أخبار

المغني الشهير 50 Cent يعرض على (خبيب نورماغوميدوف) مليوني دولار مقابل ترك UFC!

لا تنسوا أن تقوموا بإلغاء عقدي وإلّا سأقوم بإلغائه بنفسي

أعلن (الرابر) الشهير 50‎ Cent في ‎‎‏‎تغريدةٍ له أعاد نشرها على صفحته في (إنستاغرام) أنّه مستعدٌ لدفع مليوني دولار للمقاتل الروسي (خبيب نورماغوميدوف) إن تخلّى عن القتال لصالح UFC -التي تعني Ultimate Fighting Championship- والانضمام إلى شركة Bellator المنافسة لها، وجاء هذا العرض بعد أن قامت UFC بحرمان (خبيب) من جائزته المالية البالغة مليوني دولار والتي استحقّها بجدارة بعد انتصاره على خصمه (كونور مككروغر).

المغني 50 cent بطقم رسمي
AP Photo

الحرمان جاء نتيجةً للشجار الذي نشب بين (خبيب) وأحد أفراد فريق (كونور) بعد انتصار (خبيب) في المباراة وهو ما علّق عليه 50‎ Cent قائلاً:

“أعتقد أنّ ما قامت به UFC بحقّ (خبيب) كان أمراً خاطئاً فهم لم يقوموا بالأمر ذاته مع (كونور مككروغر)”.

وقال 50‎ Cent بعدها في تغريدةٍ أخرى:

“سوف أدفع المليونين نقداً اليوم إن وافق على القتال لصالحي في Bellator”.

وحتى يمنحه دافعاً أكبر لقبول العرض قال 50‎ Cent في التعليقات:

“سأتعامل مع (دانا) بشأن عقدك لاحقاً -وهو بذلك يقصد (دانا وايت) رئيس شركة UFC- فشركة UFC ليست الوحيدة في هذا المجال كما أنّ Zubaira -زميل (خبيب) في الفريق- مرحّبٌ به أيضاً”.

بطل ال UFC خبيب نورماغوميدوف بعد تحقيقه اللقب
Esther Lin

حالياً من غير المرجّح أن ينتقل (خبيب) إلى Bellator بيدَ أنّه استجاب إلى منشور 50‎ Cent وطلب منه أن يرسل له موقعاً للقائه، ليقوم بعدها بدعوته إلى داغستان قائلاً:

“إن كنت ترغب برؤية المكان الذي يولد فيه الرجال الحقيقيون أدعوك إلى القدوم إلى داغستان كما أنّني سأتواصل معك عندما آتي إلى الولايات الأمريكية المتّحدة، شكراً لك على دعمك لنا أنت رجلٌ حقيقي”.

حالياً أعلن (بوب بينيت) المدير التنفيذي للجنة نيفادا للرياضيين أنّ كلاً من (كونور) -والذي استلم جائزته المالية التي تبلغ 3 مليون دولار- و(خبيب) سيتعرضان إلى الإيقاف المؤقّت لمدة 10 أيامٍ على الأقل عقاباً لهما على مشاركتهما في الشجار الذي حدث داخل وخارج الحلبة في يوم الاثنين الماضي، حيث توّجه (خبيب) إلى الحشود محاولاً ضرب أحد أفراد فريق (كونور) والذي ترك الحلبة بدوره ولكم فرداً من فريق (خبيب).

النزال ما بين خبيب نورماغوميدوف وكونور مكريغور والذي انتهى بانتصار خبيب

بالطبع فالقرار النهائي بشأن الحادثة لم يصدر بعد، حيث تقرر عقد جلسة استماع في الرابع والعشرين من شهر أكتوبر الجاري ستقرر اللجنة فيها إن كان هذان المقاتلان سيتعرّضان إلى الإيقاف إلى أجلٍ غير مسمى أم لا وذلك بعد الانتهاء من تحقيقاتهم بخصوص الحادث.

من ناحيةٍ أخرى لا يبدو أنّ (خبيب) يكترث كثيراً بشأن العقوبة المالية فقد نشر منشوراً على حسابه في (إنستاغرام) هاجم فيه UFC وأخبرهم أنّ بإمكانهم أن يحتفظوا بالمكافأة المالية وتمنّى ألّا تعلق في حناجرهم، وذلك على ما يبدو لأنّ لديه أموراً أهم من المال، حيث تحدّث (خبيب) في منشوره أيضاً عن زميله (زوبيرا توكهوغوف) واعترض على قرارهم بإلغاء مباراته وهددّهم بأنّ طرد زميله سوف يؤدي إلى خسارتهم له أيضاً، فقال:

“نحن لا نتخلّى عن إخوتنا في روسيا وسأبقى إلى جانب أخي حتّى النهاية، إذا قررتم طرده لا تنسوا أن تقوموا بإلغاء عقدي وإلّا سأقوم بإلغائه بنفسي”.

في الوقت الحالي لا تقتصر مشاكل (خبيب) على تجميد جائزته المالية حيث أنّ هناك احتمالٌ قائمٌ لخسارته للقب الذي حاز عليه بعد انتصاره على (كونور) كعقابٍ على مشاركته في الشجار الذي نشب عقب المباراة وهو أمرٌ غير مؤكّدٍ بعد، ولكن (دانا وايت) ذكر أنّه أمرٌ واردٌ.

في النهاية لا أعتقد أنّ أحداً يستطيع التنبؤ بمسار الأحداث في ظل كل هذا التوتر لذا أعتقد أنّ علينا الانتظار حتى موعد جلسة الاستماع ومعرفة قرار اللجنة.

المصادر:
موقع Reuters

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق