الطويلة، فيلم عميق وغامض جداً بأداء عالي المستوى من (غاي بيرس)، تجري الأحداث بخط زمني متداخل جداً وسيناريو سيفجّر عقلك ويتركك مذهولاً!

18- فيلم The Invisible Guest عام 2016

ماريو كاساس و

رجل أعمال يوكّل المحامية الأنجح في مجالها لتدافع عنه في قضية اتهامه بجريمة قتل، فيقوم بسرد قصته لها أكثر من مرة ومن أكثر من منظور لمحاولة إغلاق الثغرات والحصول على القصة الكاملة لإثبات براءته.

سيناريوهات عديدة ملتوية ومعقّدة تتبدّل في كل لحظة من الفيلم، مع إخراج وتمثيل جيدان ونهاية دراماتيكية مثيرة! يُعتبر أحد أهم الأفلام الإسبانية الحديثة.

19- فيلم The Jacket عام 2005

ادريان برودي في فيلم الجاكيت THe Jacket

جندي مخضرم من حرب الخليج يبعث إلى مصحة عقلية عن طريق الخطأ لاتهامه بجريمة قتل لم يرتكبها، وتنقلب حياته رأساً على عقب.

فيلم ممتع جداً يحتاج تركيز عالٍ لفهم مجريات الأحداث والقصة، من بطولة الغني عن التعريف الممثل الوجداني الموهوب (أدريان برودي).

20- فيلم Oldboy عام 2003

تشوي مين سيك في فيلم Oldboy

رجل يجد نفسه في الأسر من دون أية مقدمات، يتم إبقاؤه بغرفة معزولاً عن العالم الخارجي لمدة 15 سنة، ثم يتم إطلاق سراحه من دون مبرر! فيبدأ بحثه عن الفاعل ومحاولة أن يجيب عن سؤال لماذا؟.

فيلم يحبس الأنفاس كل لحظة بسوداوية وأفكار غريبة قد تؤذي العقل! مع تمثيل صنّفه الكثير من النقاد كأفضل دور آسيوي في التاريخ قدمه (تشوي مين سيك) وتفوّق به على نفسه، للفيلم نسخة أمريكية فشلت فشلاً ذريعاً ولاقت انتقادات كبيرة، ينصح بمشاهدة النسخة الأصلية الكورية للحصول على التجربة الكاملة والعظيمة!

21- فيلم The Machinist عام 2004

كريستيان بايل نجيف جداً في فيلم الميكيانيكي The Machinist

(تريفور ريزنيك) عامل يعاني من الأرق المزمن، الذي أدى إلى تدهور صحته العقلية والبدنية، فيحاول اكتشاف السبب الذي أوصله لهذه الحالة عن طريق ذكرياته التي تعود إليه ككابوس مزعج.

الفيلم غامض، سوداوي، وكئيب، والأداء المبهر لـ (كريستيان بيل) يجعله من الضروريات وجوده في هذه القائمة.

22- فيلم Source Code عام 2011

ميشيل موناغهان وجايك غيلينهايل في فيلم SOurce Code

طيار مروحية يجد نفسه في مهمة سرية للغاية للكشف عن هوية شخص مسؤول عن تفجير قطار براكبيه، ولكي يكشف هويته عليه أن يعيش الأحداث في الدقائق الأخيرة قبل حصول التفجير.

فيلم رائع آخر من بطولة (جيك جلينهال)! هذا الفيلم سيحتاج إلى التركيز لفهم مايجري من أحداث والنهاية ستجعلك تفكّر في مشاهدته مرة أخرى!

23- فيلم The Gift عام 2015

جايسون باتمان في فيلم الهدية The Gift

بعد انتقال (سایمون) مع زوجته إلى كاليفورنيا، يقابله في إحدى المحلات رجل غريب الأطوار كان قد ارتاد الثانوية معه، لكن سرعان ما تبدأ تصرفات هذا الصديق القديم غير المفهومة وهداياه غير المبررة بإرباك العائلة حيال نواياه.

فيلم درامي مليئ بالأسرار والأحداث المفاجئة، المشاهد الطويلة الهادئة وحركة الكاميرا البطيئة تضفي عليه جواً غامضاً ومتعة وتشويق أثناء المشاهدة.

