حقائق

أشهر عشر لقطات تم إيقاف الفيلم عندها لأخذ نظرة أخرى!

من يستطيع نسيانها في ثوب السباحة الأحمر بينما تخرج ببطء وتفك القسم الأعلى من الثوب؟

مع وجود تقنية المشاهدة عبر الانترنت Streaming وزر الإيقاف الموثوق، أصبح من السهل جداً إيقاف المشاهد لتحليلها واكتشاف المعاني المخبأة كما لم نتمكن من قبل، تابع معنا لتتعرف على أكثر المشاهد التي تم إيقافها في الأفلام الكبرى ولماذا أنت بحاجة لمراجعتها مرة أخرى.

1. فيلم The Wolf of Wall Street عام 2013

مارغروت روبي تقوم بإارة ليوناردو دي كابريو بفتح ساقيها في مشهد مثير في فيلم The Wolf of Wall Street
‎Paramount Pictures

يمكنك أن تقول أنّ (مارغوت روبي) كانت الموهبة التي اكتشفها فيلم The Wolf of Wall Street، فبينما كان كلٌّ من (ليوناردو ديكابريو) و(جوناه هيل) يمارسان جميع أنواع الفواحش على الشاشة، كانت (مارغوت) تجذب الانتباه نحوها في كلِّ مشهدٍ تظهر فيه، وهذا يتضمن المشهد الذي أوقفه جميع الناس قبل أن ينتهي حتى.

أحد القصص الثانوية في الفيلم تضمّنت عراكاً بين شخصية (مارغوت) في الفيلم التي تُدعى (نايومي)، وزوجها على الشاشة (ليوناردو)، وبسبب هذا العراك قرّرت (نايومي) إصدار قرارٍ بمنع زوجها من لمسها أبداً، ولتتمكن من استفزازه أكثر صرّحت بأنها ستتّبع سياسةً تتضمّن عدم ارتداء الألبسة الداخلية من الآن فصاعداً، وما يجعل الموقف أكثر إحراجاً أنّ الموقف بأكمله يحدث في دار حضانةٍ للأطفال، ولكن لم يكن الزوجان يعلمان أن الكاميرا المخبأة في عين دمية الدب تسجّل كل ما يحدث بينما تباعد الممثلة ساقيها وتخفي ما بينهما بيد واحدة فقط.

بالرغم من أنّ اللقطة قد عُرضت من خلال شاشة مراقبة ذات جودةٍ منخفضة، كان هذا جيداً كفاية ليقوم المشاهدون بإيقاف المشهد وإبطاء سرعة العرض وإعادة اللقطة ليشاهدوه مرة أخرى، بالطبع كشف لنا المشهد نفس القدر الذي كشفته لنا شخصية (هارلي كوين) في فيلم Suicide Squad.

2. فيلم Star Wars: A New Hope عام 1977

الجنود الفضائيين جنود العاصفة ببدلات بيضاء يحملون أسلحة في فيلم Star Wars A New Hope Stormtroopers
Lucasfilm

فيلم (حرب النجوم) الأول غيّر نظرة هوليوود للمؤثّرات الخاصة للأبد، بتركيزه على السفن الطائرة، والسيوف الليزرية، والمركبات الطائرة، والرجال الآليين، لا يمكنك سوى أن تتساءل كيف لم يلحظ أيٌّ من المخرجين والمصوّرين ومحرّري الفيديو أحد أكبر الفجوات في تاريخ السينما.

في أحد المشاهد يتم رفع أحد الأبواب ليمرّ من خلالها الحرّاس، فيقوم أحده حراس (دارث فيدير) المدرّبين بصدم رأسه بحافة الباب ليبدو مغفّلاً تماماً، ولاحظ المشاهدون هذا الأمر بعد شرائهم للفيلم على أشرطة VHS والأقراص الليزرية ومشاهد أخطاء التصوير بعد نهاية الفيلم، وبعد معرفته بالأمر قرر (جورج لوكاس) إضافة مؤثّرات صوتيةٍ للّقطة ليجعلها أكثر واقعيةً، و إنّ مشاهدة هذه العثرة يبقى مضحكاً مرةً تلو الأخرى.

3. فيلم Jurassic World عام 2015

جيمي بوفيت صاحب سلسلة مطاعم مارغاريتفيل يهرب من هجوم الديناصورات في فيلم Jurassic World Jimmy Buffett
Universal Pictures

نجح الفيلم في الارتقاء إلى تطلّعات المشاهدين بعد ثلاثيةٍ كاملةٍ من الأفلام التي تحضّرنا له، أخيراً تم افتتاح الحديقة العامة وكانت كما تخيّلناها تماماً، (جيمي فالون) هو الشخصية الافتراضية التي تحل مكان المشرف السياحي، والمركبات المسيّرة تنقلك في كافة أرجاء الحديقة، ويمكن للأطفال أن يجرّبوا متعة ركوب أحد الديناصورات، بالطبع فقد تمكّن الـ Indominus Rex من الهروب وإثارة الفوضى، لكنّ كل الأمور كانت رائعةً عندما كانت تسير بشكلٍ جيد.

بينما كان يتم التخطيط لإنتاج الفيلم قام المنتج (كولن تريفيرو) بالتركيز على جعل الحديقة تعج بالشركات الكبرى كنوعٍ من الدعاية، ولهذا نجد الفيلم يعج بجميع أنواع الإعلانات، ومن ضمنها سلسلة المطاعم الشهيرة Margaritaville التي يملكها (جيمي بافت)، وإذا دققت في مشهد هجوم الديناصورات الطائرة وأوقفت المشهد في اللقطة المناسبة ستتمكن من مشاهدة أحد السيّاح يركض خائفاً وحاملاً في يده كأسين من المارغاريتا، هذا الشخص هو في الواقع (جيمي بافت).

قام العديد من المشاهدين بإيقاف المشهد بسبب ارتداء (بافت) للنظارات والقبعة التي أخفت شخصيته، أعتقد أنّه يحب سلسلة المطاعم خاصته بحق، ويمر المشهد سريعاً ويتمكّن (بافت) من الهروب من الديناصورات والمحافظة على مشروبه أثناء ذلك.

4. فيلم Basic Instinct عام 1992

شارون ستون تجلس مصالبة ساقيها في مشهد مثير في فيلم غريزة اساسية Basic Instinct
Carolco Pictures

هل تتذكرون الحبكة الرئيسية في فيلم Basic Instinct أو أيّاًّ من الممثّلين غير (شارون ستون) و (مايكل دوغلاس)؟ ربما تتذكّرون شيئاً آخر بوضوحٍ تام وهو مشهد التحقيق، (شارون ستون) هي المتهمة الرئيسية في قضية مقتل أحد نجوم الروك وعليها الخضوع للاستجواب من قِبل عدّة محققين.

(ستون) التي تحاول استخدام جسدها كنوعٍ من الالهاء، ترتدي فستاناً أبيض قصيراً دون أن ترتدي أي شيء أسفله، مقاطعة رجليها لمرةٍ واحدةٍ كانت كافيةً لصناعة التاريخ، أحد أكثر المشاهد الأيقونية في تاريخ السينما، هذه اللحظة جعلت المشاهدين مصعوقين ومجمّدين كما هي حال المحقّقين في الغرفة، هذه الحركة لم تؤدّي فقط للعديد من مرّات الإيقاف، ولكنّها بدأت بسلسلةٍ كبيرة من الأفلام بحبكاتٍ مشابهةٍ عن القتلة المختلّين.

المشهد يأخذ مكانه في بداية الفيلم ويعدّ الجو لبقيته بينما تستمر الجرائم في الحصول، تتصاعد مشاهد البالغين بينما تستمر الجرائم التي تُرتكب بواسطة معول الثلج، اليوم وبفضل الإنترنت أنت لست بحاجة لمشاهدة الفيلم بأكمله من أجل هذه اللحظة فقط.

5. فيلم Iron Man عام 2008

روبرت داوني جونيور يقوم بخلع بذلة ايرون مان بينما تشاهده غينيث لاترو ويظهر في الخلف درع كابتن اميركا Captain America Shield in Iron Man
Marvel

وضعُ أساسات عالم (مارفل) السينمائي احتاج لسنواتٍ من التخطيط وكل هذا بدأ مع (روبيرت داوني جونيور) وفيلم Iron Man، بعد أن رأينا كل ما حصل في عالم (مارفل) أصبح من السهل أن ننظر إلى الخلف لنرى كيف بدأت جميع هذه المشاريع الطموحة، ومع جميع الأفلام التي طُرحت اعتدنا مشاهدة (كابتن أمريكا) يتسكّع مع (ثور) و(الرجل الحديدي) يطمأن على (الرجل العنكبوت).

لكن في عام 2008 لم تكن الأمور هكذا أبداً، ففي البداية كان فيلم Iron Man مستقلاً بنفسه يحاول بناء شخصيته الرئيسية، وقد تمكّن المخرجون من تضمين بعض المفاجآت هنا وهناك، وفي أحد المشاهد التي يحاول فيها (أيرون مان) نزع بزّته يمكننا رؤية درع (كابتن أمريكا) في الخلفية، هذا قد يبدو كشيءٍ غير مهمٍّ الآن، لكنّه كان شيئاً مذهلاً ودليلاً على تجمّع (المنتقمين) في المستقبل، ونتمنّى أنّ الدرع الذي صنعه لم ينتهي به الأمر بأن يكون الدرع الذي غرزه (كابتن أمريكا) داخل صدره في Captain America: Civil War.

