منوعات

لماذا هناك 4 فرسان في كلّ فيلمٍ يحكي قصة الفرسان الثلاثة؟

تعتبر القدرة على العد من أهم المهارات الأساسية لدينا والتي نحرص أن تكون في مقدمة المهارات التي ندرّب الأطفال عليها، ولكن وإن لم تكن قد عزلت نفسك في أحد الكهوف فلا بدّ أنّك قد شهدت موجة السخرية التي طالت شركة (مايكروسوفت) بعد أن تخطّت الرقم 9 في تسمية نظام التشغيل الخاص بها وتلك التي طالت (سامسونغ) بعد انتقالها المفاجئ في ترقيم سلسلة Note من الرقم 5 إلى الرقم 7 متناسيةً على ما يبدو وجود عددٍ يُدعى 6.

إعلان

وهنا في مجال الأفلام لدينا أمرٌ مشابهٌ في أفلام الفرسان الثلاثة The Three Musketeers والتي نجد عند متابعتها أنّ هناك فارساً رابعاً غير موجودٍ في العنوان، وهنا يجب أن نسأل هل هناك ما يبرر غياب الفارس الرابع عن العنوان أم أنّ الأمر مجرّد خطأ حسابيٍ؟

لوغان ليرمان بدور دارتانيان مع البغل الخاص به يمشي إلى جانب لوك ايفانس بدور اراميس وماثيو ماكفادين بدور اثوس وراي ستيفنسون بدور بورثوس في فيلم الفرسان الثلاث the three musketeers

عندما كنّا أطفالاً وقبل أن نبدأ بمتابعة الأفلام تابعنا هذه القصة على شكل رسومٍ متحرّكة وتابعناها لاحقاً على هيئة فيلمٍ سينمائي وكنّا دوماً نتعرّف على الفرسان (أثوس) (بروتوس) و(أراميس) ونشاهد لاحقاً (دارتانيان) وهو ينضم إليهم ولكن في كل منهم لم يكن هناك أيّ تفسيرٍ عن السبب الذي كان يجعل قصةً تتحدّث عن 4 فرسانٍ تحمل اسم الفرسان الثلاثة على الرغم من أنّ معظمنا قد سبق وتساءل عن الأمر لمرةٍ واحدةٍ على الأقل.

في البداية وقبل أن نجيب على السؤال يجب أن نتحدّث عن الاسم والذي على الرغم من كونه يُترجّم إلى الفرسان فهو كان في الأصل Musketeer وليس Knights وهما ليسا ذات الشيء، ففي أوروبا كان الـ Musketeers إحدى الفرق في الجيش المسؤولة عن حمل البنادق والتي كانت تحمل اسم Muskets، وفي فرنسا بالذات كانت لهذه الفرقة مهامٌ إضافية ويحملون اسم Musketeers of the Guards بمعنى فرسان الحماية وهذه الفرقة أسسها الملك (لويس الثالث عشر) بعد أن قام بشراء البنادق لإحدى فرق الخيالة في جيشه، وبعدها أصبح الـ Musketeers حراساً شخصيين للعائلة الملكية ولكنّ هذا بالطبع لم يمنع من إرسالهم للمشاركة في الحروب الفرنسية.

إعلان

بالعودة الآن إلى قصة أبطالنا الأربعة والتي ألّفها الكاتب الفرنسي Alexander Dumas فنجد أنّ أحداثها كانت تقع في عام 1620 وتسرد لنا مسيرة شابٍ يُدعى (دارتانيان) والذي ترك موطنه وسافر إلى باريس بهدف الانضمام إلى هذه الفرقة، في طريقه يلتقي بطلنا الرفاق الثلاثة ويصبح في نهاية المطاف صديقاً لهم ويعمل معهم.

لوغان ليرمان بدور دارتانيان يخوض مبارزة بالسيف في فيلم الفرسان الثلاث

بالطبع العمل معهم أجبره على المشاركة في العديد من المعارك والتصرّف بشكلٍ مشابهٍ لهم ولكنّ هذا لم يجعله واحداً منهم بشكلٍ رسمي، وفي الحقيقة عند قراءة الكتاب نجد أنّ (دارتانيان) لا ينضم إلى الفرقة رسمياً إلّا بعد انقضاء ثلثي الرواية وبما أنّه كان الشخصية الرئيسية في القصة والأحداث تُسرد من منظوره هو فلن يكون من المناسب أن تحمل اسم الفرسان الأربعة.

في الحقيقة هناك أمرٌ آخرٌ يجب أن نذكره هنا وهو أنّ شخصية الشاب النبيل (دارتانيان) والذي أمتعنا كثيراً بمغامراته ليس مجرّد شخصيةٍ نسجها الخيال بل هو في الحقيقة شخصيةٌ مقتبسةٌ عن رجلٍ حقيقيٍ يُدعى Charles de Batz-Castelmore d’artagnan، وإذا كنت من عشّاق هذا الرجل وترغب في المزيد من قصصه يمكنك أن تذهب لقراءة روايتي (بعد عشرين عاماً) و(فيكونت براجليون: بعد عشر سنوات) التي تحكي قصة الرجل ذو القناع الحديدي.

المصادر:
موقع We Are The Mighty

مقالات ذات صلة

إغلاق