24- فيلم Get Out عام 2017

دانييل كالويا في فيلم Get Out

تطلب (روز) من حبيبها (گریس) أن يلتقي أهلها لأول مرة، بالطبع يتوتر الأخير للفكرة خاصة أن (روز) لم تذكر لأهلها أنه أسود البشرة، عند اللقاء يبدو كل شيء طبيعية في البداية لكن سرعان ما تبدأ الأحداث المريبة بالحصول، ليجد (گریس) نفسه في موقف صعب لن يستطيع الخروج منه!

تحفة فنية نفسية من الطراز الرفيع، يناقش قضايا مجتمعية مهمة بإطار مشوّق لا يخلو من الكوميديا، إذا كنت تبحث عن فيلم يعكس أشد وأسوأ مخاوفك في الحياة، بنكهة كوميدية ظريفة فهذا الفيلم مُرادك!

25- فيلم The Hidden Face عام 2011

كلارا لاغو ومارتينا غارسيا في فيلم The Hidden Face

يتلقى (أدريان) – قائد فرقة موسيقية موهوب- خبر انفصال حبيبته عنه بواسطة فيديو، وبعدها تختفي بصورة غامضة فيبدأ بالبحث عنها ضمن حبكة درامية مشوقة ومشاهد تحبس الأنفاس.

لا ينصح بمشاهدة هذا الفيلم الإسباني مع العائلة، ولمتعة أكبر لا ننصح بمشاهدة (التريلر)!

26- فيلم Wild Tales عام 2014

مشهد الرقص في فيلم Wild Tales

فيلم أرجنتيني عن ست حكايات متفرقة حول الانتقام، لكل حكاية بطلها الخاص والذي طفح الكيل به من مواقف عاطفية أو اجتماعية وحان وقت الرد عليها، يعبر الأبطال في هذه القصص عن غضبهم بطريقة جامحة خارجة عن المألوف ليصبح الانتقام غايتهم الوحيدة من دون المبالاة بعواقب أفعالهم.

فيلم كوميدي سوداوي ممتع يظهر بطريقة ذكية وطريفة ما قد يتصرّفه البشر في المواقف الصعبة والمستفزة ولأي درجة انتقامية سيأتي ردهم!

27- فيلم Mystic River عام 2003

شان بين وتيم روبنز في فيلم Mystic River

تدور أحداث الفيلم حول (جیمی) رجل يفقد ابنته إثر جريمة بشعة والفاعل مجهول الهوية، فيأخذ الأب على عاتقه مهمة البحث عن القاتل شاككاً بكل ممن حوله غير آبهٍ بالعوائق!

فیلم دراما وغموض مقتبس عن رواية تحمل الاسم نفسه من إخراج العظيم (كلينت إيستوود) وبطولة الممثل (شون بين).

28- فيلم Shutter Island عام 2010

ليوناردو ديكابريو ومايك روفالو في فيلم Shutter Island

مارشال أمريكي يتم إرساله لجزيرة بعيدة تحوي أحد أخطر مشافي الأمراض العقلية ليبحث في أمر اختفاء إحدى نزلاء هذا المشفى، ليصل في البحث إلى ما لا يود الوصول إليه.

لمتابعة هذا الفيلم عليك الاستعداد لوجبة دسمة من السوداوية، الغموض، الأحداث المدهشة، والإخراج والتمثيل الرائعان! تحفة من تحف المخرج (مارتن سكورسيزي) سيبقى معك هذا الفيلم لسنين في قائمتك لأفضل الأفلام التي شاهدتها وستبقى نهايته المربكة تؤرّق لياليك!

29- فيلم Zodiac عام 2007

جايك غيلينهال وروبرت داوني جونيور في فيلم Zodiac

فيلم مقتبس عن قصة حقيقية عن القاتل المتسلسل الذي يلقب نفسه باسم Zodiac والذي زعم أنه قتل أكثر من ٣٧ شخصاً في الولايات المتحدة الأمريكية في ستينيات القرن الماضي.

قطعةٌ فنّية مليئة بالعواطف؛ فهو يشركُنا في العالم الذي عاش به (زودياك) الحقيقي ويجعلنا جزءاً منه، نشاهد الفيلم لمدة 160 دقيقة نتساءل فيها من هو القاتل ومتى سيُقبض عليه، وما يجعل هذا الفيلم رائعاً أكثر هو إخراج العبقري (ديفيد فينشر) واشتراك العديد من النجوم في البطولة أمثال (روبرت داوني جونيور)، (جيك جلينهال)، (مارك روفالو)، و (أنثوني إدواردز).

30- فيلم The Girl With the Dragon Tattoo عام 2011

دانيل كرايغ في فيلم The Girl with the dragon Tattoo

بعد فضيحة تكلّفه سمعته ووظيفته؛ يجد الصحفي (ميكايل) نفسه يعمل لدى رجل أعمال سويدي لحل لغز كبير في عائلته عمره أكثر من أربعين عاماً، ولحل هذا اللغز يستعين الصحفي بفتاة غريبة الأطوار لكنها محترفة في التقصّي والتحقيق بوسائل أقل ما يقال عنها غير مشروعة!

مدة الفيلم أكثر من ساعتين ونصف لكنك لن تشعر بالملل للحظة واحدة بسبب ربط الأحداث وحبكتها بطريقة محترفة ومشوّقة، كما الأداء التمثيلي الرائع!

31- فيلم Misery عام 1990

كاثي بايتس في فيلم Misery

كاتب روائي يتعرّض لحادث سير ويتم إنقاذه من قبل ممرضة تصطحبه إلى منزلها للاعتناء به، لكن تأخذ القصة منعطفاً آخر عندما تكتشف الممرضة أن الكاتب قتل شخصيتها المفضلة في إحدى رواياته، فتفعل كل ما بوسعها لجعله يكتب رواية جديدة تقرّر هي نهايتها، ويتحوّل إعجابها بالكاتب إلى حالة مرعبة من الهوس والتملّك!

من كتابة (ستيفن كينغ) ذو التاريخ الطويل والأعمال العديدة المميزة والأسطورية، يعتبر Misery فيلم رعب مع مسحة تهكمية انطلقت من خلاله الممثلة (كاثرين بيتس) إلى النجومية وكانت رائعة بدور المعجبة المهووسة.

32- فيلم The Usual Suspects عام 1995

فيلم The Usual Suspects

يتحدث الفيلم عن مجموعةٍ من صغار المجرمين، والذين يتورطون في شباكٍ عنيفٍ مع أحد أكبر مجرمي المافيا، حيث يحكي الناجي الوحيد القصة للشرطة، لتكتشف مع الوقت أن الأحداث أكثر تعقيداً مما تبدو عليه.

لا يوجد أفضل من هذا الفيلم لتصوير النهايات الملتوية والحقائق التي تُكشف في النهاية، من كتابة (كريستوفر مكواري) وإخراج (براين سينجر) بالإضافة إلى طاقمٍ مميزٍ من الممثلين المبدعين من أمثال (كيفن سبيسي) و (ستيفن بالدوين) و (بينيثيو ديل تورو).

33- فيلم The Prestige عام 2006

هيو جاكمان وكريتسيان بايل في فيلم السحر Prestige

يبدأ ساحران شابان حياتهم المهنية كشركاء في تقديم العروض التي تبهر الجميع، إلا أنه يقع خطأ يؤدي لقتل زوجة أحدهم ليصبحا أشد الأعداء فتكاً، فيحاول كل منهم أن يقدم أفضل خدعة قدمها إنسان قط مهما كانت الضريبة التي سيدفعها!

حبكة وسير أحداث زمني ترفع لهما القبعة مع إخراج رائع لـ (نولان) كالعادة وتمثيل قمة في الإبداع من (كريستيان بيل) و (هيو جاكمان ).

34- فيلم The Others عام 2001

نيكول كيدمان في فيلم The Others

امرأة هادئة منظّمة، كل ما تفعله هو الاهتمام بطفليها الصغيرين وتمنعهم عن ضوء الشمس بسبب مرض لديهم، تتغير حياتهم الهادئة وتصبح أشبه بكابوس عند مجيء ثلاثة عمال للعمل لديهم.

ليس كأي فيلم رعب قد شاهدته، هذا الفيلم أعمق، وعاطفي أكثر لن تنساه حتى بعد سنوات! قدمت فيه (نيكول كيدمان) أداءً مؤثراً لا ينسى، إياك المغادرة قبل مشاهدة الفيلم حتى النهاية!

35- فيلم Memories of Murder عام 2003

الفيلم الكوري Memories of Murder

مأخوذ عن قصة حقيقية لقاتل متسلسل يقتل الفتيات في قرية كورية خلال الثمانينات، يزداد عدد الضحايا وتفشل الشرطة المحلية بإيجاد القاتل فترسل العاصمة أحد المحققين الماهرين ليتابع القضية.

