حقائق

لن تصدق أن (والتر وايت) شخص حقيقي!

المثير للاهتمام أنّ التشابه لا يقتصر على الاسم والشكل بل على القصة أيضاً

في حادثةٍ نادرةٍ من نوعها قبضت الـ DEA الأمريكية على رجلٍ بعمر الثالثة والخمسين مع لحية (غوتيي) أو سكسوكة يُدعى (والتر وايت) وبحوزته كميةٌ كبيرة من الميثامفيتامن، والمثير للاهتمام أنّ التشابه لا يقتصر على الاسم والشكل بل على القصة أيضاً حيث أنّ (والتر وايت) أخبر الشرطة أنّه لم يكن دوماً تاجر مخدّرات ولكنّه حالما بدأ بالأمر أصبح مدمناً عليه ولم يعد باستطاعته التوقّف.

المضحك في الأمر أنّ نهاية مسيرة هذا الرجل كانت بعد أشهرٍ قليلةٍ من نهاية المسلسل الشهير وبالتحديد في شهر ديسمبر من عام 2013، وبداية النهاية كانت بعد تطوّر خلافٍ نشب بينه وبين ابنه (براندون وايت) إلى تبادل إطلاق النار بينهما وإصابته بطلقٍ ناري وهو ما دفع رجال الشرطة إلى التحقيق بشأنه، وفي السادس عشر من ديسمبر من العام ذاته حكم عليه قاضي المقاطعة في Billings مونتانا بأكثر من 12 عامً في السجن 9 منها لحيازة الميثامفيتامن بنية الاتجار وثلاثة سنواتٍ ونصف بسبب الأسلحة النارية.

بريان كرانستون بدور والتر وايت يرتدي قبعة

ووفقاً لتقرير وكالة مكافحة المخدّرات الذين جاءوا مع أمر التفتيش إلى منزل السيد (وايت) عثروا على مسدسين وأموالاً بقيمة 15 ألف دولار بالإضافة إلى أربعة أونصات من الميث أي ما يعادل تقريباً 115 غراماً، ولكنّ هذه الكميّة لا تقارن بالكمية الكبيرة التي يقارب وزنها الكيلو غرام  والتي سبق له أن وزّعها خلال فترة التحقيق.

لكن وعلى عكس شخصية (والتر وايت) في المسلسل الشهير فهذا الرجل لم يكن مدرّس كيمياء عبقرياً يقوم بتحضير المخدر في مختبره الخاص بل كان يحصل عليه من شريكه (توماس ألفرادو) تاجر المخدّراتٍ المدان سابقاً والذي حصل أيضاً على حكمٍ بـ 30 عاماً في السجن بتهمة التآمر، بالطبع فالشريكان لم يذهبا إلى السجن لوحدهما فقد أدين معهما العديد من المتّهمين بتهمة توزيع المخدّرات ضمن المقاطعة خلال السنة الفائتة مما قد يعني أنّهم لن يشعروا بالوحدة خلال فترة العقوبة.

بريان كرانستون وارون بول يطبخون الميث في مخبر سري في مسلسل Breaking Bad

والجدير بالذكر أنّ (والتر وايت) عبّر عن ندمه واعترف بجرائمه وأنّه مذنبٌ بتهمة حيازة المخدّرات بنيّة التجارة وبتهمة حيازة سلاحٍ ناريٍ أيضاً، ولكن على ما يبدو فندمه قد جاء متأخراً ويجب عليه أن يضيّع الآن أكثر من عقدٍ من عمره في السجن، ولكن على الأقل ومن الناحية الإيجابية فهذا الرجل قد تفوّق على شبيهه في المسلسل في شيءٍ واحد، ففي حين أنّ (وايت) في المسلسل لقي حتفه بعد احتفاله بعيد ميلاده الثاني والخمسين في الحلقة الختامية فـ (والتر) الحقيقي استطاع البقاء حياً حتى الثالثة والخمسين أو ربّما يكون الآن في الثامن والخمسين من عمره إن كان ما يزال حياً حتى اليوم.

المصادر:
موقع Independent

مقالات ذات صلة

إغلاق