6. فيلم Fast Times at Ridgemont High عام 1982

فيلم Fast Times at Ridgemont High
فيبي كايتس في بكيني احمر في فيلم Fast Times at Ridgemont High

سابقاً في ثمانينيات القرن الماضي العديد من المراهقين كانوا يحصلون على كثيرٍ من المتعة من مشغّلات الـ VSR خاصتهم بسبب إطلاق هذا الفيلم على أشرطة الفيديو المنزلية، الفيلم الذي سيصبح تاريخياً تضمّن طاقماً مليئاً بالنجوم مثل (شون بين) و(جادج راينهولد) و(فوريست ويتكر) و(جينيفر جايسون لي).

بينما أوقف العديد من المشاهدين الفيلم ليروا دور (نيكولاس كيج) القصير في أحد مطاعم الوجبات السريعة، قام العديد من المراهقين بإيقاف أحد المشاهد الذي يتطلّب كلمتين فقط لمعرفته (فيبي كيتس)، (كيتس) كانت نجمةً كبيرةً في الثمانينيات ودورها في الفيلم كـ (ليندا باريت) قد يكون الأشهر، فمن يستطيع نسيانها في ثوب السباحة الأحمر بينما تخرج ببطءٍ من حمام السباحة وتفك القسم الأعلى من الثوب لتكشف لنا عن صدرها العاري.

بالرغم من أنّ المشهد كان من نسج خيال (براد هاملتون) فقد شعر المشاهدون في المنزل بأنّه حقيقيٌ جداً، وإصدار الـ DVD و (البلوراي) من الفيلم جعلا المشهد أفضل حيث أصبح ذا دقةٍ عالية، مع أنّ (كيتس) كانت ضد فكرة المشهد في البداية اتضح لاحقاً أنّهت كانت الفكرة الأفضل للجميع!

7. فيلم Raiders of the Lost Ark عام 1981

بول فريمان يأكل ذبابة في فيلم Raiders of the lost ark
‎Lucasfilm

علِم (ستيفن سبيلبيرغ) تماماً ما يريد تحقيقه في هذا الفيلم، فالفيلم من بطولة (هاريسون فورد) ومليءٌ بالمشاهد الحماسية والمطاردات المشوّقة التي ما زال من الصعب تحقيقها حتى في عالم السينما اليوم، في أحد المشاهد نجد أنّ شخصية (فورد) (إنديانا جونز) قد تمكّن من حصار النازيين أسفله مهدداً إياهم بإطلاق قذيفةٍ صاروخيةٍ عليهم، بينما يهددهم (جونز) بإطلاق النار على الضريح وحرمانهم من استخدامه يكشف النازيون خدعة (آندي) في نزالٍ حماسيٍ ينتهي بكون (إنديانا) محاصراً بسبب رغبته في الحفاظ على الضريح.

عندما ستشاهد الفيلم لأول مرة سترى أنّ المشهد يتضمّن الكثير من الدراما والتشويق، لكن شاهده مرة أخرى ودقق أكثر، ستلاحظ ذبابة صغيرةً تحطّ على فم (بيلوغ) الذي تمكّن من إكمال المشهد حتى انتهى الأمر بالذبابة داخل فمه، والغريب أنّ الذبابة بقيت في فمه ولم تخرج أبداً، ربما قد رآه (إنديانا) في هذا الموقف وقرّر ألّا يواجهَه مباشرة.

الغريب أنّ المشهد لم يُحذف من الفيلم علماً أنّك متى رأيت الذبابة لن تتمكن من إزالة المشهد من رأسك وتصبح الذبابة نقطة تركيزك لكافة المشهد.

8. فيلم Man of Steel عام 2013

قمر صناعي عليه شعار شكرة باتمان بروس واين في فيلم سوبرمان الرجل الفلاذي Man of Steel
DC

الفيلم كان طريقةً رائعة لإعادة إحياء سلسلة أفلام (سوبر مان) وعند إطلاقه لم يكن أي أحد من محبي عالم DC يعلم أنّ عالمهم قد بدأ بالتشكّل، للعديد من الناس أكثر لقطات الأكشن في الفيلم تضمّنت قتالاً بين (سوبر مان) والجنرال (زود) قرب نهاية الفيلم.