فيلم كوري من العيار الثقيل من إخراج (بونغ جون-هو)، يسلط الضوء على النظام الأمني الاستبدادي وطرقه العنيفة في التحقيق، يُظهر صعوبة الوصول للحقيقة ويأخذنا بتجربة إنسانية يحكمها الغموض! الفيلم متكامل بعناصره يعتبر من أفضل الأفلام عموماً، ترك أثراً واضحاً في السينما الكورية والعالمية!

36- فيلم Seven عام 1995

مورغان فريمان وبراد بيت في فيلم Seven 7

محقق يحاول أن يحل سلسلةً من جرائم القتل الغامضة قبل تقاعده برفقة شريكه الجديد، اسم الفيلم يأتي بسبب أنّ جرائم القتل هذه كانت مرتبطةً بالخطايا السبعة المحرّمة (الشراهة، الجشع، الكسل، الشهوة، الفخر، الحسد والغضب) والتي أمر الله بتجنّبها وهو ما يجعل الفيلم مثيراً.

يعتبر هذا الفيلم واحداً من أفضل الأفلام التي يجب عليك مشاهدتها من بطولة (مورغان فريمان) و (براد بيت) و (كيفن سبايسي)، ونعم لقد حزرت! من ممكن أن يخرج هكذا تحفة غير (ديفيد فينشر)؟

37- فيلم Mr. Nobody عام 2009

جاريد ليتو في فيلم Mr Nobody

تدور قصة الفيلم حول (نيمو) البالغ من العمر 117 عاماً والذي يتأمل في احتمالات الحياة التي كان من الممكن أن يعِشها والتي عاشها بالفعل، ثم يقص حياته من خلال ثلاث قصص وثلاثة أعمار وثلاثة حيوات مختلفة.

فيلم فلسفي عميق جميل وممتع بكل لحظة من لحظاته سترغب حتماً في مشاهدته أكثر من مرة!

38- فيلم Psycho عام 1960

فيلم مريض نفسي Psycho

تسرق سكرتيرة أموال مديرها وتسافر للهرب بعيداً، لكن تتعرض لعاصفة مطرية قوية مما يضطرها للنزول في فندق صغير يديره شاب لطيف واقع تحت سيطرة أمه، لتبدأ أسوأ ليلة ستعيشها في حياتها بسبب السر الذي يخفيه هذا الفندق!

من روائع كلاسيكيات السينما، سيتركك في حالة من المتعة والترقّب الشديد من أول دقيقة حتى النهاية، هذا الفيلم هو درّة أعمال المخرج العظيم (ألفريد هيتشكوك) والذي سيبقى عالقاً في ذاكرة السينما والرعب على مر العصور.

39- فيلم 12‎ Monkeys عام 1995

بروس ويليس وبراد بيت في فيلم 12 monkeys

بعد أن أباد وباء فيروسي معظم الجنس البشري وأرسل الناجين منهم للعيش تحت الأرض لتسيطر بالنتيجة الحيوانات على السطح، يتم اختيار السجين (جيمس كول) بهدف تخفيف عقوبته كمتطوع يسافر عبر الزمن إلى الماضي ليبحث عن حقيقة جماعة الاثنى عشر قرداً الذين يُعتقد بتآمرهم لنشر الفيروس القاتل.

تحفة سينمائية مستوحاة من الفيلم الفرنسي القصير La Jetée نحتها المخرج (تيري غيليام) بدقة وتعقيد مربك.

40- فيلم The Sixth Sense عام 1999

بروس ويليس في فيلم الجاسة السادسة The Sixth Sense

اختصاصي علم نفس الأطفال (مالكولم كرو) يحاول علاج الطفل (كول) الذي يدعي أنه يخاطب الأموات ويكشف الحقيقة حول قدرات هذا الطفل الخارقة.

فيلم دراما وغموض مؤثر بحبكة وانقلاب في الأحداث سيتركك مذهولاً.

41- أفلام Sherlock Holmes

جود لاو وروبرت داوني جونيور في فيلم شيرلوك هولمز واطسون

جزئين رائعين يقصان قضيتان مختلفتان يواجههما المحقق الأشهر في العالم (شيرلوك هولمز) مع صديقه الطبيب (جون واتسون).

مزيج من التشويق والكوميديا والغموض قدّمه لنا المخرج (غاي ريتشي)، حيث بالكثير من المشاهد الممتعة ومشاهد أكشن رائعة وتتالي أحداثٍ مميز يشد المتابع منذ البداية.

42- فيلم I Saw the Devil عام 2010

فيلم رأيت الشيطان I Saw the Devil

يحكي الفيلم قصة محقق شرطة تكون خطيبته إحدى الضحايا لمجرم خطير يقوم بخطف الفتيات وتعذيبهم ثمّ إنهاء حياتهم، ويهدف المحقق لإيجاد القاتل والانتقام منه مهما كلّفه الأمر! يصور الفيلم المطاردة الشرسة الحاصلة بين الاثنين ومدى تأثّر شخصيتيهما بالأحداث.

ما يميز الفيلم التشويق العالي، أيضا الإخراج و الأداء القويان، كما يحتوي على عنف مفرط لايناسب الأطفال وأصحاب القلوب الضعيفة!

43- فيلم Eyes Wide Shut عام 1999

توم كروز يرتدي قناع ذهبي في فيلم Eyes Wide Shut

تدور أحداث القصة في مدينة نيويورك، حيث يتعرّض د. (بيل هارفورد) إلى صدمةٍ كبيرة نتيجة إخبار زوجته له عن أحلامٍ تراودها بإقامة علاقةٍ مع شخصٍ آخر.

يبدأ بعدها (هارفورد) بمغامرته الليلية المشحونة بالإثارة، والذي يجد نفسه يتسلل عن طريقها إلى مجموعةٍ كبيرة للعربدة من أشخاصٍ مقنّعين ينتمون إلى مجتمعٍ سري غير مُسمّى، وبالإضافة إلى كون الفيلم إثارةً ايروتيكية خالصة، فإنّه يتحدّث في الوقت ذاته عن قصةٍ معقّدة من الحب والزواج، يتضّمن الفيلم العديد من الأقنعة (الفينيسية) المعروفة باستخدامها عبر الزمن الطويل في الأنشطة اللاأخلاقية.

كان فيلم الإثارة الايروتيكية هذا آخر ما أخرجه (ستانلي كوبريك)، وهو من بطولة النجمين (توم كروز) و(نيكول كيدمان).

44- فيلم Mother عام 2009

الفيلم الكوري الأم Mother

إذا كنت تبحث عن فيلم استثنائي في تصوير الأمومة، فقد وصلت للمكان المناسب! فيلم كوري عن أرملة عجوز تعمل في وخز الإبر، وابنها الشاب الذي يعاني من مشاكل عقلية، والذي يتهم بقتل فتاة مدرسة ويسجن حتى تتم محاكمته، بهذه الأثناء تسعى الأم جاهدة لمعرفة القاتل و مجريات الجريمة لتخرج ابنها من هذا المأزق بأي وسيلة ممكنة.

الفيلم من إخراج (بونغ جون-هو) مخرج فيلم Memories Of Murder الذي ذكرناه سابقاً، يمزج الفيلم الغموض والجريمة مع الفكاهة أحياناً ومع الدراما أحياناً أخرى ما يجعله تجربة فريدة من المشاعر، كما يتميز بتمثيل محكم وجميل بواحدة من أفضل الأداءات النسائية بعالم السينما!

45- فيلم 2001: A Space Odyssey عام 1968

2001: A Space Odyssey فيلم سفينة فضاء

يتحدث الفيلم عن قصة تطور الإنسان، فيبدأ بوجود حجر أسود كبير في منتصف أرض صحراوية وحوله القرود تحاول العبث هنا وهناك، حتى اكتسبت القرود الوعي الذاتي وبدأت تستخدم العنف وتُكوّن الجماعات وتفرض السيطرة، وفجأة ننتقل إلى العصر الحالي للبشرية حيث توجد مركبة فضائية تكنولوجية مهيبة تحمل على متنها حاسوبًا خارقًا يُدعى HAL 9000 لا يُكِّن كل الخير للبشر في الواقع، ومن الناحية الأخرى نجد أن هناك بوابة فضائية غريبة على القمر تحدث أشياء عجيبة لكل من يقترب منها، هل تبدو الخيوط مبعثرة؟ حسنًا، عند مشاهدة الفيلم ستجد أن تلك الخيوط قد تكوّرت وتم وضعها في عقلك ليُجَنّ بعدها تمام الجنون!

الشيء الأبرز الذي جعل للفيلم بصمة في عالم السينما هو (ستانلي كوبريك)، المُخرج العبقري الذي جعلنا نهيم عشقًا بالفضاء عبر كادراته الواسعة ومشاهده المهيبة للفراغ والسفن الفضائية، كما أنّ الفيلم فلسفي النزعة، يناقش في باطنه الفكرة الفلسفية الأشهر: “ما البشر؟ وما الذي يجعلهم مختلفين عن القردة والآلات وأي صورة أخرى من صورة الأشياء المُتحركة؟”.

46- فيلم Blue Velvet عام 1986

فيلم Blue Velvet

تدور أحداث الفيلم حول الشاب (جيفري بومونت) الذي يعود إلى بلدته بعد وفاة والده بسبب سكتة دماغية، وبالصدفة يعثر (جيفري) على أذن مقطوعة ومرمية في الحقل، فيبدأ بالتحقيق بالأمر بمساعدة ابنة المحقق ليودي به تحقيقه إلى امرأة جميلة وغريبة.

يأتي فيلم الغموض النفسي هذا من أحد ملوك السريالية (ديفيد لينش)، ويتصف بكونه معقّد ومثير وغامض، يدخل فيلم الإجرام هذا إلى رأسك ويشغلك لفترةٍ طويلة بالتفكير في أحداثه، سواء أكنت ترغب في ذلك أم لا، فالعنف والإساءة والإزعاج وأضرارٌ في السمع، هو كل ما ستحصل عليه من هذا الفيلم!

47- أفلام Blade Runner

ريان غوسلينغ في فيلم Blade Runner

يصنع المخترعون في المستقبل آلات تشبه البشر تماماً و تحيا لفترة قصيرة إلا أن مجموعة من الآلات تدرك حقيقتها وتبدأ بالبحث عن صانعها لتحيا مدة أطول، فيوكّل لشرطي متقاعد مهمة ايقافهم.

فيلم ديستوبيا من جزئين يكملّان بعضهما ويغوصان في أسئلة عن حقيقة الإنسان وما الذي يجعل منه “انساناً”.

48- فيلم Arrival عام 2016

جيريمي رينر وايمي ادامز في فيلم Arrival

تزور الكرة الأرضية مخلوقات فضائية غريبة، و في محاولة للتواصل معهم يتم جمع أشخاص متميزين بدراسات اللغة والفيزياء.

تدور أحداث الفيلم حول محاولة البشر لإيصال المعلومات للفضائيين بشكل ممكن أن يفهموه، وتختلف آراء المجتمع الدولي حول طرق التواصل بين مؤيد للحوار ومؤيد لإعلان الحرب.

49- فيلم The Game عام 1997

ميشيل دوغلاس في فيلم اللعبة The Game

رجل ناجح جداً يعمل في إحدى البنوك يتلقى دعوة للمشاركة في لعبة فريدة من نوعها ويقرّر المشاركة فيها، ليجد نفسه وسط لعبة مريبة تتبدّل قواعدها بين اللحظة والأخرى، ويصبح عاجزة على التفرقة بين إن كانت الأحداث التي تواجهه واقعية أم جزءاً من اللعبة!

قد يبدو الفيلم مبتذلاً من حيث القصة للوهلة الأولى، ولكن خلال مشاهدته ستسود حالة ترقب ممتعة للمشاهد من حيث الطريقة غير التقليدية في صياغة الأحداث.

50- فيلم Black Swan عام 2010

ناتالي بورتمان في فيلم البجعة السوداء Black Swan

يحكي قصة (نينا) راقصة باليه طموحة تحصل على دور البطولة في إنتاج جديد لعرض بحيرة البجع، يُحمّلها الدور الكثير من الضغوطات لذلك تبدأ بالانهيار نفسياً.

فيلم رعب نفسي سوداوي يسوده الغموض والمشاهد المزعجة والمربكة، قدّمت به (نتالي بورتمان) أفضل ما لديها بدور الراقصة المضطربة الساعية للكمال والذي نالت عنه جائزة الأوسكار لأفضل ممثلة.

أفلام أخرى من نفس الفئة تستحق المشاهدة:
  • فيلم The Game عام 1997
  • فيلم Insomnia عام 2002
  • فيلم Loft عام 2008
  • فيلم The Body عام 2012
  • فيلم Wind River عام 2017
  • فيلم Searching عام 2018
  • فيلم Us عام 2019

أخبرنا بالتعليقات ماهو فيلم الغموض المفضل لديك والذي تعتقد أنه يستحق إضافته لقائمتنا!

مقالات ذات صلة

إغلاق