لسببٍ ما قرر هذان البطلان أنّه لا حاجة للقتال في منطقةٍ نائية بعيداً عن الناس، واختارا القتال والقفز بين الأبنية في منتصف مدينة (متروبولس)، القتال كان شديداً لدرجة أنّ الشخصيتين ينتهي بهما الأمر في الفضاء الخارجي، قد يبدو هذا المشهد مبالغاً فيه قليلاً، لكنّ ما أثار حماس المشاهدين هو أنّه في إحدى اللقطات يقوم (سوبر مان) برمي (زود) تجاه أحد الأقمار الصناعية التي تحمل علامة شركة (واين انتربرايز) ومنه علِم المشاهدون أنّ (بات مان) أي الممثل (بروس واين) هو جزءٌ من عالم (سوبر مان)، وبالطبع تمكّنا في النهاية من رؤية المواجهة بين (بات مان) و (سوبر مان) في فيلم Batman VS Superman.

9. فيلم Fight Club عام 1999

براد بيت يقف خلف الطبيب في المشفى في فيلم نادي القتال Fight Club
Fox 20th Pictures

تحذير هذه الفقرة تتضمن حرقاً للأحداث، تضمّن فيلم Fight Club منعطفاً رائعاً في نهايته، لكن بالنسبة لمعظم المتابعين النهمين للأفلام كان من السهل تتبّع الأحداث ومعرفة ما يجري، فالمخرج (دايفيد فينشير) استخدم العديد من الحيل في التحرير بالإضافة إلى العديد من الدلائل التي لو دققنا فيها جيداً كانت ستكشف لنا أنّ شخصية (تايلر) مبتدعةٌ كلياً من عقل (إدوارد نورتن).

أحد الطرق التي اتبعها (فينشير) هي إدراج إطاراتٍ ثابتةٍ تحوي صورة (تايلر) ضمن العديد من المشاهد في الفيلم، وهذا ما يشرحه (تايلر) أثناء حديثه عن عمله في السينما كمتحكمٍ في جهاز العرض، ومن الممتع أن تعرف أنّ ذات التقنية التي تحدّث عنها (تايلر) قد ظهرت منذ بداية الفيلم.

عددٌ كبير من الإطارات التي لا يمكن الوصول إليها ورؤيتها سوى باستخدام زرّ الإيقاف كشفت لنا عن حقيقة شخصية (براد بيت) منذ المشاهد الأولى في الفيلم، وهذا تضمّن مشهداً في ردهة المشفى وآخر خارج شقة (إدوارد) وفي مواقع أخرى عديدة بينما تمضي الشخصية خلال يومها.

من الصعب ملاحظة هذه اللقطات لكنّها تشرح لنا كيف تم بناء الشخصية في عقل (إدوارد)، من الممتع أن تدقق في مشاهد الفيلم لنرى كم ستجد من هذه الإطارات، لكن لا تحاول العثور عليها في آخر مشهد من الفيلم لأنّه يتضمن عرضاً واضحاً لقضيبٍ ذكري.

10. فيلم Star Wars: The Force Awakens عام 2015

لوك سكايوكر يقف بجانب حجر على شكل ضريح في فيلم Star Wars The Force Awakens
‎Lucasfilm

الفيلم كان بمثابة بدايةٍ جديدةٍ منعشةٍ للسلسلة بعد ثلاثية الـ Prequels، فهو يأخذ مكانه بعد سنواتٍ من نهاية Return of the Jedi وكان يملك القدرة على تقديم شخصياتٍ جديدةٍ إلى جانب الحفاظ على شخصيات الجمهور المفضلة كـ (هان سولو) والأميرة (ليا) و(تشوباكا).

الشخص الوحيد الذي كان ينتظره الجميع خلال الفيلم هو (لوك سكاي ووكر)، هنالك العديد من اللقطات التي تضمّنت تلميحاتٍ عن الشخصية لكنّ الكشف عنها مباشرةً لا يحدث حتى نهاية الفيلم، لذلك قد تكون مشوشاً أكثر من أن تلاحظ تشكيلة الصخور الغريبة التي يقف (لوك) بجانبها.

فأحد الصخور يبدو كأنّه حجرٌ لضريحٍ تم بناؤه من قِبل شخصٍ غير خبير، منذ أن لاحظ المعجبون الأمر بدأت جميع أنواع التخمينات حول الشخص المدفون في هذا القبر وما معناه، ولا ننسى احتمالية كونه صخرة عشوائية، قد نحصل على إجابتنا عن السؤال في المستقبل، لكن حتى ذلك الحين سيبقى الضريح المجهول لغزاً غامضاً وسيبقي المعجبون يُصدرون النظرية تلو الأخرى.

حسناً لقد وصلنا إلى النهاية، هل يوجد لديك عزيزي القارئ أيّ من اللقطات التي ترغب في إضافتها، او أنّك تعتقد أنّ إيقاف الفيلم خلال عرضه يسلب متعته، أخبرنا عن رأيك في التعليقات أسفل المقال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق